الاتحاد

الرياضي

اختتام الدورة التحكيمية للكوادر الرياضية النسائية في كرة الطائرة

تكريم إحدى المشاركات في دورة حكمات الطائرة

تكريم إحدى المشاركات في دورة حكمات الطائرة

تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية ، رئيسة الاتحاد النسائي العام "أم الإمارات"، اختتمت الدورة التحكيمية المختصة في تأهيل الكوادر الرياضية النسائية في مجال التحكيم بلعبة كرة الطائرة، والتي نظمتها لجنة الإمارات للرياضة النسائية، بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، حيث أقيمت الدورة بعنوان "دراسات وتأهيل حكمات جدد" في نادي الجزيرة، بمشاركة 30 حكمة خلال الفترة من 28 فبراير ولغاية 4 مارس 2010.
ويأتي تنظيم الدورات في إطار الخطة الاستراتيجية للجنة الرياضة النسائية التي تطمح للارتقاء وتطوير الكوادر النسائية في مجال التحكيم برياضة كرة الطائرة، واطلاعهن على التطبيقات التحكيمية الحديثة وتأهيلهن للمشاركة بصورة إيجابية في الدورة الثانية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون لدول الخليج والتي تقام خلال الفترة 28 مارس 1 إبريل 2010 بأبوظبي.
وألقى الحكم الدولي في كرة الطائرة حامد الروسي العديد من المحاضرات النظرية والعملية القيمة أمام المشاركات من الكوادر الرياضية النسائية في مؤسسة التنمية الأسرية ومنطقة أبوظبي التعليمية ونادي بني ياس الرياضي والجامعات والمعاهد.
وفي ختام الــدورة قامــت الدكتورة عائشــة البوسميط بتوزيع شهادات التفوق على جميــع المشاركات وســط استفـادة ومكتسبات كبيرة خرجت بها الكوادر الرياضيــة النسائية.
من ناحيتها ثمنت الدكتورة عائشة البوسميط نائب رئيس لجنة الرياضة النسائية رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للدورة التحكيمية، مؤكدة بأن دعم سموها اللامحدود يدفع لتحقيق الألقاب والإنجازات التي تؤكد على المكانة الرفيعة التي تقف عندها المرأة الإماراتية.
وأكدت بأن رعاية سموها للدورة أثرى البطولة بالنجاح والتميز وأعطى دافعاً كبيراً أمام المشاركات لتقديم عطاءات مضاعفة تساعدهن على الوقوف في طليعة الحكمات.
وأشارت أن الدورة التحكيمية شهدت إقبالا كبيراً من المشاركات عكس الخطوات الماضية التي قامت بها لجنة الإمارات للرياضة النسائية بنشر الوعي الرياضي من خلال البرامج الهادفة التي نسعى إلى تأسيس مرحلة جديدة تشكل النواة الحقيقية لبناء المنظومة الرياضية في الرياضة النسائية، مؤكدة أن الدورة تضمنت محاضرات عملية ونظرية وحظيت بتفاعل وتجاوب كبيرين لكونها ابتعدت عن الأساليب الروتينية مما جعل المشاركات يخرجن بمكتسبات كبيرة واستفادة قصوى.
وأوضحت: "اخترنا الحكمات المتميزات اللاتي نجحن في الاختبارات العملية والنظرية كنخبة رياضية جيدة نسعى لتأهليهن وإكسابهن خبرات إضافية جديدة تمكنهن من قيادة المباريات في البطولات المقبلة، وستكون "خليجي المرأة" فرصة مثالية أمام الحكمات النخبة للمشاركة بالحضور ومتابعة المباريات والاحتكاك مع اللجان التحكيمية الدولية للخروج بنتائج مثمرة تضاف إلى الخبرات الماضية التي تم اكتسابها في الفترة الماضية".
وركزت الدورة على أهم المحتويات في الجانب التطويري وهي: القواعد الرسمية للعبة كرة الطائرة ( -2009 2010)، نظام وقواعد التسجيل، التعليمات الجديدة في التحكيم لعام 2009، التفسيرات الخاصة بقواعد اللعبة لعام 2009، المهارات العلمية للتحكيم "مناقشة الأخطاء والتقييم"، الامتحانات العلمية شفهي وتحريري.
من ناحية أخري عقدت لجنة المنتخبات والملاعب في اللجنة المنظمة العليا للدورة الخليجية اجتماعاً موسعاً للمنتخبات المشاركة في الدورة الثانية لرياضة المرأة وناقش الاجتماع جميع المتعلقات والاحتياجات التي تتطلبها المنتخبات المشاركة في سبيل إكمال الخطوات الإعدادية للمنتخبات.
حضر الاجتماع الذي عقد في مقر نادي سيدات الشارقة ندى عسكر المنسق العام للمنتخبات المشاركة رئيسة لجنة الملاعب والمنتخبات، رهام محمود مساعد رئيس اللجنة، أحمد السيد عضو اتحاد الطائرة، خيري محبوب أمين سر اتحاد الطائرة، سحر العوبد عضو اتحاد ألعاب القوى، حنان الحساوي عضو اتحاد البولينج، السيد عبدالله عضو اتحاد التايكواندو، وكمال المعداوي عضو اتحاد الرماية .
وناقش الاجتماع جميع الجوانب المتعلقة بإعداد المنتخبات الوطنية التي تطمح لمعانقة الذهب في الدورة الخليجية وتقديم صورة رائعة للرياضة النسائية الإماراتية في المحفل الخليجي, كما ناقش الاجتماع جميع المتعلقات والاحتياجات التي تتطلبها المنتخبات المشاركة في سبيل إكمال الخطوات الإعدادية للمنتخبات.
وتم خلال الاجتماع توزيع الاستمارات الرسمية للدورة الخليجية للمنتخبات الوطنية لتدوين المشاركين في منافسات الألعاب الثمانية المعتمدة هي "ألعاب القوى، ألعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة، الرماية، الفروسية، البولينج، كرة الطائرة، كرة القدم ، التايكواندو".
ورفع المجتمعون أسمى آيات الشكر والعرفان لمقام سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام "أم الإمارات" على رعايتها الكريمة للدورة الرياضية النسائية الخليجية، ودعمها اللامحدود لشريحة الرياضة النسائية في الدولة والأخذ بيدها نحو مواقع متميزة، مؤكدين بأن رعاية سموها للدورة سيشكل دافعاً كبيراً أمام المنتخبات الوطنية لتحقيق أفضل النتائج وتبؤ أفضل المواقع في الدورة الثانية لرياضة المرأة.


تحت رعاية الشيخة فاطمة

اختتام الدورة التحكيمية للكوادر الرياضية النسائية في كرة الطائرة


تكريم إحدى المشاركات في دورة حكمات الطائرة (من المصدر)


أبوظبي (الاتحاد) - تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية ، رئيسة الاتحاد النسائي العام "أم الإمارات"، اختتمت الدورة التحكيمية المختصة في تأهيل الكوادر الرياضية النسائية في مجال التحكيم بلعبة كرة الطائرة، والتي نظمتها لجنة الإمارات للرياضة النسائية، بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، حيث أقيمت الدورة بعنوان "دراسات وتأهيل حكمات جدد" في نادي الجزيرة، بمشاركة 30 حكمة خلال الفترة من 28 فبراير ولغاية 4 مارس 2010.
ويأتي تنظيم الدورات في إطار الخطة الاستراتيجية للجنة الرياضة النسائية التي تطمح للارتقاء وتطوير الكوادر النسائية في مجال التحكيم برياضة كرة الطائرة، واطلاعهن على التطبيقات التحكيمية الحديثة وتأهيلهن للمشاركة بصورة إيجابية في الدورة الثانية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون لدول الخليج والتي تقام خلال الفترة 28 مارس 1 إبريل 2010 بأبوظبي.
وألقى الحكم الدولي في كرة الطائرة حامد الروسي العديد من المحاضرات النظرية والعملية القيمة أمام المشاركات من الكوادر الرياضية النسائية في مؤسسة التنمية الأسرية ومنطقة أبوظبي التعليمية ونادي بني ياس الرياضي والجامعات والمعاهد.
وفي ختام الــدورة قامــت الدكتورة عائشــة البوسميط بتوزيع شهادات التفوق على جميــع المشاركات وســط استفـادة ومكتسبات كبيرة خرجت بها الكوادر الرياضيــة النسائية.
من ناحيتها ثمنت الدكتورة عائشة البوسميط نائب رئيس لجنة الرياضة النسائية رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للدورة التحكيمية، مؤكدة بأن دعم سموها اللامحدود يدفع لتحقيق الألقاب والإنجازات التي تؤكد على المكانة الرفيعة التي تقف عندها المرأة الإماراتية.
وأكدت بأن رعاية سموها للدورة أثرى البطولة بالنجاح والتميز وأعطى دافعاً كبيراً أمام المشاركات لتقديم عطاءات مضاعفة تساعدهن على الوقوف في طليعة الحكمات.
وأشارت أن الدورة التحكيمية شهدت إقبالا كبيراً من المشاركات عكس الخطوات الماضية التي قامت بها لجنة الإمارات للرياضة النسائية بنشر الوعي الرياضي من خلال البرامج الهادفة التي نسعى إلى تأسيس مرحلة جديدة تشكل النواة الحقيقية لبناء المنظومة الرياضية في الرياضة النسائية، مؤكدة أن الدورة تضمنت محاضرات عملية ونظرية وحظيت بتفاعل وتجاوب كبيرين لكونها ابتعدت عن الأساليب الروتينية مما جعل المشاركات يخرجن بمكتسبات كبيرة واستفادة قصوى.
وأوضحت: "اخترنا الحكمات المتميزات اللاتي نجحن في الاختبارات العملية والنظرية كنخبة رياضية جيدة نسعى لتأهليهن وإكسابهن خبرات إضافية جديدة تمكنهن من قيادة المباريات في البطولات المقبلة، وستكون "خليجي المرأة" فرصة مثالية أمام الحكمات النخبة للمشاركة بالحضور ومتابعة المباريات والاحتكاك مع اللجان التحكيمية الدولية للخروج بنتائج مثمرة تضاف إلى الخبرات الماضية التي تم اكتسابها في الفترة الماضية".
وركزت الدورة على أهم المحتويات في الجانب التطويري وهي: القواعد الرسمية للعبة كرة الطائرة ( -2009 2010)، نظام وقواعد التسجيل، التعليمات الجديدة في التحكيم لعام 2009، التفسيرات الخاصة بقواعد اللعبة لعام 2009، المهارات العلمية للتحكيم "مناقشة الأخطاء والتقييم"، الامتحانات العلمية شفهي وتحريري.
من ناحية أخري عقدت لجنة المنتخبات والملاعب في اللجنة المنظمة العليا للدورة الخليجية اجتماعاً موسعاً للمنتخبات المشاركة في الدورة الثانية لرياضة المرأة وناقش الاجتماع جميع المتعلقات والاحتياجات التي تتطلبها المنتخبات المشاركة في سبيل إكمال الخطوات الإعدادية للمنتخبات.
حضر الاجتماع الذي عقد في مقر نادي سيدات الشارقة ندى عسكر المنسق العام للمنتخبات المشاركة رئيسة لجنة الملاعب والمنتخبات، رهام محمود مساعد رئيس اللجنة، أحمد السيد عضو اتحاد الطائرة، خيري محبوب أمين سر اتحاد الطائرة، سحر العوبد عضو اتحاد ألعاب القوى، حنان الحساوي عضو اتحاد البولينج، السيد عبدالله عضو اتحاد التايكواندو، وكمال المعداوي عضو اتحاد الرماية .
وناقش الاجتماع جميع الجوانب المتعلقة بإعداد المنتخبات الوطنية التي تطمح لمعانقة الذهب في الدورة الخليجية وتقديم صورة رائعة للرياضة النسائية الإماراتية في المحفل الخليجي, كما ناقش الاجتماع جميع المتعلقات والاحتياجات التي تتطلبها المنتخبات المشاركة في سبيل إكمال الخطوات الإعدادية للمنتخبات.
وتم خلال الاجتماع توزيع الاستمارات الرسمية للدورة الخليجية للمنتخبات الوطنية لتدوين المشاركين في منافسات الألعاب الثمانية المعتمدة هي "ألعاب القوى، ألعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة، الرماية، الفروسية، البولينج، كرة الطائرة، كرة القدم ، التايكواندو".
ورفع المجتمعون أسمى آيات الشكر والعرفان لمقام سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام "أم الإمارات" على رعايتها الكريمة للدورة الرياضية النسائية الخليجية، ودعمها اللامحدود لشريحة الرياضة النسائية في الدولة والأخذ بيدها نحو مواقع متميزة، مؤكدين بأن رعاية سموها للدورة سيشكل دافعاً كبيراً أمام المنتخبات الوطنية لتحقيق أفضل النتائج وتبؤ أفضل المواقع في الدورة الثانية لرياضة المرأة.

منتخب الطائرة يلاقي الأهلي والزمالك في معسكر مصر

أسامة أحمد (الشارقة) – تغادر اليوم بعثة منتخبنا لسيدات الطائرة متوجهة إلى مصر برئاسة الشيخة شمسة بنت حشر بن مانع آل مكتوم عضو مجلس إدارة الاتحاد رئيسة اللجنة النسائية لإقامة معسكر تحضيري يستمر حتى 18 مارس الجاري، في إطار البرنامج الموضوع لخوض غمار الدورة الثانية لرياضة المرأة الخليجية التي تستضيفها أبوظبي خلال الفترة من 28 مارس- الأول من أبريل المقبل.
ويؤدي منتخبنا تدريباته في مجمع الصالات بالقاهرة، على أن يلعب 6 مباريات تجريبية أبرزها أمام الأهلي والزمالك والشرطة، ومن المتوقع أن يستهل تجاربه الإعدادية بعد غد في إطار البرنامج الموضوع من الياياني اداتشي المدير الفني للمنتخبات الوطنية بغية تجهيز 14 لاعبة للمشاركة في الحدث وهن نادية علي المعمري، منى حيدر حسن، كلثم رحمة المنصوري "الوصل"، فاطمة حسن صالح "الشباب"، علياء ناصر حسن "الجزيرة"، مريم محمد المنصوري، فاطمة محمد عبدالله، منى عباس محمد "نادي سيدات الشارقة"، عفراء سعيد الشامسي، هيا عبدالله محمد، اسماء شهباز، شيخة سليمان سعيد، سميحة حسن علي، ايمان سليمان سعيد، "عجمان".
وتضم البعثة أروى العمري إدارية واداتشي مدربا ويسرية شجيع مساعدة للمدرب.
يذكر أن المنتخب خاض تجربة ودية خلال الأيام الماضية أمام ناشيئ الوصل انتهت بخسارته صفر /3 أدارها إسماعيل رجب مساعد اداتشي.
وكانت الشيخة شمسة بنت حشر آل مكتوم المشرفة على المنتخب قد أكدت أن الاهتمام الذي يجده منتخب السيدات يضاعف من جهود القائمين على أمره .

اقرأ أيضا

لقب «دولية دبي» يمنح «الأولمبي» مكاسب فنية ومعنوية