الاتحاد

الإمارات

4700 طالب وطالبة يؤدون امتحان «سيبا» في اللغة الإنجليزية

خلال أداء الطلبة امتحان “سيبا”

خلال أداء الطلبة امتحان “سيبا”

انتظم أمس أكثر من 4700 طالب وطالبة بالصف الثاني عشر بالمدارس الحكومية والخاصة في أداء امتحان قياس الكفاءة العلمية في اللغة الإنجليزية المعروف بـ”سيبا” الذي يعتبر معياراً أساسياً لتأهيل طلبة الصف الثاني عشر المواطنين للالتحاق بمؤسسات التعليم العالي للعام الجامعي المقبل 2010 - 2011.
وتوزع الطلبة على المراكز التي حددها قسم القبول والتسجيل بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي “نابو” على مستوى الدولة، ويعقد القسم امتحانات أخرى لـ”سيبا” في أيام 13 - 20 مارس الحالي، والامتحان النهائي في 1 مايو المقبل.
وأكد الدكتور سعيد حمد الحساني مدير عام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لـ”الاتحاد” أن قسم القبول والتسجيل “نابو” أطلق هذا العام تجربة جديدة لأداء امتحان “سيبا” الذي يعتبر أحد المعايير الأساسية التي تُؤهل الطلبة للالتحاق بمؤسسات التعليم العالي الحكومية، وتعتمد هذه التجربة على إنجاز جميع المعاملات الخاصة بهذا الامتحان إلكترونياً، ومن خلال الإنترنت، حيث دشّن “نابو” بوابة إلكترونية تتيح للطالب التسجيل إلكترونياً من خلال خطوات بسيطة عبر الموقع الإلكتروني للوزارة، ويتم خلال عملية التسجيل تدوين البيانات الشخصية للطالب وبريده الإلكتروني ورقم هاتفه النقال، وبعدها يتسلم اسم المستخدم، ورقم المرور عن طريق البريد الإلكتروني، وأيضاً الهاتف النقال، ومن خلال اسم المستخدم ورقم المرور يتسنى للطالب تعبئة طلب الالتحاق الخاص بمؤسسات التعليم العالي، وكذلك البعثات الخارجية.
وأوضح أنه طبقاً لهذه التجربة فإنه بمقدور الطالب دخول الامتحان مرتين خلال العام الدراسي الحالي، حيث تم تحديد 5 مواعيد لأداء الامتحان، وتتميز هذه التجربة الإلكترونية بعدد من الفوائد التربوية للطالب، إذ تتيح له الاستعداد الجيد لأداء الامتحان، كما أنها توفر للطالب خيارات الوقت المناسب الذي يلتحق فيه بالامتحان، خاصة بالنظر إلى ما كان يعاني منه بعض الطلبة من حالات نفسية قبل الامتحان الذي كان يتم لمرة واحدة، وكانت تستقبل لجان المتابعة في “نابو” ملاحظات من طلبة يتحدثون عن عدم استعداداهم الكافي لأداء الامتحان، وبالتالي عدم تسجيلهم معدلات عالية على الرغم من ارتفاع مستوياتهم في اللغة الإنجليزية.
ومن جانبها، أشارت يُمن بدوه مديرة إدارة تخطيط وتنسيق التعليم العالي بالوزارة إلى أن دخول الطالب مرتين في هذا الامتحان ظلّ محكوماً بعدد من المعايير، فإذا تمكن الطالب من تحقيق درجة 165 أو أكثر، سيتأهل إلى برنامج البكالوريوس في المؤسسة التعليمية التي اختارها في وقت مبكر، وللطالب الذي حصل على معدل 165 فقط “الخيار” بإعادة الامتحان مرة أخرى بتاريخ 1 مايو المقبل أو الاكتفاء بالدرجة، وفى حالة الإعادة “تحتسب” للطالب الدرجة الأعلى من المعدلين اللذين حصل عليهما، هذا مع العلم بأن قبول الطالب في المؤسسة التعليمية سيتأكد بمجرد استيفائه لشروط القبول الأخرى بما فيها معدله في الثانوية العامة، كما أن الطالب الذي يحصل على معدل 180 درجة يعفى من الالتحاق ببرنامج اللغة الإنجليزية التأسيسي في المؤسسة الجامعية التي سيلتحق بها. وأكدت وجود استجابة كبيرة من الطلبة وأولياء أمورهم، إذ من المستهدف إنجاز الامتحان لأكثر من 15700 طالب وطالبة من المواطنين في الصف الثاني عشر الدارسين في المدارس الحكومية والخاصة ومراكز تعليم الكبار والمراكز المسائية، ويتوزع هؤلاء على أداء الامتحان في 11 مركزاً للذكور، و13 مركزاً للإناث، وقد نجحت التجربة الجديدة في وضع الطالب أمام خيارات لتوقيت الامتحان، حيث أدى الطلبة الامتحان في 19 ديسمبر الماضي، و20 فبراير الماضى، وكذلك 6 مارس الجاري، وستتم تأدية الامتحانات في 13 و20 مارس الحالي، وسيكون آخر امتحان في 1 مايو المقبل.

اقرأ أيضا

710 منح دراسية للمتفوقين من هيئة كهرباء ومياه الشارقة