الاتحاد

الإمارات

الإعدام لآسيوي قتل صاحب مطعم لسرقة إيراداته

قضت محكمة جنايات العين حضوريا بمعاقبة (م.د.ب.م)، آسيوي الجنسية، بالإعدام ومصادرة الأداة المضبوطة في عملية القتل، وذلك لقتله (ب.م.م) عمدا مع سبق الإصرار.
وتعود تفاصيل القضية وفقاً لبيان صادر عن دائرة القضاء في أبوظبي أمس، إلى تعرف (م.د.ب.م)، الذي كان يعمل سائقاً لدى أحد المطاعم بالعين، على المجني عليه منذ 4 أشهر من خلال تردده بشكل دائم على المطعم الذي كان يملكه الأخير والجلوس معه حيث أخبره المجني عليه بأنه يبحث عن فيلا جديدة يسكن فيها، ليخبره المتهم بأنه سيبحث له عن طلبه.
وعرف المتهم من خلال متابعة أداء المطعم الذي يملكه المجني عليه، أن صاحب المطعم يحتفظ بإيرادات المطعم يوميا بعد انتهاء الدوام، وبيّت النية على استدراجه وقتله والحصول على المبالغ النقدية التي بحوزته.
وفي اليوم المحدد ذهب المتهم للسؤال على المجني عليه، حيث أخبره العاملون في المطعم أنه ذهب لأداء صلاة العشاء بالمسجد، فانتظره خارج المسجد ليخبره أنه وجد له فيلا مناسبة وبسعر منخفض للغاية، وطلب منه الذهاب معه بسيارة المطعم الذي يعمل لديه لمعاينتها.
وقصد المتهم الفيلا التي يملكها رب عمله برفقة المجني عليه، حيث أخذه في جولة صغيرة فيها، ثم تجول معه في حديقة الفيلا حيث كان قد خبأ عصاً غليظة جهزها للقضاء على الضحية.
وما أن وصلا إلى المكان الذي حدده القاتل لارتكاب جريمته، انهال المتهم بالضرب على المجني عليه بالعصا على رأسه لينهي حياته، وحمل جثته داخل الصندوق الخلفي للسيارة تمهيدا لدفنه، إلا أن السيارة تعثرت به في حفرة رملية، مما دفعه للاتصال بأصدقاء له لمعاونته في انتشال السيارة، وفعل الأصدقاء ما طلبه منهم، دون أن يعلموا أن بداخلها جثة شخص مقتول.
وفي ظل تغيب المجني عليه عن منزله والمطعم الذي يملكه، أبلغ أحد العمال بالمطعم الشرطة التي تولت التحقيق والتحريات، لتتعرف على ملابسات الجريمة بدءا من سؤاله عن صاحب المطعم ليلة وقوع الحادث، وصولا إلى دفن جثته في مكان بعيد عن الطريق العام.
وعاقبت محكمة جنايات العين المتهم بتهمة القتل العمد عملا بنصوص المواد 1، و271/1، و313 مكرر، و232/2، و333/1، و385، من قانون العقوبات الاتحادي، رقم 3 لسنة 1987، وإعمالا بنص المادة 212 من قانون الإجراءات الجزائية، وتحقيقا لطلب ولي الدم “ع.ح.ص.ح” (ابن المجني عليه) بالقصاص من المتهم.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يتلقى اتصالاً هاتفياً من الرئيس الفرنسي