الاتحاد

الرياضي

نصف مليون درهم جوائز «قوى» المدرسية للناشئين

 محمد مكي وعادل البناي خلال المؤتمر الصحفي (من المصدر)

محمد مكي وعادل البناي خلال المؤتمر الصحفي (من المصدر)

رضا سليم (دبي) - تنطلق يوم السبت المقبل النسخة الثانية من نهائيات بطولة بنك دبي التجاري لألعاب القوى للناشئين، والتي ينظمها مجلس دبي الرياضي، بالتعاون مع البنك بنادي ضباط شرطة دبي، وتحظى برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، والتي انطلقت بالتصفيات الأولية خلال نوفمبر الماضي، وشارك فيها ألفا طالب وطالبة من 60 مدرسة وقد تأهل للنهائيات 350 طالباً وطالبة من 52 مدرسة حكومية وخاصة.
وجاء الإعلان عن تفاصيل البطولة الثانية، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس بمقر البنك، وتعد البطولة أكبر بطولة مدرسية لألعاب القوى للناشئين لموسم 2012 - 2013 سواء من ناحية أعداد الطلاب والطالبات المشاركين وحجم الجوائز المالية التي تقارب 500 ألف درهم.
وأعلنت اللجنة المنظمة عن رصد جوائز مالية ضخمة للمدارس والرياضيين تقارب نصف مليون درهم، حيث يحصل فريق المدرسة صاحب المركز الأول في كل مسابقة على مبلغ 32 ألف درهم، والثاني على 24 ألف درهم، والثالث على 16 ألف درهم بمجموع يساوي 360 ألف درهم، فيما تم رصد جوائز مالية تبدأ من 200 درهم وصولاً إلى 1000 درهم جوائز فردية في كل مسابقة يتم منحها للطلاب على شكل بطاقات حساب في البنك، بهدف تعليمهم كيفية استخدام هذه البطاقات بما يساهم بتعزيز معارفهم المالية وقدراتهم على تحديد الإنفاق بشكل واع ومسؤول.
وستقوم اللجنة المنظمة في حفل الختام بتكريم مهدي علي مدرب منتخبنا الوطني لكرة القدم المتوج مؤخراً بلقب كأس الخليج بنسختها 21 التي أقيمت بالبحرين، وذلك في إطار حرص اللجنة على دعم وتكريم أصحاب الإنجازات من الكفاءات الوطنية.
وقال عامر محمد مكي، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة مدير التخطيط الاستراتيجي في البنك: إنه من دواعي فخرنا أن نجتمع ونحن على بعد أيام قليلة تفصلنا عن انطلاق نهائيات أكبر بطولة مدرسية لألعاب القوى بالإمارات، وهي البطولة التي قطعت خطوات كبيرة رغم حداثة إطلاقها، حيث كانت قد أقيمت بمشاركة واسعة العام الماضي قبل أن يتضاعف العدد في النسخة الثانية.
وأضاف: لقد حرص البنك على إقامة هذه البطولة تأكيداً لدوره كمؤسسة مالية وطنية رائدة تحرص على المساهمة تجاه المجتمع الذي نعيش فيه، وأكد أن اللجنة المنظمة قامت خلال الفترة الماضية بزيارة المدارس المشاركة في النهائيات وتوجيه الدعوة لها، إلى جانب منح الطلبة فرصة لقاء “ماهر” تميمة البطولة وممارسة التدريبات الرياضية رفقته، بما كان له بالغ الأثر في تحفيز الطلبة على التنافس طمعا باكتساب مهارات رياضية جديدة أو الصعود وعلى منصات التتويج يوم السبت المقبل.
وقال عادل البناي نائب رئيس اللجنة المنظمة للبطولة: قدمت هذه البطولة الكثير للقطاع الرياضي خلال 12 شهراً فقط، وهي ستقدم الكثير خلال الفترة المقبلة، وفي مقدمة ما حققته هذه البطولة هي تقديم صورة ناصعة ونموذج ناجح للتعاون بين المؤسسات الرياضية والاقتصادية والمالية لدعم فئة مهمة من فئات المجتمع هي فئة طلبة المدارس.
ووجه الشكر إلى البنك على إطلاق هذه البطولة، بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي، وعلى تخصيصهم الدعم المالي لإنجاحها واستمراريتها، كما وجه الشكر إلى الجهات الداعمة للبطولة، وفي مقدمتها اتحاد الإمارات لألعاب القوى ونادي ضباط شرطة دبي.
من ناحية أخرى، أعلنت اللجنة المنظمة خلال المؤتمر الصحفي عن دعم البطولة لحملة دعم تنظيم دبي لـ “اكسبو 2020”، وذلك انطلاقاً من الإيمان الراسخ بأهمية دعم هذا المشروع الوطني الذي من شأنه تأكيد مكانة الدولة على الصعيد الدولي، وتحظى البطولة برعاية العديد من المؤسسات، وهي: ليدر سبورت، مجلة الأم والطفل، سبلاش، حديقة دريم لاند للألعاب المائية، دبي دولفيناريوم، مرموم، بوكاري سويت، الجابر للبصريات، تجربة قمة برج خليفة وبيبي شوب.

اقرأ أيضا

الكمالي: الفوز بـ"الكلاسيكو" هديتنا إلى تين كات