الاتحاد

عربي ودولي

قباني وقبلان يأملان تنفيذ المبادرة العربية

اعرب مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ محمد رشيد قباني عن أمله بدعم القيادات السياسية الخطة العربية لحل الأزمة السياسية وأن تلتزم التزاما كاملا بمضمونه والسعي إلى تطبيق بنوده بحسن نية دون إبطاء ولا تأخير والابتعاد عن كل محاولة لتفسيره أو تأويله بما يؤخر أو يعيق أو يعرقل تنفيذه أو يخرج به عن الإطار الذي رسمه وحدده والشروع فورا بانتخاب ميشال سليمان رئيسا للجمهورية ومن ثم تشكيل حكومة وحدة وطنية تتمثل فيها القوى السياسية المختلفة بشكل عادل ومنصف، وبما لا يتيح لأي فريق الاستئثار بالقرار لكي تنطلق عجلة الدولة من جديد، ويساهم الجميع في عودة الحياة الطبيعية إلى سابق عهدها· ودعا الجميع إلى التعامل مع الخطة بإيجابية وتوفير كل حظوظ وإمكانات النجاح لها وعدم هدر هذه الفرصة والتي قد تكون الأخيرة لأن نجاح هذا الإنجاز هو نجاح للبنان وسقوطه سقوط للبنان والدخول في الفوضى·
وتمنى نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان بدوره ان تحمل الأيام المقبلة الخير لكل اللبنانيين، وان يحتكم اللبنانيون الى لغة العقل والحوار ويعودوا الى طاولة الحوار والتشاور لحل كل الخلافات والوصول بلبنان إلى الاستقرار والطمأنينة''، آملا ''أن تلقى المبادرة العربية آذانا صاغية واهتمام السياسيين ليكون التوجه سليما لإنقاذ لبنان وشعبه من المؤامرات''·

اقرأ أيضا

ارتفاع حصيلة ضحايا إعصار "هاغيبيس" في اليابان إلى 33 قتيلاً