الاقتصادي

الاتحاد

«دبي المستقبل» تستقطب 27 شركة عالمية

الاتحاد

الاتحاد

دبي (الاتحاد)

استقطبت الدورة السابعة لمسرعات دبي المستقبل، إحدى مبادرات مؤسسة دبي للمستقبل، 27 شركة ناشئة من مختلف أنحاء العالم لإيجاد حلول مبتكرة خلال 9 أسابيع لـ 18 تحدياً رئيسياً أطلقتها مجموعة من الجهات الحكومية في دبي، تشمل هيئة الطرق والمواصلات بدبي، وهيئة الصحة بدبي، وهيئة كهرباء ومياه دبي، واتصالات ديجيتال، وشرطة دبي، وهيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي.
وتعرض الشركات الناشئة المشاركة في هذه الدورة مشاريعها المبتكرة التي تتبنى أحدث الحلول التكنولوجية المتطورة القائمة على الذكاء الاصطناعي والبلوك تشين وإنترنت الأشياء وغيرها، للعديد من التحديات التي تواجه مدن المستقبل في القطاعات الحيوية مثل الرعاية الصحية والنقل والسلامة والأمن.
وتمثل الشركات العالمية الناشئة 16 دولة هي بريطانيا والولايات المتحدة وإسبانيا والنمسا وكوريا الجنوبية وأستراليا وألمانيا والهند وإيرلندا وأندورا وإستونيا وفنلندا وإيطاليا ولاتفيا ونيوزيلندا وسنغافورة.
وتشهد هذه الدورة من مسرعات دبي المستقبل مجموعة من الاجتماعات والجلسات وورش العمل بين الشركات الناشئة والجهات المشاركة، بالإضافة إلى عدد من الأنشطة التفاعلية والثقافية التي ترمي إلى تحسين وتطوير الأفكار التي يطرحها رواد الأعمال في مختلف التحديات. وأكد عبد العزيز الجزيري نائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، أن نجاح برنامج مسرعات دبي للمستقبل باستقطاب الشركات الناشئة من مختلف أنحاء العالم يدعم مخرجات مبادرة «حي دبي للمستقبل»، التي تهدف لتعزيز مكانة دبي دبي إلى وجهة أعمال وبيئة استثمارية متكاملة تضم تسهيلات استثنائية، خاصة في مجال الاقتصاد الجديد. وقال الجزيري: «نهدف من المبادرة إلى تعزيز التعاون بين شركاء مسرعات دبي المستقبل والشركات الناشئة المشاركة، وإتاحة الفرصة لها للدخول في قطاعات وأسواق جديدة تلبي متطلبات المستقبل، فضلاً عن استقطاب المهارات العالمية والارتقاء بمكانة دبي كمركز للابتكار والشركات الناشئة ورواد الأعمال».
وتغطي الدورة السابعة لمسرعات دبي المستقبل 18 تحدياً متنوعاً في مجموعة من القطاعات المستقبلية في إمارة دبي، وسيتم تطوير الأفكار والمشاريع الذي ستقدمها الشركات الناشئة وتطبيقها على أرض الواقع.

اقرأ أيضا

الصين: تخفيضات الضرائب والرسوم تجاوزت 56 مليار دولار