الاتحاد

عربي ودولي

تونس تفكك خلية على اتصال بإرهابيين في الخارج

ساسي جبيل (تونس)

أعلنت وزارة الداخلية التونسية، أن وحداتها الأمنية تمكنت من تفكيك خلية تكفيرية تتكون من ثلاثة عناصر على اتصال بإرهابيين في تونس وخارجها.
وأكدت الداخلية، في بيان لها أمس، أن فرقة الأبحاث والتفتيش بمنطقة الحرس الوطني بمدينة طبربة من محافظة منوبة، تمكّنت من الكشف عن خلية تكفيرية تنشط بالجهة وألقت القبض على 3 من عناصرها، تتراوح أعمارهم بين 19 و21 عاماً.
وأفادت الوزارة أن التحريات بينت أن عناصر الخلية يعقدون اجتماعات سرية يتولون خلالها تمجيد التنظيمات الإرهابية ويتواصلون مع عناصر تكفيرية بالدّاخل وعناصر إرهابية بالخارج ويعمدون إلى تنزيل مقاطع فيديو وصور وتدوينات وتعاليق تُحرّض على ما يُسمّى بـ «الجهاد» عبر شبكات التواصل الاجتماعي. وباستشارة النيابة العموميّة أذنت للفرقة المذكورة بالاحتفاظ بهم ومباشرة قضية عدلية في شأنهم موضوعها «الاشتباه في الانضمام إلى تنظيم إرهابي، وعقد اجتماع غير مرخص فيه».
على صعيد آخر ، وبعد أن أعلنت حركة النهضة (إخوان تونس) عن ترشيحها ليهودى على رأس إحدى قوائمها الانتخابية فى انتخابات البلدية المقبلة، أبدت الجالية اليهودية فى تونس رفضها لاستغلال الحركة لليهود فى معاركها الانتخابية، وقال رئيس الجالية اليهودية فى تونس ورئيس جمعية الغريبة بيريز الطرابلسى فى تصريح لـ«الاخبارية» التونسية، إن يهود تونس كانوا قد اتخذوا قرارا بعدم المشاركة في الاستحقاقات الانتخابية والسياسية منذ فترة طويلة.
وأضاف رئيس الجالية اليهودية فى تونس «أننا كلنا تونسيين رغم اختلاف الديانات، وأن سيمون سلامة رجل الأعمال اليهودى التونسى له الحرية فى الترشح للانتخابات البلدية وممارسة السياسة.. لكننا نرفض استغلال حركة النهضة ليهود تونس، من خلال قرارها وضع يهودى في إحدى قوائمها الانتخابية البلدية عن دائرة المنستير لتحقيق أهدافها السياسية الضيقة».

اقرأ أيضا