الاتحاد

الإمارات

اختبار 30 حافظاً وحافظة في مسابقة دبي للقرآن الكريم

أحد المتسابقين خلال اختباره في دورة سابقة

أحد المتسابقين خلال اختباره في دورة سابقة

سامي عبدالرؤوف (دبي) - انتهت لجنة تحكيم المسابقة المحلية لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم في دورتها الثالثة عشرة من اختبار 30 متسابقا ومتسابقة من المنتسبين لـ 6 مراكز ومؤسسات قرآنية، في كل من دبي والشارقة ورأس الخيمة.
وضمت المراكز والمؤسسات القرآنية كلا من مؤسسة الشارقة للقرآن والسنة، ومؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه، وجمعية دار البر بدبي، ومركز الصديق لتحفيظ القرآن الكريم والعلوم الشرعية، ومركز عبدالله بن مسعود لتحفيظ القرآن الكريم.
وأشار المستشار إبراهيم محمد بوملحة، مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية، رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، إلى أن المسابقة المحلية لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم ينتظرها الأبناء والبنات من المواطنين والمقيمين على أرض الدولة في كل عام للمشاركة فيها، لما تتميز به من مزايا عديدة لخدمة حفظة القرآن الكريم، وتقديم الدعم للمراكز القرآنية المنتشرة على مستوى الدولة.
وقال إن المسابقة في هذا العام شهدت إقبالاً كبيراً على المشاركة في المسابقة المحلية بجميع فروعها، لدورها في نشر ثقافة حفظ القرآن الكريم على مستوى الدولة، وتشجيع جميع الموجودين على أرضها من مواطنين ومقيمين على حفظه والتنافس في تلاوته.
وأشار إلى أن فرع المسابقة المحلية يعد من أهم فروع جائزة دبي للقرآن الكريم بعد المسابقة الدولية، وهي موجهة للحفظة من المواطنين والوافدين من الذكور والإناث.
وذكر أن من عوامل الحفظ لكتاب الله ما يسره الله تعالى من أسباب من خلال المسابقات القرآنية لأبناء هذه الأمة الذين تعلقت قلوبهم وأرواحهم بهذا الكتاب المبين، فنالوا خير الدنيا والآخرة.
ونوه المستشار بوملحه، الى أن التصفيات المبدئية أظهرت أن 45 شخصاً من المشاركين حصلوا على أكثر من 95%، و68 شخصاً حصلوا على أكثر من 90%.
وأشار رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم إلى أن الجائزة فتحت باب المشاركة في فرع القراءات أمام المتسابقين، بحيث يستطيع حافظ القرآن المشاركة في المسابقة بقراءة مغايرة للتي قرأ بها أو تسابق بها في الأعوام الماضية.
ولفت إلى أن عدداً من المتسابقين شاركوا في المسابقة بقراءة قالون والدوري وورش عن نافع.
وقد انطلقت فعاليات المسابقة المحلية في دورتها الثالثة عشرة مساء أول من أمس السبت الرابع من فبراير، وتستمر حتى الحادي عشر منه، وبدأت اختبارات الذكور في جمعية الإصلاح والتوجيه الاجتماعي بالقصيص، وللإناث بجمعية النهضة النسائية بالحمرية، ووصل عدد المشاركين والمشاركات في التصفيات النهائية إلى 120 متسابقاً ومتسابقة، منهم 55 متسابقاً، و65 متسابقة، موزعون على أفرع المسابقة، إضافة إلى فرع القراءات.
إلى ذلك يخوض 257 حافظاً وحافظة مساء اليوم الثلاثاء وحتى مساء الجمعة المقبل منافسات المرحلة الثانية من الدورة الثانية عشرة لجائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم على مسرح المركز الثقافي لوزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع برأس الخيمة، برعاية صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة.
وقال الشيخ عمر بن عبدالعزيز بن حميد القاسمي عضو مجلس أمناء مؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه أمين عام الجائزة إن فروعها تشمل خمسة فروع هي: الفرع الأول حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التجويد، وفي الفرع الثاني حفظ عشرين جزءاً مع التجويد، والفرع الثالث حفظ عشرة أجزاء مع التجويد، والفرع الرابع حفظ خمسة أجزاء مع التجويد. وأثنى الشيخ عمر القاسمي على الرعاية الكريمة لصاحب السمو حاكم رأس الخيمة لهذه الجائزة الإيمانية وتوجيهات سموه بتوسعة نطاق الجائزة وتعميمها لمختلف الفئات العمرية الطلابية، وحرص سموه على دعم وإنجاح فعالياتها، مواصلاً مسيرة المؤسس الأول للجائزة الراحل الشيخ صقر بن محمد القاسمي طيب الله ثراه الذي أرسى معالم هذه الجائزة.
كما شكر أمانة جائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم واللجنة الإعلامية وإدارة مؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه على هذه المبادرة، مؤكداً أهمية ودور مشاركة معاهد ومراكز تحفيظ القرآن الكريم بالدولة وبإشراف الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف.
وأشاد الشيخ عمر القاسمي بجهود مديري ومشرفي المراكز ومحفظي القرآن الكريم فيها على مستوى الإمارة وتواصلهم الفاعل لإنجاح فعاليات الجائزة، ما يؤكد الشراكة الحقيقية بين المؤسسات القرآنية والمؤسسات التربوية في تحقيق رسالتها الحضارية.
وفي سياق متصل، كرمت أمانة الجائزة مساء أول من أمس المهندس الشيخ سالم بن سلطان بن صقر القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني برأس الخيمة على دعمه غير المحدود لفعاليات الجائزة وبرامجها في احتفال أقامته الجائزة في المركز الثقافي برأس الخيمة. وقام الشيخ عمر بن عبدالعزيز بن حميد القاسمي عضو مجلس أمناء مؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه بتسليم المهندس الشيخ سالم القاسمي درع الجائزة.

اقرأ أيضا

انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة غداً مع فرصة لسقوط أمطار