الاتحاد

الرئيسية

استئناف المشاورات في اليمن بعد انتهاء مهلة حددها الحوثيون

أعلن مصدر في مكتب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، اليوم الخميس، أن المشاورات بين القوى السياسية ستستأنف بعد انتهاء المهلة التي حددها الحوثيون للتوصل إلى اتفاق من أجل الخروج من الأزمة التي تمر بها البلاد.


وكان جمال بن عمر أعلن، في بيان مساء أمس الأربعاء، عن استئناف المفاوضات بعد اجتماع استمر أربع ساعات ولم يؤد إلى نتيجة بين عدد من الأحزاب السياسية غير المتحالفة مع الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة.


وقال المصدر إن من المقرر عقد لقاء جديد مساء اليوم الخميس.


وكان مبعوث الأمم المتحدة أكد مساء الأربعاء أنه "لا يمكن أن أقف إلا مع الحلول السلمية التي تقوم على الحوار والمفاوضات".


وحض بن عمر الأطراف المعنية كافة على "مواصلة الجهود للتوصل إلى حل سلمي سريع" للأزمة التي تفاقمت مع استقالة الرئيس عبدربه هادي منصور ورئيس حكومته في 22 يناير بضغوط من الحوثيين الذين سيطروا على القصر الرئاسي في صنعاء وعززوا انتشارهم هناك.


وأوردت وكالة الأنباء الرسمية أن بن عمر التقى، أمس الأربعاء، سفراء الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا "في إطار جهوده من أجل التوصل إلى حل للأزمة".


والأحد، أمهل الحوثيون القوى السياسية الأخرى ثلاثة أيام لإنهاء الأزمة مهددين بتكليف "القيادة الثورية" حسم الأمر.


وميدانيا، ما يزال التوتر كبيرا في البلاد حيث قتل أربعة شرطيين في هجوم مسلح في عدن كبرى مدن الجنوب اليمني، كما أعلن مصدر أمني.


وقال المصدر إن مسلحين من الحراك الجنوبي شنوا الهجوم بأسلحة رشاشة وصواريخ على حراس في ساحة في المنصورة أحد أحياء عدن.

اقرأ أيضا

5 قتلى جراء تدافع خلال حفل غنائي في الجزائر