الاتحاد

عربي ودولي

السعودية تغلق ملف الأسرى مع «الحوثيين»

يمنيون يتفقدون آثار الدمار في مدينة صعدة

يمنيون يتفقدون آثار الدمار في مدينة صعدة

أعلن مساعد وزير الدفاع والطيران السعودي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، أمس إغلاق ملف الأسرى والمفقودين في الحرب ضد المتمردين “الحوثيين” التي انتهت أواخر يناير الماضي.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مساعد وزير الدفاع السعودي قوله خلال زيارة تفقدية للقوات المسلحة المرابطة بقطاع العارضة، إن الرياض تسلمت مؤخرا “جثامين الشهداء بعد أن كانوا في عداد المفقودين، وباستلامنا لهم فإننا نعد ملف المفقودين قد أغلق تماما”. وشدد الأمير خالد بن سلطان على ضرورة استمرار حالة التأهب والجاهزية لدى الجيش السعودي استعدادا لأي طارئ، وقال :” أوصيكم بالحرص والمتابعة والاستعداد لكل ما هو متوقع، لأن ما حصل حتى الآن لا يعني أن الوضع قد انتهى، بل الأيام والأفعال على أرض الواقع هي التي ستبرهن لنا ذلك وسنبقى مراقبين وعن أراضينا مدافعين”.ومنذ توقف الحرب بين القوات السعودية و”الحوثيين”، أواخر يناير الماضي، سلَم المتمردون في شمال اليمن ثلاثة جنود سعوديين إلى السلطات اليمنية. ويطالب “الحوثيون” السلطات السعودية بالإفراج عن 31 أسيرا.
إلى ذلك قال مصدر يمني مسؤول إن المتمردين “الحوثيين” سيسلمون غدا الاثنين الأسلحة والمعدات المنهوبة من الجيشين اليمني والسعودي خلال المواجهات المسلحة التي اندلعت أواخر العام الماضي 2009. وينص البند الثالث من اتفاق إنهاء الحرب بين الجيش اليمني والمتمردين في شمال اليمن، على “إعادة المنهوبات من المعدات المدنية والعسكرية”.
وقال النائب البرلماني عبدالله المقطري عضو اللجنة المشرفة على تنفيذ الاتفاق في محور الملاحيظ بمحافظة صعدة لـ(الاتحاد)، إن اللجنة اتفقت مع ممثلي حركة التمرد “الحوثي” على تسليم الأسلحة والمعدات التابعة للجيشين اليمني والسعودي والتي استولوا عليها في الحرب الأخيرة”. وأوضح المقطري، إن اللجنة سلمت الجانب الحوثي “كشوفات بالأسلحة والمعدات التي استولى عليها المتمردون”، مؤكدا إن “إجراءات التسليم التي ستبدأ غدا الاثنين ستكون عملية موثقة وبحضور لجان خاصة من الطرفين”.
وأشار عضو اللجنة المشرفة على تنفيذ الاتفاق الذي بدأ العمل به في 12 فبراير، إلى أنه تم الاتفاق مع “الحوثيين” على تفجير الألغام المنزوعة “بحضور لجنة من الجهات المختصة”، لافتا إلى أن المتمردين “أبدوا تجاوبا كبيرا” بخصوص هذا الأمر. وكان احتفاظ “الحوثيين” بالألغام التي يتم نزعها، تنفيذا للبند الأول من الاتفاق، أثار مخاوف كبيرة لدى أهالي محافظة صعدة من اندلاع حرب جديدة بين القوات الحكومية والمتمردين الحوثيين.


ضبط 5 أجانب يقيمون بصورة غير شرعية في اليمن

صنعاء (الاتحاد) - أعلنت وزارة الداخلية اليمنية أنها ضبطت خمسة أجانب بالعاصمة صنعاء “يقيمون بصورة غير شرعية”.وذكر مركز الإعلام الأمني التابع لوزارة الداخلية أن السلطات الأمنية قامت بتسليم الأجانب الخمسة إلى مصلحة الهجرة والجوازات “لاتخاذ الإجراءات القانونية بشأنهم”.وكان اليمن ألغى في 20 يناير الماضي منح التأشيرات للأجانب في مطاراته للحد من “تسلل أي من العناصر الإرهابية للبلاد”.
وأعلنت السلطات اليمنية في يناير الماضي اعتقال شخصين، أحدهما سعودي، في محافظة شبوة جنوب البلاد “يشتبه في انتمائهما إلى تنظيم القاعدة”.كما احتجزت السلطات الأمنية، منتصف الشهر الماضي، اندونيسيين اثنين، يدرسان في معهد ديني بمحافظة مأرب شرق العاصمة صنعاء، للاشتباه في انتمائهما لتنظيم “القاعدة”.

اقرأ أيضا

توسك يرفض مقترح ترامب بإعادة روسيا إلى "مجموعة السبع"