الاتحاد

الرياضي

مليارا دولار خسائر الأندية الأوروبية

برلين (د ب أ) - أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، أمس الأول، أن إجمالي خسائر أندية كرة القدم الأوروبية ارتفع إلى 7, 1 مليار يورو (3, 2 مليار دولار) في 2011، في ظل الاستمرار في تزايد رواتب اللاعبين. وأوضح “يويفا” في تقريره عن تراخيص الأندية، أن خسائر الأندية تضاعفت ثلاث مرات في غضون خمس سنوات، حيث ارتفعت رواتب اللاعبين بنسبة 38 بالمئة بما يعادل (4, 2 مليار يورو) في هذه الفترة، مقابل ارتفاع في عائدات الأندية بلغ 24 بالمئة فقط، ليصل إجمالي العائدات في الوقت الحالي إلى 2, 13 مليار يورو. وأوضح التقرير أن 63 بالمئة من أندية الدرجة الأولى في أوروبا تعاني خسائر في عمليات التشغيل، وأن 55 بالمئة منها تعاني من خسائر صافية.
ولم يعلن “يويفا” هوية هذه الأندية، ولكنه أشار إلى أن نصف هذه الخسائر البالغة 7, 1 مليار يورو تأتي من عشرة أندية فقط، وذلك قبل أن يبدأ “يويفا” في يوليو الماضي تطبيق لوائح اللعب المالي النظيف. ويتضمن تقرير “يويفا” الوضع المالي لـ 679 نادياً تابعة للاتحادات الأهلية الـ 53 الأعضاء بـ”يويفا” في ظل الموقف الاقتصادي الصعب حالياً.
وذكر أندريا ترافيرسو رئيس لجنة تراخيص الأندية واللعب المالي النظيف بـ”يويفا”، في التقرير: “الأجواء الاقتصادية الصعبة حالياً ضاعفت من الضغوط الواقعة على الأندية من أجل تقليص النفقات والتحكم فيها بما يتماشى مع التذبذب في العائدات”.

اقرأ أيضا

برشلونة يدعم بقاء فالفيردي رغم خسارة كأس ملك إسبانيا