الاتحاد

الاقتصادي

شركات الطيران تطبق نظام العمولة الصفرية منذ بداية العام

عملاء في أحد مكاتب السياحة والسفر حيث يتوقع أن يسهم تطبيق العمولة الصفرية في رفع المنافسة بين شركات السياحة

عملاء في أحد مكاتب السياحة والسفر حيث يتوقع أن يسهم تطبيق العمولة الصفرية في رفع المنافسة بين شركات السياحة

بدأت شركة الاتحاد للطيران تطبيق نظام ''العمولة الصفرية'' منذ بداية العام الحالي، لتطبق بذلك جميع شركات الطيران ومنها طيران الإمارات هذا النظام على شركات السياحة والسفر· بحسب مسؤولين في شركات سياحة وسفر·
ويلغي نظام العمولة الصفرية الذي طبقته كل شركات الطيران العمولة التي كانت تحصلها مكاتب السياحة والسفر على تذاكر الطيران والتي تبلغ 7%، وهو ما يدفع ببعض مكاتب السياحة الى رفع الرسوم على التذاكر لتعويض هذه النسبة التي كانت تحسب كأرباح لهم في السابق·
ورغم أن بعض مكاتب السياحة ترى أن إلغاء العمولة الصفرية سيرفع كلف تذاكر السفر، إلا أن البعض الاخر يرى أن القرار يحرر أسعار التذاكر، ويزيد المنافسة، ويعطي شركات السياحة والسفر حرية أكبر في التسعير·
من جهة أخرى، وبعيدا عن تأثير العمولة الصفرية على أسعار التذاكر، أكدت شركة الاتحاد للطيران أن اسعار تذاكرها ثابته ولم يطرأ عليها أي تغيير، وأنه لا نية لديها لرفع او تخفيض اسعار التذاكر في الوقت الحالي ، في الوقت الذي تقدم فيه شركات الطيران حاليا عروضا مؤقتة اعتيادية مع الدخول في موسم ضعيف للسفر·
وقال محمد الصالحي مدير مكتب أبوظبي للسفريات إن سعر التذكرة لن يرتفع من جراء إلغاء العمولة الصفرية، لأن العمولة الصفرية كانت اصلا تحسب من ضمن سعر التذكرة، مشيرا إلى أن شركات السياحة ادخلت هذه النسبة مجددا ضمن سعر التذكرة، لتبقي على سعرها القديم·
غير أن حسين عطا الله مدير عام بن صالح للسفر، اختلف مع سابقيه، وأكد أن سعر التذكرة ارتفع على الزبون بنسبة 7%، مشيرا الى أن الغاء هذه العمولة سيقلل من المبيعات بسبب ارتفاع تكلفتها·
من جهته، قال كلود نمر مدير عام فرانس أريبيان للسفر والسياحة إن تطبيق ''الاتحاد للطيران'' للعمولة الصفرية سيرفع من سعر التذكرة بنسبة 7%، لكنه استبعد ارتفاع سعر التذكرة بهذه النسبة على المسافرين، مشيرا الى أن يتم الحصول عليها من شركات الطيران نفسها او من خلال الانترنت، اضافة الى انخفاض اسعار النفط والذي سينعكس على تخفيض اسعار التذاكر·
واتفق معه اسماعيل جحا مدير مبيعات ''سفر'' للسفر والسياحة، الذي يعارض تطبيق هذه العمولة، وقال'' إن تطبيق العمولة الصفرية سيرفع أسعار التذاكر، في ظل عدم ثبات أسعار النفط، وغياب ضمانات استمرار انخفاضها''·
من جهته، قال هاني الهبري المدير السياحي بالمسعود للسفر والسياحة، إن لا تأثير واضحا على أسعار التذاكر من جراء تطبيق العمولة الصفرية حتى الآن، حيث لم يظهر أي تأثير بسبب وجود عروض مؤقتة على أسعار التذاكر في الوقت الحالي لأنه يعد موسما ضعيفا، مشيرا الى أن الأمر سيتضح في المواسم النشطة عندما ترتفع أسعار التذاكر بسبب ارتفاع الطلب·
وتعيش شركات الطيران حالة من الترقب في الفترة الحالية، بحيث ترتبط أسعار التذاكر بحجم البيع والاقبال، بحسب محمد الصاوي المدير العام لوكالة عمير بن يوسف للسفريات، الذي قال إن تحديد أسعار التذاكر في أبوظبي سيعتمد على المنافسة المحلية بشكل أساسي على مستوى الدول الخليجية ·
وأوضح أنه في حال قامت بعض شركات الطيران بتخفيض أسعارها فإن شركات أخرى في المنطقة ستقوم بذلك بفعل المنافسة·
وقال إن أسعار التذاكر ستتأثر سواء بالرفع أو الانخفاض بنسب قليلة لا تتجاوز الـ 10 بسبب المنافسة المحلية·
وفي ذات السياق، أكد الصالحي أنهم لم يتلقوا أي قرارات من شركات الطيران بتخفيض أو رفع أسعارها لغاية الآن·
وفيما يتعلق بتأثير أسعار النفط على أسعار التذاكر،كانت الاتحاد للطيران انتهجت سياسة تقليص إنفاقها السنوي بشأن استهلاكها وقود الطيران بمعدل 73 مليون درهم، أي ما يعادل ''20 مليون دولار''، بفضل سلسلة من إجراءات إبداعية لتعزيز كفاءة الاستهلاك· وقامت في بداية العام الجاري، بإجراء مراجعة شاملة لمختلف جوانب عمليات الرحلات لتحديد المجالات التي يمكن من خلالها للشركة أن تقلل من حجم فاتورة الوقود·
ويشتمل هذا العمل الذي يحظى بدعم المنظمة الدولية للنقل الجوي ''إياتا''، على تطبيق ما يقرب من 23 إجراءً تتعلق بكفاءة الوقود، فيما تم بالفعل تطبيق الكثير من هذه الإجراءات في الوقت الراهن، سواء أكان ذلك بشكل كامل أو بشكل جزئي، من قبل الاتحاد للطيران التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، وذلك بعد فحص شامل لضمان استمرار العمليات بشكل آمن·

اقرأ أيضا

النساء يتفوقن على الرجال في الإدارة المالية بالشركات الكبرى