الاتحاد

الرئيسية

جراحة ناجحة لمبارك لاستئصال المرارة

صورة أرشيفية للرئيس المصري

صورة أرشيفية للرئيس المصري

خضع الرئيس المصري حسني مبارك امس لجراحة طبية ناجحة لاستئصال المرارة في أحد المستشفيات الألمانية. وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية، أنه جرى نقل الرئيس المصري “81 عاما” لوحدة العناية المركزة في المستشفى الجامعي بمدينة هايدلبرج الألمانية، حيث يتحدث مع أفراد عائلته وطاقم فريقه الطبي. وأعلنت المتحدثة باسم مستشفى هايدلبرج انيت توفز لوكالة “فرانس برس” أن العملية الجراحية التي أجريت للرئيس المصري “سارت على ما يرام”.وقالت “العملية جرت على ما يرام. والمريض أصبح واعياً”,موضحة أن عملية استئصال المرارة أجراها فريق من عدة جراحين. وأكدت المتحدثة بذلك ما سبق أن أعلنه التلفزيون المصري الذي أكد أن “العملية كانت ناجحة” وأن الرئيس نقل إلى وحدة العناية المركزة بعدما أفاق وأنه تحدث إلى أفراد أسرته وإلى الأطباء.
وذكر بيان صادر عن المركز الصحفي المصري الرسمي أن الفحوصات الطبية التي أجراها مبارك أمس الأول أكدت وجود التهابات مزمنة بالحوصلة المرارية. وكان الرئيس مبارك قد أصدر قرارا قبيل توجهه إلى ألمانيا بتكليف رئيس مجلس الوزراء أحمد نظيف بتولي جميع اختصاصات رئيس الجمهورية طبقا للمادة 82 من الدستور إلى حين عودته إلى مباشرة مهامه.
ويرافق الرئيس مبارك في رحلته العلاجية بألمانيا حاتم الجبلي وزير الصحة وزكريا عزمي رئيس ديوان رئيس الجمهورية وأسرة الرئيس. وبعث فتحي سرور رئيس البرلمان المصري باسم أعضاء البرلمان برقية إلى الرئيس مبارك يتمنون لسيادته فيها الشفاء العاجل وموفور الصحة والعافية والعودة إلى أرض الوطن سالما معافا.
واطمأن الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى على صحة الرئيس مبارك. وقال إنه أجرى اتصالا هاتفيا أمس للاطمئنان على صحة الرئيس. وعبر عن تمنياته الطيبة للرئيس بالعودة سالماً لأرض الوطن ويتمتع بالصحة والعافية.
وقال جمال سلطان مدير مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية إن الجراحة كانت بسيطة وان الرئيس كان نشيطا في الفترة الأخيرة مشيرا إلى جولاته في أنحاء مصر ولقاءاته في الخارج. وقال “ لا يبدو أن هناك مبررا للقلق في الوقت الحالي” مضيفا أن الحديث عن خلافة مبارك أمر “يمكن تفهمه بالنظر إلى عمر الرئيس”

اقرأ أيضا

البيت الأبيض يقر: ترامب ربط مساعدات لأوكرانيا بفتح تحقيق سياسي