الاتحاد

الرياضي

البنزرتي: عززنا آمالنا في بلوغ المربع الذهبي وعانينا من غياب لاعبي الوسط

بني ياس أنعش آماله في بلوغ المربع الذهبي للكأس بعد فوزه على عجمان بثنائية في الشوط الثاني

بني ياس أنعش آماله في بلوغ المربع الذهبي للكأس بعد فوزه على عجمان بثنائية في الشوط الثاني

ضرب فريق بني ياس بقوة خلال مباراته أمام فريق عجمان في الجولة الخامسة من كأس الرابطة، عندما حول تأخره بهدف إلى تقدم وفوز بهدفين سجلهما في الدقائق العشر الأخيرة من الشوط الثاني، وقد أكد التونسي لطفي البنزرتي مدرب «السماوي» أن الفوز قد أنعش آمال الفريق في بلوغ المربع الذهبي للكأس، خاصة أنه قد وصل إلى النقطة السابعة ليزاحم عجمان على المركز الثاني للمجموعة.
وكشف البنزرتي أن فريقه لم يقدم المستوى المطلوب وأداءه المعتاد خلال الشوط الأول، والذي شهد سيطرة كبيرة لعجمان، وقال البنزرتي : كان أداء الفريق باهتاً في الشوط الأول، ولم نر خطورة هجومنا المعتادة، خاصة مع غياب أبرز عناصر الوسط في الفريق وعدد كبير أيضا من اللاعبين الأساسيين، وكان الشوط لصالح فريق عجمان الذي قدم أداء مميزاً في الشوط الأول، ومع بداية الشوط الثاني قمت ببعض التغييرات في المراكز مع تقدم ثامر محمد إلى الأمام، وتغيير مركز علي مسري، وإدخال عادل حبوش أحد أهم عناصر الخبرة في الفريق ورأينا أفضلية لفريقنا منذ بداية الشوط وتحسناً كبيراً بين خطوطه.
أضاف: وكذلك كان هدف عجمان مع بداية الشوط الثاني سبباً في إنعاش الفريق وتغير أدائه أيضا حيث تراجع عجمان من أجل المحافظة على الهدف، وقمت ببعض التبديلات التي جاءت إيجابية مع تمكن عبد الله بشير من إحراز هدف التعادل ، ثم إضافة عبد الله علي لهدف الفوز في الدقيقة الأخيرة من المباراة.
وأكد البنزرتي أن مشكلة الفريق في هذه المباراة كانت مع غياب أبرز لاعبي الوسط الأساسيين، وهم عامر عبد الرحمن وذياب عوانة و فوزي بشير وسلطان الغافري حيث غاب التفاعل ما بين الوسط والهجوم، وقال البنزرتي: لا أنتقص من مهارة وكفاءة لاعبي دكة الاحتياط حيث إنهم على مستوى عال من المهارة، ولكن قد تكون المشكلة هي غياب التفاهم والانسجام ما بين الهجوم والمجموعة الجديدة من لاعبي الوسط، وكان ذلك سببا في أن يعتمد هجومنا على الكرات الطويلة في أغلب مراحل المباراة والتي لم تكن لصالحنا أمام عجمان.
في المقابل، أكد غازي الغرايري مدرب عجمان أن فريقه كان يستحق الفوز من خلال أدائه القتالي في الشوط الأول، وقال: قدم فريقنا كل شيء في الشوط الأول ما عدا تسجيل الأهداف والتنظيم الهجومي حيث غابت اللمسة الأخيرة وترجمة الفرص إلى أهداف محققة ، كان من الممكن أن نحسم المباراة منذ شوطها الأول، وبالرغم من تقدمنا مع بداية الشوط الثاني إلا أن الفريق أخطأ عندما تراجع إلى الخلف وحاول الحفاظ على هدف التقدم ، حيث أعطى المجال لبني ياس لكي يتقدم ويستغل تراجع الفريق في تكثيف هجماته والتقدم إلى الأمام.
وقال البنزرتي: سوء الطالع كان مصاحباً لنا في الشوط الثاني حيث أعطينا الفرصة لبني ياس لكي يسجل هدف التعادل مع عودة جميع لاعبينا إلى الخلف، وبصراحة فقد تعجلنا الحفاظ على النتيجة حيث كان من المفترض أن يهاجم الفريق ويسعى لتسجيل هدف ثان، وكنا ننظر إلى مباراة بني ياس على أنها فرصة كبيرة لتعزيز مركزنا في المجموعة والحفاظ على المركز الثاني لضمان التأهل للمربع الذهبي، حيث إن مباراتنا المقبلة في كأس الرابطة أمام فريق العين وهي مواجهة ستكون أصعب من هذه المباراة بكثير.
وقال الغرايري: المهم الآن أمام فريق عجمان هو التركيز على مبارياته في الدوري حيث نأمل أن تساهم فترة الانتقالات الشتوية المقبلة في تعزيز صفوف الفريق، وإصلاح الخلل في بعض المراكز وتحقيق إضافات جيدة تعطي عجمان أملا أفضل في الدور الثاني من دوري المحترفين.
وردا على سؤال عن موقع الخلل في الفريق، أكد الغرايري أن عجمان يحتاج إلى إضافة مهمة في مراكز الهجوم حيث أثبتت مباراة اليوم والتي أضاع من خلالها العديد من الفرص في الشوط الأول احتياجه لذلك وقال الغرايري: لو سجل فريقنا أهدافا في الشوط الأول لكانت النتيجة مغايرة، ولم نكن سنتأثر في الشوط الثاني.

اقرأ أيضا

زيدان: نافاس «ابق معي»