الاتحاد

الرئيسية

مجندة إسرائيلية تقر بتسريب وثائق سرية

© Wikipedia

© Wikipedia

أقرت مجندة اسرائيلية سابقة اليوم الاحد بأنها مذنبة في تسريب وثائق عسكرية سرية الى صحيفة، تحدثت لاحقا عن مزاعم وجود سياسية لاغتيال نشطاء فلسطينيين.

وأبرمت محكمة تل أبيب الجزئية صفقة مع أنات كام "24 عاما" تقر بموجبها بأنها مذنبة مقابل اسقاط بعض الاتهامات الاصلية عنها بما في ذلك الاضرار بأمن الدولة، لكنها أدينت في حيازة وتوزيع معلومات سرية.

وكانت قد أخذت نحو ألفي ورقة عسكرية خلال خدمتها الالزامية بالجيش، وقدمت المعلومات السرية الى مراسل في صحيفة هاارتس الاسرائيلية.

وقالت الصحيفة في وقت لاحق في 2008 أن كبار الضباط في الجيش سمحوا باغتيال نشطاء فلسطينيين في انتهاك محتمل للقانون الاسرائيلي.

وأضاف محامي المجندة أفيجدور فلدمان لراديو الجيش "انها شابة ظنت في ذلك الوقت أنها عثرت على (أدلة عن) جرائم حرب".

وسيصدر الحكم على كام في وقت لاحق. وأقصى عقوبة للجريمة التي أقرت بها هي السجن 15 عاما بموجب القانون الاسرائيلي.

اقرأ أيضا

فيديو.. شرطة أبوظبي تنفذ أكبر عملية ضبط مخدرات داخل الدولة