الاتحاد

الإمارات

شرطة دبي تطلق حملة للتوعية بمخاطر المخدرات وأضرارها

أطلقت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي بالتعاون مع إدارة التوعية الأمنية بالإدارة العامة لخدمة المجتمع حملة توعية بأضرار المخدرات تحت شعار «أحذر أن تكون الفريسة القادمة» والتي يرعاها مصرف دبي.
وقال اللواء عبدالجليل مهدي مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات إن الهدف من الحملة التي ستستمر لمدة ستة أشهر هو توعية أفراد المجتمع بأضرار المخدرات، والتنسيق مع مؤسسات المجتمع المحلي للوقاية من الوقوع في براثن تلك الآفة.
وأشار مهدي إلى أن فعاليات الحملة تتضمن تنظيم بطولة لكرة القدم في الحديقة العامة بمنطقة الراشدية، وتنظيم معرض توعية بأضرار المخدرات في مركز بن سوقات، تخصيص خطبة الجمعة المقبلة للتحدث عن موضوع الحملة بالتنسيق مع دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، وتنظيم معرض توعوي بإحدى مدارس دبي.
كما تشمل وضع شعار الحملة على شاشات المصارف الآلية في بنوك الدولة بالتنسيق مع المصرف المركزي، توزيع المطبوعات التوعوية عبر محطات مترو دبي بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات وكذلك توزيعها في كل مناطق دبي، إرسال رسائل نصية توعوية من خلال غرفة العمليات بشرطة دبي، تخصيص الإذاعة المدرسية في جميع مدارس دبي للتحدث عن الحملة، تخصيص موضوعات عن الحملة بالتنسيق مع إذاعة وتلفزيون نور دبي، إضافة إلى ثلاثة أعمال درامية تلفزيونية.
وحذر، الأبناء والطلبة من الوقوع فريسة آفة المخدرات، داعياً أولياء الأمور إلى مراقبة ومتابعة أبنائهم والرجوع إلى الشرطة في حالة أن لديهم ابناً مدمناً وستقوم الشرطة بمساعدة تلك الأسرة وتقديم كل المساعدة للشخص المدمن حتى يعود سوياً وينخرط في المجتمع.
وتوجه اللواء عبد الجليل مهدي، بالشكر إلى بنك دبي لدوره في دعم الحملة، حيث قدم البنك شيكاً بمبلغ نصف مليون درهم لهذا الغرض.
من جانبه تقدم طارق الفارسي، رئيس إدارة الفروع في مصرف دبي بخالص شكره للقيادة العامة لشرطة دبي على رعايتها للحملة التي تجسد إستراتيجية الشراكة والتعاون بين مصرف دبي ومختلف المؤسسات في الدولة، مثمناً الدور الذي يقوم به فريق العمل في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات.

اقرأ أيضا

سعيد بن طحنون يشهد احتفالات النادي المصري بالعيد الوطني