الرياضي

الاتحاد

الإمارات ومصر إلى نهائيات «الأمم»

الريسي يتوسط فرسان فريق نيوزيلندا أبطال كأس الأمم (تصوير: عبدالعظيم شوكت)

الريسي يتوسط فرسان فريق نيوزيلندا أبطال كأس الأمم (تصوير: عبدالعظيم شوكت)

أبوظبي (الاتحاد)

تأهل فريق الإمارات إلى نهائيات كأس الأمم لقفز الحواجز في برشلونة من الأول وحتى الرابع من أكتوبر المقبل، بعد حصوله على المركز الثالث في كأس الأمم «لونجين» في ختام فعاليات كأس صاحب السمو رئيس الدولة فئة الخمس نجوم في نسختها التاسعة، التي أقيمت برعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، واستضافها نادي أبوظبي للفروسية على ميدانه الرملي للمرة الأولى.كما تأهل الفريق المصري إلى النهائيات أيضاً بحصوله على المركز الثاني، فيما حلق فريق نيوزيلندا بكأس الأمم، وحل الفريق الألماني حامل اللقب في المركز الرابع ثم سوريا والسعودية في المركزين الخامس والسادس.
وللمرة الثانية ينجح فريق نيوزيلندا في تحقيق الفوز بكأس الأمم عبر كأس صاحب السمو رئيس الدولة، فقد سبق له أن نال اللقب في النسخة السابعة 2018، وجاء فوزه للمرة الثانية في نسخة 2020، برصيد 8 نقاط جزاء ارتكبها في الجولة الثانية، التي صمم مسار جولتيها بحواجز بلغ ارتفاعها 160 سم.
ونال المركز الثاني الفريق المصري برصيد 17 نقطة جزاء، وتوّج فريق الإمارات بالمركز الثالث برصيد 17 نقطة جزاء جميعها في الجولة الثانية، بفارق 2:12 ثانية عن المركز الثاني، حل فريق الإمارات ثالثاً، وضم الفرسان عبدالله محمد المري على صهوة الجواد «جيمس»، حمد علي الكربي على صهوة الجواد «كويل»، محمد العويس على صهوة الجواد «أوتو» ومحمد الكميتي على صهوة الفرس «داليدا»، وسبق لفريق الإمارات التأهل لنهائي كأس الأمم 2017 انطلاقاً من بطولة كأس الأمم في كأس صاحب السمو رئيس الدولة.
توّج الفرق الفائزة اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، رئيس اتحاد الفروسية والسباق، وبارك الريسي للإمارات تنظيم الكأس الرفيعة، وما تحمله من اسم غال على الجميع، والذي تنافس عليه أكثر من 138 فارساً وفارسة من 26 دولة حول العالم وبصحبتهم أكثر من 250 جواداً من أجود الخيول.
وقال: رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للبطولة مكنتها من معانقة النجاح طيلة أيامها، وسموه من أكبر الداعمين لرياضة الفروسية وفرسانها.
وأضاف: استضافة نادي أبوظبي للبطولة وما رافقها من فعاليات بحلة جديدة أسعدت الجميع وأشاعت الفرحة بين الحضور، ومشاركة العدد الكبير من المتطوعين أضاف المزيد من الألق والنجاح للبطولة، موجهاً الشكر إلى الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيسة مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، رئيسة ناديي العين وأبوظبي للسيدات على رعايتها لفريق الإمارات وتحقيقه إنجازات كبيرة، وللفرسان الأشبال والناشئين، مما يؤكد اهتمامها وإصرارها على رفع علم الإمارات عالياً في المحافل الدولية ومشاركة فرسان الإمارات باسمها وتمثيلها خير تمثيل.
وفاز الفارس البلجيكي تيري جوفينت على صهوة الجواد «كديت دي روسيو زد» بكأس الشراع للتحدي في ختام المنافسات الدولية من فئة الخمس نجوم، وبرعاية اتحاد الفروسية والسباق أقيمت المنافسة دولية للفرسان الأشبال، بمواصفات المرحلتين على حواجز 110 سم، وواصل الفارس السوري ليث غريب تألقه وأحرز لقب دولية الأشبال والفوز مجدداً على صهوة الفرس «كابيتولا اس آر زد».
وفي المنافسة الدولية لفئة الفرسان الناشئين فاز فارسنا علي أحمد الجنيبي على صهوة الفرس «كارماه دو لزامي» بالمركز الأول.

اقرأ أيضا

سواريز.. «لحظة ألم»!