الاتحاد

الاتحاد نت

شرطة بريطانيا تحمل أسلحة صاعقة لحماية العائلة المالكة

ذكرت صحيفة "تليجراف" البريطانية اليوم الأحد أن ضباط الشرطة المكلفين بحراسة وحماية العائلة المالكة في بريطانيا سمح لهم بحمل أسلحة صاعقة مثيرة للجدل في أعقاب الإعتداء الذي تعرض له ولي العهد الأمير تشارلز وقرينته كاميلا دوقة كورنول على يد طلبة محتجين العام الماضي.

وقالت الصحيفة علي موقعها الالكتروني إن الضباط منحوا خيار "غير قاتل" يضاف إلى الأسلحة الصغيرة التقليدية التي يحملونها في كل ألأوقات أثناء حراسة الشخصيات الهامة.

كما سيحمل أفراد وحدة الحماية الدبلوماسية التي تحرس رئيس الوزراء والشخصيات الأخرى الأسلحة الصاعقة والتي تطلق صدمة كهربائية قوية باتجاه المشتبة به قوتها 50 الف فولت .

تأتي هذه الخطوة عقب انتقادات واسعة النطاق لأعمال حرس الشرطة وقادتهم بعد مهاجمة ولي العهد وزوجته وهما يستقلان السيارة وسط لندن خلال احتجاجات عنيفة على رفع مصاريف الدراسة في ديسمبر الماضي .

اقرأ أيضا