الاتحاد

منوعات

وفاة أم أسترالية وابنتها في جزيرة بالي الاندونيسية

قالت الشرطة الإندونيسية اليوم الأحد إن امرأة استرالية وابنتها البالغة من العمر 14 عاما لقيتا حتفهما لأسباب غير مؤكدة في جزيرة بالي السياحية الاندونيسية.
وقال مسؤول في الشرطة :إن الأم توفيت أمس السبت أثناء نقلها في سيارة اسعاف من الفندق الذي كانت تقيم فيه شرقي بالي، ثم توفيت ابنتها بعد ذلك بوقت قصير.
واضاف " ما زلنا لا نعرف سبب وفاة الاثنتين ... ويجري حاليا اختبار عينات من القيء والأدوية ، التي عثر عليها في غرفتهما بالفندق ، في مختبر".
وذكرت صحيفة "صنداي تليجراف" الأسترالية أن وفاة الاثنتين، وهما نولين جاي بيشوف54 عاما وابنتها، ايفانا جينا يوري بيشوف، كانت بسبب رد فعل تحسسي على ما يبدو.

اقرأ أيضا

القرية العالمية.. «نسيج واحد» لثقافات متعددة