الاتحاد

دنيا

حنان ناجي: عندي مفتاح التعامل مع كل مدير

الموظف الناجح من يستطيع تفهم كل أنواع المديرين

الموظف الناجح من يستطيع تفهم كل أنواع المديرين

تحيط بالمدير اتهامات كثيرة؛ كونه أحد عوامل القلق والتوتر، وهذا ما أكدته الدراسات الحديثة، حيث أثبتت أن أحد الأسباب المهمة لمرض الاكتئاب يبدأ من مقر العمل، والمدير بدون شك يتحمل العبء الأكبر من ذلك، هذا موضوع تحدث عنه الكثيرون ولازال يخضع للتحليل والتنظير، وفي هذا الإطار تتحدث حنان ناجي، متخصصة في تطوير الذات، وتدريب القيادات الرئيسية، والكوادر المهنية عن أنواع المديرين، وتؤكد أن المرونة في التعامل، وفهم كل شخصية بمكوناتها وثقافتها وموروثها يسهل تقبل كل نوع من أنواع المديرين، مهما كان نوعه.

يختلف كل مدير حسب شخصيته، وبعض المديرين يجعلونك تتفانى في عملك، والبعض الآخر يقودونك إلى الاستقالة أو الاكتئاب، والمثير لدهشة الكثيرين أن بعض الموظفين ينجحون في التعامل مع أي نوع من المديرين، والبعض الآخر دائم الاختلاف والشجار مع كل أنواع المديرين. فما السر وراء نجاح البعض و فشل البعض الآخر؟ المديرون في نهاية الأمر هم أشخاص عاديون، لكل منهم طباعه وعاداته، النمط الإداري لكل من هؤلاء المديرين يختلف باختلاف الجزء السائد والمهيمن من المخ على طريقة تفكيره وحياته، والفرق بين الجزء الأيمن والجزء الأيسر من المخ يفسر أنواع المديرين، ويؤثر هذا على الأسلوب القيادي والإداري للمديرين. فالجزء الأيمن هو الجزء المسؤول عن العاطفة، الإحساس، التخيل والإبداع، فإذا تخيلنا أن ذلك الجزء الأيمن من المخ مقسوم إلى جزءين، الأعلى والأسفل، ولسهولة المرجع، نطلق على الجزء الأعلى A والجزء الأسفل B

المدير المبدع الملول المزاجي
تحت مصطلح المدير A تصنف حنان ناجي ذلك النوع من المديرين الذين يميزهم الإبداع وتتحكم بهم رغبة التغيير في العمل، تصفهم بأنَّهم عباقرة فنانين، لكنَّهم ينقصهم الصبر.. المخيلة التي يمتلكها هذا الصنف من المديرين تجعلهم يقدمون على الجديد من الأفكار، مهما تكون متسمة بطابع الغرابة والجرأة، هم يبعثون الشجاعة في قلوب المحيطين بهم لتقبل مثل هذه الخطوات المحاذية للمغامرة، لكنَّ ميلهم إلى التجديد والتغيير لا يلبث أن يدفع بهم نحو الملل السريع من الأفكار، حتى لو كانت من نتاج عقولهم، تاركين أمر تحويلها واقعاً إلى معاونيهم. تقول حنان إنَّ هؤلاء المديرين لا يملكون الصبر للتركيز على فكرة واحدة لفترة طويلة، نرى واحدهم على طاولة الاجتماعات وقد تملكه الضجر فراح يعبث بهاتفه المحمول، أو انشغل بالخربشة على الأوراق، وكل ذلك سعياً خلف الهروب من ملل الكلام. وكما ترهقه الاجتماعات الطويلة، فإنَّ مدير الفئة A يعاني صعوبة التواجد في مكتبه فترة طويلة، فالحركة الدائمة هاجسه الدائم. كيفية التعامل مع المدير المبدع الملول والمزاجي
تجيب حنان ناجي وتقول: هذا المدير يحتاج إلى التغيير والتجديد دائماً، ولهذا يعتبره الكثيرون مزاجيا ومتقلبا، لذا عليك أن تتبع التالي عندما تتعامل مع مثل هذا المدير: اطلب مقابلته فقط عندما يكون لديك شيء جديد تضيفه. أطلعه على الحديث في شكل ملخص وبسيط و إلا سيمل وينهى الاجتماع، أو يتحاشى مقابلتك، هو حليفك عندما يكون لديك فكرة جديدة، لا تنتظر منه أن ينفذ، يتابع أو ينهي الفكرة أو المشروع، سيكون عليك أنت متابعة ذلك. تعلم من مثل هذا المدير كيفية التعامل مع التغيير وكيفية التفكير بشكل مختلف.

مدير المدير الراعي الحنون
وتتحدث المدربة حنان ناجي عن المدير الراعي الحنون، الذي ينتمي حسب تصنيفها إلى الفئة B، فتقول: هو المدير الذي يضع راحة وسعادة موظفيه في الحسبان قبل العمل، يكون لهم كأخ أكبر أو صديق، يتفاعل مع حياتهم الشخصية، وغالبا ما يكون صداقات شخصية مع زملائه وموظفيه خارج العمل، عاطفي ويتأثر بسرعة، ولا يستطيع أن يتخيل أن يكون مكروها.
وتقول حنان: إذا كنت من هؤلاء ذوي الوتيرة السريعة في الحياة، وممن يفضلون عدم الخلط بين الحياة الشخصية والعملية، سيكون عليك التعامل مع هذا النوع من المديرين بحذر، لأنه من المحتمل أن يأخذ ويفسر جديتك في العمل على أنها رفض شخصي له ليده الممدودة لمساعدتك، حتى إن لم تطلب أو تحتاج المساعدة، كن ودودا، اشكره دائما على اهتمامه و اجعله يشعر بتقديرك لمحاولاته، وأكد له أنه سيكون أول من ستلجأ إليه إذا احتجت للتحدث أو التنفيس عن متاعبك، بعد ذلك يمكنك التحدث بالعمل.
الجزء الأيسر هو الجزء المسؤول عن المنطق، العقلانية، التدقيق، التخطيط والإنجاز.
إذا تخيلنا أن ذلك الجزء الأيسر من المخ مقسوما إلى جزءين، الأعلى والأسفل، ولسهولة المرجع، نطلق على الجزء الأعلى C والجزء الأسفل D
تتحدث حنان ناجي عن نوع آخر من المديرين الذين يمكن العمل تحت إدارتهم وتقول: هو المدير الذي يهتم بالخطط الكبيرة وبتحقيق الأهداف، والنتائج أهم عنده من أي شيء آخر، تراه دائما يسأل عن البداية و النهاية، لا يهتم كثيرا بالتفاصيل، طالما أن الهدف تم تحقيقه بطريقة صحيحة، يهوى المخاطرة ويستمتع بتحقيق ما لم يتمكن غيره من تحقيقه، غالبا ستجده مكتبه مليئاً بصور أو كؤوس فاز بها لتفوقه، والتي يستمتع باستعراضها بكل فخر، ناجح، تراه يترأس أكبر وأعلى المراكز في سن صغيرة.

التعامل مع المدير التنفيذي
إذا أردت أن تربح هذا المدير تقول ناجي: ركز على هدف محدد في مقابلتك له، كن في غاية الوضوح، أفكارك مختصرة ومرتبة، واشرح له النتائج المتوقعة، وكيف أنك ستشرف على التفاصيل بنفسك للتأكد من جودة العمل، لا تنسى أن تعطيه ميعادا محددا لتكملة مشروعك، وحذار أن تتأخر عن تسليمه ولو يوم واحد، اجعله ملماً فقط بالأمور المهمة الكبيرة واكسب ثقته بمجهودك وأمانتك حتى يستطيع الاعتماد عليك.

المدير المدقق المنظم
تقول حنان ناجي عن هذا النوع: هو المدير الذي يهتم بالتفاصيل والتنظيم أكثر من شيء آخر، غالبا ما ستجد مكتبه بالغ النظافة والترتيب، كل شيء يجب أن يكون في مكانه الخاص، لا يسمح أبدا بتقديم تقرير إذا كان فيه أي خطأ، مهما كان بسيطاً أو غير ملحوظ، يهتم كثيرا بالانضباط بمواعيد العمل، وتنظيم جدوله اليومي، كل شيء يجب أن يكون مدروساً وله حساباته الخاصة.
هذا المدير لا يحب المفاجآت، يجب عليك إعلامه بكل تفاصيل عملك، الصغيرة والكبيرة حتى قبل أن يسأل، لا تقدم له أي تقرير، مشروع أو فكرة إلا بعد أن تكون قمت بمراجعتها أكثر من مرة، كن منظما في تعاملاتك معه، أرسل له طلب مقابله واضح فيه التفاصيل و الهدف من الاجتماع.

تفكير المدير وتفكير الموظف
وأخيراً، تذكر حنان ناجي: إننا نفكر بنفس الطريقة والتصنيف، فإذا كنت أنت مثلا من هؤلاء العاطفيين الحنونين، سيكون من الطبيعي أن تشعر بالغضب عند التعامل مع مدير من النوع التنفيذي، الذي يهتم بتحقيق أهداف العمل أكثر من العلاقات الشخصية، كما أنك ستشعر بالإحباط والملل إذا كنت من هؤلاء الحالمين المبدعين، ومديرك من النوع المدقق الذي يتوقع منك أن تكون على مكتبك في الثامنة صباحا، وليس الثامنة و دقيقة واحدة. وتنصح المدربة حنان ناجي كل الناس بتفهم كل نوع من أنواع المديرين، و إدراك أن الاختلاف بينك وبين مديرك ليس لأسباب شخصية، بل بسبب اختلاف شخصياتكم، اهتماماتكم، وتوقعاتكم في بعضكم البعض. وتضيف ناجي: حاول أن تنمي الجزء الضعيف بمخك، بأن تُفعل ذلك المضاد لطبيعتك، فمثلا، إذا كنت من المنظمين المدققين، جرب أن تخرج يوما بدون أي خطط، قُد سيارتك وكن على سجيتك، رحب بالمخاطر وتمتع بالمحاولة حتى تطور من شخصيتك، حتى تستطيع التعامل مع كل أنواع المديرين.

اقرأ أيضا