الاتحاد

عربي ودولي

عملية عسكرية وشيكة ضد الإرهابيين في الموصل

أفادت تقارير صحفية أمس أن قوات عراقية وأميركية تعتزم البدء في تطبيق عملية عسكرية لتعزيز السيطرة على الموصل ونواحيها وطرد الارهابيين والجماعات المسلحة الأخرى·
ونسبت صحيفة ''الصباح الجديد'' الى مصادر رفيعة المستوى قولها ان غرفة عمليات مشتركة لمحافظة نينوى ستباشر العمل ابتداء من منتصف الشهر الحالي بعد ان تم انشاؤها وتفعيلها إثر اجتماع ضم وزيري الدفاع والداخلية وقيادات محافظة الموصل العسكرية والإدارية· وتوقعت المصادر حدوث تحول كبير في الموقف العسكري بعد اتخاذ قرار بنشر قوات عراقية وأميركية جديدة في الموصل لتعزز الفرقتين العراقيتين الموجودتين حاليا بالمنطقة·
ونقلت الصحيفة عن المسؤولين قولهم ان الأمن سائد في 6 أقضية من الأقضية التسعة التي تضمها المحافظة وان المناطق الساخنة تقتصر على عدد محدود من المواقع والمناطق الحدودية·
وأوضحت ان المعضلات الأمنية التي تواجهها المحافظة ناجمة اساسا عن النقص الكبير في العدد المتوفر من قوات الأمنية والخروقات الخطيرة التي تحصل على يد التشكيلات التي جرى تجنيدها سابقا من دون فحص أمني سليم للأفراد·

اقرأ أيضا

الرئاسة الفلسطينية تؤكد ضرورة وقف التصعيد الإسرائيلي في غزة