الاتحاد

الرياضي

منتخبنا يبدأ مشواره بالتعادل مع الكمبيوتر الياباني

منتخبنا واليابان تعادلا 1/1 في الافتتاح

منتخبنا واليابان تعادلا 1/1 في الافتتاح

تحت رعاية ســــمو الشــــيخ هزاع بن زايـــد آل نهيان مستشار الأمن الوطني الرئيس الفخري لاتحاد كرة القدم، بدأت عصر أمس مباريات البطولة الودية للشباب تحت 18 سنة مواليد 1991 والتي ينظمها اتحاد الكرة على ملعب طحنون بن محمد بالقطارة.
وفي مباراة الافتتاح تعادل أمس منتخبنا الوطني مع نظيره الياباني بهدف لكل منهما بعد أداء متكافئ من الطرفين، وبعد مرور 25 دقيقة استطاع سالم صالح أن يضع «الأبيض الشاب» في المقدمة مسجلاً أول أهداف البطولة بعد انفراد تام بحارس المرمى الياباني والذي انتهى عليه الشوط الأول.
وكاد أكاساكي يدرك التعادل عندما انفرد بالمرمى في الدقيقة 39 لكنه وضع الكرة خارج الثلاث خشبات، وعاد نفس اللاعب وسجل هدف التعادل في الدقيقة 57.
ولم يستطع الفريقان زيادة غلتيهما من الأهداف ليستمر الوضع كما هو دون تغيير إلى أن أعلن الحكم صافرة النهاية لينتهي اللقاء بالتعادل بهدف لكل فريق.
شهد مباراة الافتتاح الدكتور سليم سرور الشامسي مدير البطولة رئيس لجنة انتقالات وأوضاع اللاعبين باتحاد الكرة ومحمد مطر غراب رئيس لجنة المسابقات وناصر اليماحي عضو اتحاد الكرة وناصر بن ثعلوب الدرعي مدير مكتب رئيس اتحاد الكرة ومحمد عبيد حماد رئيس اللجنة الفنية للدورة والدكتور رشيد الطوسي عضو اللجنة الفنية للبطولة.
وبعد نهاية المباراة قررت اللجنة الفنية للبطولة اختيار سالم صالح لاعب منتخبنا الوطني كأحسن لاعب في المباراة وتسلم جائزته من ناصر اليماحي عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة والدكتور رشيد الطوسي عضو اللجنة الفنية بالبطولة.
أدار المبـــــاراة الحكـــــم علي عباس وعاونه حسن الحمادي وخميس الشامسي ويعقوب الحمادي حكماً رابعاً وراقبها أحمد يعقوب.
تشارك في هذه الدورة أربعة منتخبات في مقدمتها منتخبنا الوطني بجانب مصر واليابان وألمانيا، ويأتي تنظيم هذا الحدث بهدف توفير برنامج إعداد يتسم بالقوة لمنتخبنا «الشاب» وتهيئته للتصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديات 2011 الذي تستضيفه كولومبيا.
ويضم المنتخب الحالي المنافس في هذه الدورة، ثلاثة لاعبين من المنتخب الذي سيشارك في مونديال 2009 والذي تنظمه الشقيقة مصر في سبتمبر من هذا العام وأوقعته القرعة في المجموعة السادسة التي تضم منتخبات جنوب أفريقيا وهندوراس والمجر، واللاعبون الثلاثة هم عمر عبدالرحمن «العين» وسالم عبدالله «الوحدة» ويونس أحمد لاعب النصر والذين غادروا المعسكر ليلة أمس عقب انتهاء مباراة الافتتاح ليلتحقوا بفرقهم للمشاركة معها في استحقاقاتها المحلية.
وتعود منتخبات الشباب للمنافسة من جديد غداً الجمعة بعد أن تحصل اليوم على راحة لتتقابل في الجولة الثانية التي تبدأ بلقـــاء ألمانيــــا ومنتخبنـــــا الوطنـــــي في الخامســــة إلا ربعــــــاً عصراً، بينما يلتقي في المباراة الثانية منتخبا مصر واليابان في السابعة مساء.
وتدخل الفرق الأربعة غداً الجولة قبل الأخيرة بطموح تعزيز موقفها في جدول الترتيب والحصول على أحد المراكز الثلاث الأولى التي خصصت لها اللجنة المنظمة جوائز عينية قيمة ويسعى كل منتخب لتحاشي المركز الرابع الذي يتحدد بنهاية الجولة الثالثة والتي تجري يوم الأحد من الأسبوع القادم ويختتمها منتخبنا الوطني بمواجهة المنتخب المصري في لقاء تفوح منه رائحة الكرة العربية ويسبقه لقاء آخر يجمع بين اليابان وألمانيا

اقرأ أيضا

300 لاعب في كأس مبادلة المجتمعي