الاتحاد

رأي الناس

وظيفة ربة بيت للاستغناء عن العمالة المنزلية

البعض عندما يعرض لمهنة أو وظيفة خاصة بالمرأة يعرض شروطاً تعجيزية كأن لا تكون أرملة أو مطلقة أو تواجد معاق أو.. أو ، وكثير من الشروط أعتبرها تعجيزية أو تمنع بعض الفئات الاستفادة من هذا العرض أو ذاك.
هذا مجرد رأي وليس بالضرورة أن أكون على حق، خاصة ما يتعلق بذلك الاقتراح الذي طرحه باحث سعودي والذي جاء، كما قال، بعد دراسة طويلة ومستفيضة، فقد اقترح الباحث السعودي خلق وظيفة جديدة تحت مسمى “ربة بيت” للمرأة غير العاملة وبراتب يبلغ 8 آلاف ريال سعودي. رغم ما لذلك من دور في الاستغناء عن العمالة المنزلية الوافدة.
وقال الباحث صالح العسيري، وفقاً لصحيفة “المدينة”: إن أحد حلول مشكلة البطالة النسائية تحمل اسم “المدير العام لشؤون الأسرة”، محدداً البيت مقراً ثابتاً للعمل ومكاناً للدوام الرسمي بساعات محددة على أن يشترط في المتقدمة للوظيفة- بحسب وصفه- التفرغ الكامل ما لم تكن الموظفة مرتبطة بمرحلة تعليمية.
وصنف عسيري وظيفة ربة البيت أو كما أطلق عليها “المدير العام لشؤون الأسرة” بأنها الوظيفة الوحيدة لعلاج بطالة المرأة، على أن تكون المتقدمة سعودية الجنسية أو من أم سعودية، وأن تجتاز برنامجاً تأهيلياً يشمل كل ما يخدم شؤون الأسرة.
وبحسب الباحث يمنع استقدام العاملة المنزلية، ويستثنى من ذلك “مواصلة التعليم- وجود أكثر من 5 أطفال في المنزل- وجود معاق”. ونفى عسيري أن تكون هناك قيود للمؤهل التعليمي أو حد أعلى للعمر، إلا العجز عن العمل. وأضاف: “يشترط ألا تقل أعمارهن عن 20 عاما، أو أن تكون أرملة أو مطلقة، يستثنى شرط الزوج ويستبدل بأحد الوالدين أو كليهما، وفي حال عدم وجود ذلك يستعاض بإحدى نزيلات دار العجزة أو الأربطة الخيرية، والأطفال من أحد دور الإيواء الحد الأعلى 3 أطفال، أو ذوي الاحتياجات الخاصة الحد الأعلى بطفلين”.
ورصد الباحث واجبات للوظيفة تتلخص في العمل على كل ما من شأنه إسعاد الأسرة، وتهيئة جميع الظروف للحياة الأسرية السعيدة ومراعاة الأطفال والإشراف على تربيتهم من مرحلة الطفولة، حتى الخروج من الأسرة بحياة مستقلة. وغرس القيم النبيلة في النشء، المستمدة من العقيدة الإسلامية السمحة والإشراف المباشر على صحة الأسرة وسلامة البيئة المحيطة بمكان الإقامة.
وعدد الباحث ميزات الوظيفة في الحصول على راتب شهري مجزٍ متناسب مع المؤهل العلمي، حيث اقترح راتب 1000 ريال لأقل من المرحلة الابتدائية، و1500 ريال لحاملة الشهادة الابتدائية، و2000 ريال للشهادة المتوسطة، و2500 ريال للشهادة الثانوية، و3000 ريال للحاصلات على دبلوم متوسط بعد الثانوية، و4000 ريال للشهادة الجامعية، و4500 للحاصلات على دبلوم عالي بعد البكالوريوس، و6000 لدرجة الماجستير، و8000 ريال لدرجة الدكتوراه، ويصرف مبلغ 300 ريال عن كل طفل من الأسرة.
يذكر أن مبلغ 1000 ريال يصرف للعناية بالمسنّات، و1000 ريال للعناية بأطفال الدور، ومبلغ 2000 ريال لذوي الاحتياجات الخاصة.

اقرأ أيضا