الاتحاد

عربي ودولي

زوارق إيرانية تهدد ثلاث سفن أميركية في هرمز

حاملة الطائرات الأميركية  هاري ترومان  وبجوارها سفينة الدعم  ايركتيك  تبحران في مياه الخليج

حاملة الطائرات الأميركية هاري ترومان وبجوارها سفينة الدعم ايركتيك تبحران في مياه الخليج

وجه البيت الأبيض أمس ''تحذيرا صارما'' لإيران من القيام ''بأي أعمال استفزازية يمكن أن تؤدي إلى حادث خطير'' بعد ان كشفت وزارة الدفاع الأميركية ''البنتاجون عن ''تحرش'' خمسة زوارق حربية سريعة تابعة للحرس الثوري الايراني بثلاث سفن للبحرية الأميركية في المياه الإقليمية بمضيق هرمز الاستراتيجي وهددت بتفجيرها مساء السبت الماضي· وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوردون جوندرو أمس ان أي تحرش إيراني بسفن البحرية الأميركية عمل ''استفزازي'' محذرا طهران من القيام بمثل هذه الأعمال التي قد تفضي إلى حادث خطير في المستقبل· وكان المتحدث باسم ''البنتاجون'' برايان ويتمان كشف في إيجازه الصحفي اليومي، أن خمسة زوارق تابعة للحرس الثوري الإيراني تحرشت بثلاث سفن تابعة للبحرية الأميركية في مضيق هرمز ووصفت تلك الخطوة بأنها ''حادث مستهتر ومتهور ومن المحتمل أن يكون عدوانيا عند خط ملاحي بترولي رئيسي'' في إشارة الى مضيق هرمز بالخليج· من جهته، أكد الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية شون ماكورماك أمس ان بلاده ''ستواجه'' أي أعمال إيرانية إذا شكلت تهديدا على الولايات المتحدة أو أي من حلفائها، على خلفية الحادثة البحرية· وأكد ماكورماك ان تصريحاته هي توضيح للسياسة تجاه طهران وليست تعليقا محددا على الحادث الذي وقع مساء السبت الماضي في مضيق هرمز· وأبلغ ماكورماك الصحفيين بقوله ان ''الولايات المتحدة ستواجه التصرفات الإيرانية التي تهدف الى إلحاق الضرر بنا أو بأصدقائنا أو حلفائنا في المنطقة· وهذا الموقف يحظى بتأييد واسع في المنطقة''· وذكر مسؤول في البنتاجون طلب عدم الكشف عن هويته أن القوارب الايرانية وجهت تهديدات بواسطة جهاز لاسلكي للبوارج الأميركية تقول ''نحن نقترب منكم الآن· وسيتم تفجيركم خلال دقائق''·
وأضاف المسؤول نفسه، أنه لم يتم إطلاق النار خلال الحادث الذي وقع في المياه الدولية أثناء مرور البوارج الأميركية الثلاث في مضيق هرمز·
وكشف مسؤول البنتاجون، ان القوارب السريعة الايرانية اقتربت لمسافة مئات الامتار من البوارج الأميركية· وأكد المسؤولون بذلك تقريرا أوردته شبكة ''سي·إن·إن'' الاخبارية الأميركية التي نقلت عن مسؤولين عسكريين قولهم إن ''قبطانا لسفينة حربية أميركية كان بصدد إعطاء الأوامر بإطلاق النار نتيجة للتهديدات· ولكن لم ينفذ الأمر حيث ابتعدت الزوارق الإيرانية عن السفن الأميركية''· وأفاد المسؤولون بأن الزوارق الايرانية ألقت بصناديق بيضاء لا يعرف محتواها في المياه أمام إحدى البوارج الأميركية لم يخرج أي شيء من تلك الصناديق· ويأتي هذا الحادث في الوقت الذي يستعد الرئيس الأميركي بوش لزيارة الشرق الأوسط اليوم لدفع عملية السلام بين إسرائيل والفلسطيــــنيين والتأكيد لحلفائه ان واشنطن لا تزال تعتبر إيران تهديدا· من جهتها، أكدت طهران وقوع الحادث غير ان المتحدث باسم الخارجية الايرانية قلل من شأنه ووصفه بأنه ''حدث عادي'' حسب وكالة الأنباء الايرانية الرسمية· وقال محمد علي حسيني ''هذا حدث عادي يقع بين الحين والآخر بين الجانبين''·
وأضاف انه عند وقوع مثل هذه الحوادث ''يتم حل المسألة بعد ان يتعرف كل طرف على الآخر''·



البرادعي في طهران الجمعة لبحث التزاماتها النووية


طهران، فيينا - د ب أ: أكدت طهران أمس أن مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي سيزور إيران الجمعة المقبل لإجراء محادثات مع عدد من المسؤولين الايرانيين· ونسبت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية إلى المتحدث باسم الخارجية الايرانية محمد علي حسيني قوله إن زيارة البرادعي لإيران ستستمر يومين· وكانت المتحدثة باسم الوكالة الدولية للطاقة الذرية ميليسا فليمنج، أفادت في وقت سابق أمس، أن البرادعي سيزور طهران الجمعة المقبل للاسراع بعملية الحصول على اجابات بخصوص تساؤلات الوكالة الدولية حول برنامج إيران النووي· وقالت فليمنج ''إنه بناء على دعوة إيرانية، فإن المدير العام سيزور طهران يومي الجمعة والسبت المقبلين''· وأضافت فليمنج في بيان جرى بثه عن طريق البريد الالكترونى من مقر الوكالة فى فيينا أن البرادعي يأمل في أن ''تطور الزيارة سبلا ووسائل لتعزيز والاسراع بتنفيذ اشتراطات الامان في إيران ، من خلال حل كافة القضايا العالقة وتمكين الوكالة الدولية من ضمان أمن ماضي وحاضر أنشطة إيران النووية''·

اقرأ أيضا

قتلى ومصابون بإطلاق نار استهدف تجمعاً في كاليفورنيا