الاتحاد

الاقتصادي

140 مليون درهم تصرفات أراضي رأس الخيمة خلال فبراير

حققت تصرفات دائرة الأراضي برأس الخيمة أكثر من 140 مليون درهم خلال شهر فبراير الماضي، منها مبايعات تجاوزت قيمتها 81.86 مليون درهم في مختلف مناطق الإمارة بنسبة زيادة 20.95% عن الشهر السابق، ورهون بلغ مجموعها 58.15 مليون درهم، بحسب سلطان علي أبوليلة مدير عام الدائرة.
وقال إن حركة التداول العقاري في شهر فبراير أظهرت ارتفاع مؤشر أسعار الأراضي السكنية المبنية بنسبة 7% مقارنة بالشهر السابق، ليصل متوسط سعر المتر المربع إلى 500 درهم، كذلك ارتفع مؤشر أسعار فلل التملك الحر بنسبة 24.31%، ليصل متوسط سعر المتر المربع إلى 4900 درهم، وفي المقابل فقد انخفض مؤشر أسعار الأراضي السكنية الخالية بنسبة 14% مقارنة بالشهر السابق، ليصل متوسط سعر المتر المربع إلى 199 درهم، كذلك انخفض مؤشر أسعار الأراضي السكنية التجارية بنسبة 48.17%، ليصل متوسط سعر المتر المربع إلى 272 درهما. وأضاف: شهد شهر فبراير تسجيل 143 مبايعة كان أهمها من حيث القيمة مبايعة بمنطقة الدقداقة بقيمة 12 مليون درهم (أرض سكنية تجارية)، تليها مبايعة بقيمة 2.4 مليون درهم في منطقة المقورة (أرض زراعية)، وثالثة بقيمة 2.32 مليون درهم بمنطقة القصيدات (أرض سكنية خالية).
وتصدرت منطقة الجزيرة الحمراء المناطق من حيث قيمة المبايعات، بحسب أبو ليلة، اذ سجلت17 مبايعة بقيمة 15.58 مليون درهم وبنسبة بلغت 19.04% من إجمالي قيمة التداولات، تلتها منطقة الظيت الجنوبي والتي سجلت 24 مبايعة بقيمة 15.09 مليون درهم وبنسبة 18.43%، تلتها منطقة الرفاعة إذ سجلت 8 مبايعات بقيمة 4.75 مليون درهم، وأما من حيث المساحة فقد كانت اكبر مبايعة بمساحة 60 ألف متر مربع في منطقة الدقداقة وبيعت بمبلغ 12 مليون درهم (أرض سكنية تجارية)، تليها مبايعة بمساحة 29.73 ألف متر مربع في منطقة المقورة وبيعت بمبلغ 2.4 مليون درهم (أرض زراعية)، تلتها مبايعة بمساحة 14.86 ألف متر مربع في منطقة المدفق وبيعت بمبلغ 850 ألف درهم (أرض زراعية). وأضاف: أما من حيث نوع استخدام العقار المباع فقد تصدرت الأراضي السكنية المبنية أنواع استخدام العقار من حيث قيمة المبايعات إذ سجلت 54 مبايعة بقيمة 28 مليون درهم وبنسبة 34.21% من إجمالي قيمة المبايعات، تلتها الأراضي السكنية التجارية والتي سجلت 7 مبايعات بقيمة 17.93 مليون درهم وبنسبة 21.90%، تلتها فلل التملك الحر بعدد 10 مبايعات بقيمة 12.79 مليون درهم وبنسبة 15.63%، ثم الأراضي السكنية الخالية بعدد 56 مبايعة وبقيمة 12.51 مليون درهم وبنسبة 15.28% من إجمالي قيمة المبايعات.
وأكد أن المواطنين تصدروا قائمة المشترين بعدد 116 مبايعة وبقيمة 62.76 مليون درهم (76.67% من إجمالي قيمة المبايعات)، وبإجمالي مساحة 226.24 ألف متر مربع، ثم الجنسية الكويتية بعدد 12 مبايعة وبقيمة 5.90 مليون درهم(7.21% من إجمالي قيمة المبايعات)، وبإجمالي مساحة 12.392 ألف متر مربع، فالجنسية البريطانية بعدد 4 مبايعات وبقيمة 3.10 مليون درهم (3.78% من إجمالي قيمة المبايعات)، وبإجمالي مساحة 461 مترا مربعا، ثم الجنسية الروسية بمبايعتين فقط وبقيمة 2.22 مليون درهم(2.71% من إجمالي قيمة المبايعات)، وبإجمالي مساحة 295 مترا مربعا.
وأضاف أبوليلة أن شهر فبراير 2010 شهد تسجيل 109 رهون بقيمة إجمالية 58.15 مليون درهم، منها 83 رهنا متعلقا ببرنامج الشيخ زايد للإسكان بقيمة 41.50 مليون درهم، و5 رهونات متعلقة بالمكاتب العقارية بقيمة 2 مليون درهم، أما من حيث الجهات المرتهنة فقد تصدر برنامج الشيخ زايد للإسكان الجهات المرتهنة بعدد 83 عملية رهن، يليه بنك دبي الإسلامي بعدد 8 عمليات رهن ثم مصرف أبوظبي الإسلامي بعدد 4 عمليات رهن.

اقرأ أيضا

"موديز" ترفع تصنيف الاقتصاد المصري وتشيد بالإصلاحات