الاتحاد

ضعف الدافعية للتعلم


لعل اكبر مشكلة تواجه اولياء الامور هي التأخر الدراسي وعدم القابلية للتعليم هذا ما ناقشته بعض المدارس او تناقشه المدارس في الدولة وبخاصة خلال هذه السنوات حيث وصلت الى مرحلة متقدمة من اللامبالاة في كل شيء حتى تواصل الآباء مع المدرسة مما يترتب على ذلك حالة الطالب نفسه ومستقبله وتبقى النتيجة طردية بالنسبة للعلاقة بين المدرسة والطالب·
اما بالنسبة لمدارس الطالبات نجد ان هناك عددا لا بأس فيه من الامهات الحريصات على تتبع مستويات بناتهن وايضا ايجابية ذلك الحرص على الالتقاء وتلاقي الاطراف فبعض الامهات يحرصن جيدا على ان البيت هو تابع للمدرسة او حتى بعض المشاكل الاسرية قد تجد طريقها للحل فمن الضروري جدا ان يكون هناك توافق بين المدرسة والبيت وهنا تقع المسؤولية الكبرى على الطالبة والطالب حيث تواصلهم مع اسرتهم كما ان المدرسة لها ايضا دور كبير وعلاقة الاسرة بالطالبات وحيث استدعاء اولياء الامور لاجتماع أو اخذ رأيهم في مختلف ما يدور في المدرسة يجعل الطالب له إلمام كبير بما يود ان يبديه امام مدرسيه واذا ما استطردنا مشاكل الطلاب هناك البعض يتعثر في الدراسة وعدم قابليته للتعلم·· فكيف ذلك؟
نجد هنا الطالب يسخر من مدرسيه او يحاول التملص من الحصص بشتى الاعذار الواهية كأدعائه المرض او ما شابه ذلك وهذه الاعذار لا تعطيه الحق للغياب او الانصراف ولكن نجده يتمرد وبطريقته والتي اشك انها دائما تأتي من اوهامه النفسية وقلة نضجه ومراهقته·
اذن المجتمع الاسري اصبح غير مباليا او مهتما لهذه الظاهرة الا من خلال المشاكل والانحرافات والتي يحاول البعض من اولياء الامور التصدي لحالة الطلاب والطالبات ايضا·
وقد اكون مبالغة إن قلت المشكلة قد اجدها في منزلي او منزل الكثيرين من اولياء الامور مما يعطينا حق الاسراع في حل يرضي من يعاني من مشاكل ابنائهم ويجاهد كي يجد الحل الانجح لتربية صحيحة ومستقبل واعد لأبنائه·
يتبقى ان نقول ان لكل مشكلة سبب·· اما اسرية او من خلال المدرسة او بعض من لا يبالون بما يعانيه بعض الطلاب من حالات خاصة أن كانت نفسية او ربما من خلال المجتمع ككل والعصر التكنولوجي الذي اصبح سبب رئيسي يضعف فيه الابناء وعن طريق الفضائيات وتتبع الاسلوب العصري الحديث والمتساهل·· وهناك ايضا قلة الاعتماد على النفس وعامل يعطي المراهق عدم الاهتمام والمبالاة وعدم تحمل مسؤولية نفسه او اسرته·
لهذا من الضروري ان نتدارك المشكلة بحل يدفع طلابنا الى المستوى الممتاز ونحاول قدر المستطاع ان نعطي الاسباب والآراء المختلفة كي نجد الحل الجذري والعميق كي تتلاشى هذه الدافعية الضعيفة للتعلم·
موزة عوض - العين

اقرأ أيضا