الاتحاد

الاقتصادي

«أبوظبي للمعارض» يستضيف 14 فعالية خلال 4 أشهر

زوار لمركز أبوظبي للمعارض الذي يستضيف 14 فعالية خلال 4 أشهر

زوار لمركز أبوظبي للمعارض الذي يستضيف 14 فعالية خلال 4 أشهر

يحتضن مركز أبوظبي الوطني للمعارض 14 فعالية من معارض ومؤتمرات خلال أربعة أشهر تمتد منذ بداية الشهر الجاري وحتى نهاية يونيو المقبل.
وتتنوع الفعاليات التي يستضيفها المركز ، منها العقارية والسياحية والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والثقافة والبيئة، بحسب الموقع الإلكتروني لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك".
وبدأ شهر مارس الحالي بانطلاق بمعرض أبوظبي للكتاب الذي استقطب نحو 225 ألف زائر واختتم أعماله أمس ، ويعد المنصة المثالية للتواصل للمتخصصين في النشر ، و ملتقى للإعلاميين واختصاصيي الأدب بدور النشر العربية لتبادل الآراء وإقامة شراكات طموحة،بحسب الموقع. ويلي معرض الكتاب في 12 من مارس، قيام منظمة الملاكمة العالمية بتقديم مباراة للملاكمة للفوز بلقب بطولة الدولة. وفي 22 من الشهر الجاري يستضيف المركز معرض ومؤتمر خرائط الشرق الأوسط 2010 الذي يسلط الضوء على التقنيات والتطبيقات الجديدة في مجال المعلومات والتحليلات الدقيقة لجغرافية سطح الأرض وما عليها من مواقع. ولتلبية متطلبات المهتمين بهذا القطاع في المنطقة، يوفر معرض خرائط الشرق الأوسط في كل عام منصة لفهم وإدراك المعلومات الخاصة بالتحليلات الدقيقة لجغرافية سطح الأرض وما عليها من مواقع كما يوفر فرصة للمشاركة في نشر هذه المعلومات. ومن المقرر أن ينطلق معرض الخليج لسياحة الحوافز والأعمال والمؤتمرات (جي آي بي تي ام) في 29 مارس بهدف توفير منصة أعمال في منطقتي الخليج والشرق الأوسط لمراكز المعارض والفنادق والوجهات و الموردين للالتقاء بمخططي الاجتماعات والمهتمين بسياحة الحوافز وغيرهم من المختصين في صناعة المؤتمرات والحوافز.
ويختتم شهر مارس الجاري ، بمعرض انتيريورز الإمارات انتريورز الامارات و تزيين الأراضي - الخليج (جلف لاندسكيبينج) 2010، وهو معرض جديد من شأنه أن يلبى متطلبات سوق التصاميم الداخلية، وهو يستهدف بصفة خاصة أسواق العقود وأسواق التجزئة.
ويوفر المعرض منصة ممتازة لشركات الأثاث الداخلي والخارجي لعرض منتجاتها لسوق سريعة التوسع. ويقام معرض تزيين الأراضي- الخليج لمواكبة التطور السريع في صناعة هندسة وتصميم وتزيين الأراضي والمسطحات الخارجية في منطقة الشرق الأوسط. وسيكون المعرض بمثابة مصدر وشبكة للاتصال في المنطقة للمصممين ومهندسي تزيين الأراضي والمسطحات والمطوّرين والمقاولين والمشترين الرئيسيين من أجل تمكينهم من اختيار المنتجات والخدمات والحلول لعدد هائل من مشاريع التطوير في القطاعات المختلفة مثل القطاع التجاري والتجزئة والترفيهي والسكني إضافة إلى الحدائق العامة في المدينة والطرق السريعة ويبدأ شهر أبريل بمعرض الربيع الذي يستمر لعشرة أيام، لينطلق بعده معرض ومؤتمر سيتي سكيب أبوظبي 2010، الذي يعد حدثا سنويا يضم معرض ومؤتمر ، يركز على كافة جوانب دورة التطوير العقاري. و يجتذب المعرض المستثمرين ومطوري العقارات والمهندسين المعماريين والمصممين البارزين على الصعيدين الإقليمي والدولي ويجمعهم في منتدى سنوي يضم خلاصة افضل ما في عالم العقارات والهندسة.
و يركز المعرض والمؤتمر السنوي على جميع الجوانب المتعلقة بمجال التطوير العقاري.
ويشهد مركز أبوظبي الوطني للمعارض في 17 شهر مايو المقبل، انطلاق المعرض والمؤتمر الدولي الرابع للاتصالات في الشرق الأوسط "ميكوم" والمتخصص في مجال الاتصالات السلكية واللاسلكية وخدمات الهواتف النقالة والانترنت والأقمار الاصطناعية والحلول الخاصة بالأعمال. ويليه ،خلال الشهر ذاته، انطلاق أسبوع الإنشاءات العربية 2010 ، ويشمل القمة العالمية للمباني الخضراء صديقة البيئة والإنشاءات المستقبلية والهندسة المدنية.
ويقدم سلسلة كاملة من المباني الخضراء بالإضافة إلى المنتجات والخدمات الإنشائية والهندسية المبتكرة الخاصة بصناعة الإنشاءات. يدعم المعرض برنامج القمة العالمية للمباني الخضراء. ويتخلل أسبوع الإنشاءات ، انطلاق معرض الشرق الأوسط لمعدات البناء 2010 ، و هو معرض متخصص في آلات ومركبات وورش البناء. ومن المقرر أن ينطلق في السابع من شهر يونيو المقبل، معرض متاحف المستقبل، وهو يجمع مديري وأمناء المتاحف والعلماء في هذا المجال، بالإضافة إلى مديري المرافق ومصممي العرض والمترجمين والمنتجين ، والممولين.
ويعد المعرض مزيجا فريدا من مواضيع متعلقة بالمتاحف ، ويضم المعرض كل من أحدث الخدمات والحلول والتقنيات والتكنولوجيات لأغراض التنمية وإدارة المتاحف. ويليه انطلاق معرض "إكسبو وورلد ميدل إيست" وهو معرض يجمع جميع الجهات العاملة في صناعة المعارض بجميع دول العالم مع التركيز على منطقة على الشرق الأوسط. ويجمع الحدث جميع متعاقدي الأجنحة، ومقدمي الخدمات والمصممين، ووكالات الإعلان تحت سقف واحد.

اقرأ أيضا

حقل "نوارة" للغاز الطبيعي في تونس يرفع إنتاجها 50%