عربي ودولي

الاتحاد

الجيش السوري يستعيد مدينة سراقب الاستراتيجية

عناصر من الجيش السوري

عناصر من الجيش السوري

استعاد الجيش السوري بدعم روسي مجدداً مدينة سراقب ذات الموقع الاستراتيجي في شمال غرب سوريا، بعد معارك عنيفة ضد الفصائل المقاتلة، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان والاعلام الرسمي السوري، اليوم الإثنين.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن "الجيش السوري تمكن وبدعم جوي روسي من استعادة السيطرة على سراقب بشكل كامل، ويعمل حالياً على تمشيط أحيائها".

وأوردت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" من جهتها أنّ وحدات الجيش دخلت المدينة "بعد معارك عنيفة ضد التنظيمات الإرهابية المدعومة من النظام التركي وتعمل على تمشيط" أحيائها.

وتدور المعارك في إدلب على وقع تصعيد كبير بين تركيا وقوات النظام، ازدادت حدّته الأسبوع الماضي بعد مقتل 33 جندياً تركياً الخميس في ضربات جوية نسبتها أنقرة إلى دمشق.

واستهدافت انقرة مواقع الجيش السوري عبر طائرات من دون طيار أو القصف المدفعي، ما تسبّب منذ الجمعة بمقتل 93 عنصراً من قوات النظام، وفق المرصد.

وأسقطت القوات التركية الأحد طائرتين حربيتين سوريتين في إدلب، حيث بدأت هجوماً أطلقت عليه اسم "درع الربيع"، فيما أعلنت دمشق إغلاق مجالها الجوي في شمال غرب البلاد وهددت بإسقاط أي طائرة تخرق أجواء إدلب.

اقرأ أيضا

بريطانيا ستتخذ مزيداً من الإجراءات لتطبيق قواعد العزل