أدى محيي الدين ياسين اليمين الدستورية رئيساً لوزراء ماليزيا اليوم الأحد، بعدما اختاره ملك ماليزيا خلفاً لمهاتير محمد.
وأدى محيي الدين (72 عاماً) اليمين في مراسم بالقصر الملكي أمام السلطان عبد الله أحمد شاه ملك ماليزيا.

ويأتي التغيير في القيادة بعد أقل من عامين من انضمام مهاتير إلى منافسه القديم أنور إبراهيم (72 عاماً) لهزيمة حزب المنظمة الوطنية المتحدة للملايو الذي حكم البلاد ستة عقود وذلك استناداً إلى برنامج يتصدى للفساد.