الاقتصادي

الاتحاد

أولاند يدعو منطقة اليورو إلى وضع سياسة لأسعار الصرف

ستراسبورج (رويترز) - قال الرئيس الفرنسي فرنسوا أولاوند أمس إن منطقة اليورو يجب أن تضع سياسة لسعر الصرف تحمي العملة من “التحركات غير المنطقية”.
وأضاف في أول كلمة يلقيها أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورج منذ توليه الرئاسة “أوروبا تترك اليورو عرضة لتحركات غير منطقية في اتجاه أو آخر”. وتابع “أي منطقة ذات عملة موحدة يجب أن تكون لديها سياسة لأسعار الصرف وإلا سينتهي بها الحال خاضعة لسعر صرف لا يعكس حقيقة وضع اقتصادها”.
وكان وزير الصناعة الفرنسي قال الأسبوع الماضي إن سعر صرف اليورو مرتفع أكثر من اللازم.
وأضاف الوزير أرنو مونتيبورج للصحفيين “اليورو مرتفع للغاية، مقارنة مع ما يستحقه الاقتصاد الأوروبي”. وقال إن الرئيس فرانسوا أولوند وحكومته يتابعان القضية عن كثب ويجري بحثها في قلب مجموعة اليورو التي تضم وزراء مالية منطقة العملة الموحدة.
وعوض اليورو خسائره أمس ليتحول إلى الاستقرار مقابل الدولار مع تجدد مشتريات المستثمرين في العملة الموحدة بعد انخفاضها في اليوم السابق بسبب مخاوف سياسية في إيطاليا وإسبانيا.
وسجل اليورو 1,3513 دولار دون تغير عن الجلسة السابقة معوضا خسائره السابقة.

اقرأ أيضا

النفط يصعد والأسواق تتابع اجتماع «أوبك+»