الاتحاد

الرئيسية

اصحاب الشركات: نريد درهما ··والأغلبية اتفقت على ثلاثة !

فتحية البلوشي:
أجمع فريق من أصحاب ومسؤولي شركات المياه في أبوظبي الذين حضروا الاجتماع الأخير للمنتجين على رفضهم لقرار رفع أسعار عبوات المياه سعة خمسة ليترات، وأكد أغلبية من حضروا هذا الاجتماع اعتراضهم على رفع سعر جالون المياه إلى ثمانية دراهم، وطالبوا برفع السعر درهما واحدا حتى لا يكون هناك عبء اضافي على المستهلك؟!·· والسؤال هنا 'إذا كانت الأغلبية قد اجمعت على ضرورة رفع السعر بمقدار درهم واحد·· فهل أخذ الاجتماع برأي الأقلية منهم؟!'·
وقال جمال البصو مدير شركة النبع لتعبئة المياه: فضلنا رفع السعر درهما واحدا لكل الشركات، لكن الاجتماع أخذ برأي الأغلبية، لنتفق على رفع السعر إلى مستوى 8 دراهم، ورغم أنه ارتفاع ظالم، لكنه الحل الوحيد لوقف تدهور الوضع الذي تعيشه حاليا شركات المياه ·وتابع البصو 'على الرغم من إجماع أغلبية الشركات المنتجة للمياه، إلا أن هناك بعضا منها يرى أهمية التراجع عن هذا القرار، ونكتفي فقط بالمطالبة بدرهم واحد زيادة على السعر الحالي، فمن الممكن أن يلجأ الناس إلى استعمال المياه التي تصل إلى المنازل، خاصة وأنها في الفترة الأخيرة اصبحت على مستوى عال من الجودة والمطابقة للمواصفات العالمية، وهو ما قد يضر مصالح الشركات، مع توقعات تراجع المبيعات·
ويستعد حاليا مدراء شركات تعبئة المياه '5 جالونات' لرفع مذكرة إلى الجهات الحكومية خلال عشرة أيام يطالبون فيها الموافقة على السماح برفع الاسعار·

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يعزون رئيس سريلانكا