الاتحاد

عربي ودولي

طلاب تونسيون يعلقون إضراباً عن الطعام بعد 58 يوماً

علق طلاب تونسيون إضرابا عن الطعام مستمراً منذ 11 فبراير الماضي للمطالبة باعادتهم إلى الجامعة التي طردوا منها بسبب نشاطاتهم النقابية كما يقولون او لممارستهم العنف كما تقول وزارة التعليم العالي، وفق ما علم أمس من مصدر طلابي· وقال الاتحاد العام لطلبة تونس في بيان ''إثر النداءات المتكررة لمكونات المجتمع المدني والسياسي والشخصيات الوطنية·· تم تعليق الاضراب عن الطعام الذي ينفذه 5 طلاب منذ 58 يوما اعتبارا من أمس الأول لما أصبح يشكله من خطر على حياتهم'' مؤكدا ''تمسكه بشرعية مطالب مناضليه وحقهم في العودة إلى مقاعد الدراسة دون قيد أو شرط''· ويتزامن تعليق هذا التحرك الاحتجاجي مع افتتاح مؤتمر الاتحاد العام لطلبة تونس الذي ''سيحال إليه ملف المضربين ·· للتشاور حول تحديد سقف زمني لعودتهم للاضراب في صورة عدم استجابة سلطة الإشراف لمطلبهم المشروع''، بحسب البيان· وتتراوح أعمار المضربين عن الطعام بين 23 و27 عاما، 4 منهم نقابيون طردوا من كلياتهم في تونس والمهدية (غرب وسط) والخامس انضم اليهم في 13 فبراير الماضي وهو شاب يطالب بالافراج عن شقيقه الطالب المسجون بعد اضطرابات شعبية في منطقة قفصة (جنوب غرب)· وأعرب أطباء في وقت سابق عن قلقهم من ''التدهور الحاد'' لصحة المضربين عن الطعام وأوصوا بتوقفهم عن الاضراب ونقلهم من مقر الاتحاد العام لطلبة تونس بوسط العاصمة إلى المستشفى بشكل عاجل·

اقرأ أيضا

بعد 3 أيام من الرعب.. لبنان يسيطر جزئياً على حرائق الغابات