الاتحاد

الإمارات

استشارية مديري مدارس «أبوظبي للتعليم» تبحث الارتقاء بالمخرجات التعليمية

أبوظبي (وام) - بحثت اللجنة الاستشارية لمديري المدارس التابعة لمجلس أبوظبي للتعليم في اجتماعها أمس الذي عقد بمقر المجلس في أبوظبي برئاسة الدكتور عبدالله جابر الحوسني رئيس اللجنة عددا من الموضوعات المهمة التي تستهدف الارتقاء بالمخرجات التعليمية ومستوى الأداء في المدارس.
وناقشت اللجنة خلال الاجتماع الذي حضره الدكتور علاء الدين علي مدير إدارة المعلومات بالمجلس منسق اللجنة، عددا من المقترحات بشأن المعايير المهنية والمهارات التي يجب توافرها لدى المعلمين خلال عمليات استقطابهم للعمل بمدارس إمارة أبوظبي وذلك تماشيا مع سياسة المجلس في استقطاب أعلى الكفاءات التدريسية ضمن إستراتيجيته لتطوير كافة عناصر المنظومة التعليمية.
وتضمنت المقترحات إعطاء مادة التخصص الأولوية عند اختيار المعلمين للعمل بالمجلس ثم الإلمام باللغة الإنجليزية وبدرجات متفاوتة حسب كل مادة وذلك باعتبارها لغة العلم والتكنولوجيا في العالم في عصرنا الحالي وأن تتضمن المهارات التي يجب أن يتم قياسها لدى المعلم خلال فترة عمله بالميدان التربوي قدرته على تحليل وتقييم المنهاج كواحدة من الكفايات المهنية والمهارية التي يجب أن يتمتع بها المعلم.
وأوضح الدكتور عبد الله جابر الحوسني رئيس اللجنة أنه تم خلال الاجتماع مناقشة موضوع الأثاث الجديد للمدارس الذي قام المجلس بتوفيره لتلبية احتياجات المدارس الجديدة، وأوصت اللجنة بطرح ما تم اختياره من هذا الأثاث على موقع المجلس حتى يتسنى لإدارات المدارس إبداء آرائها واختيار ما يناسبها.
وناقشت اللجنة دليل الصحة والسلامة الذي أعدته إدارة البنى التحتية والمنشآت بالمجلس لتوزيعه على الميدان التربوي.
وأبدت اللجنة ملاحظات مهمة من خلال مذكرة شاملة قدمتها بهذا الخصوص وذلك لإضافتها في النسخة الجديدة من الدليل عند طباعته حتى تستفيد منها المدارس.
وأكد أعضاء اللجنة أهمية إيجاد الحلول السريعة بالتنسيق مع جهات الاختصاص لبعض المعوقات في المدارس مثل مسألة التخلص من المواد الكيميائية المستخدمة في المختبرات والمعامل والتي تتطلب التخلص منها في أسرع وقت ممكن.

اقرأ أيضا

سعود بن صقر: النهوض بالتعليم من الثوابت الوطنية