الاتحاد

ألوان

«السمالية الربيعي»..يستحضر ماضي الأجداد في البيئات البرية والبحرية

سويد المنصور يقدم ورشة عن الصيد بالصقور في الإمارات (تصوير جاك جبور)

سويد المنصور يقدم ورشة عن الصيد بالصقور في الإمارات (تصوير جاك جبور)

أشرف جمعة (أبوظبي)
شهد ميدان التحدي أمس بجزيرة السمالية في افتتاح الأسبوع الثالث والأخير من ملتقى السمالية الربيعي الوطني عدداً من الفعاليات الممتعة، التي دمجت الطلاب المنتسبين للمراكز التابعة لنادي تراث الإمارات في البيئة الإماراتية القديمة بكل تفاصيلها، برعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، إذ بلغت المشاركة الطلابية نحو 170، وكان للحضور اللافت لشركة، وجمعية أكبر الأثر في تعلم الطلاب القواعد الأساسية لقوانين السلامة المرورية، بالإضافة للجولات الميدانية داخل الجزيرة، والتي أشرف عليها المدربون الميدانيون بنادي تراث الإمارات.
هوايات تراثية
يقول راشد خادم الرميثي مدير الملتقى: يركز برنامج الأسبوع الثالث لملتقى السمالية، على إشباع الهوايات التراثية لدى الطلاب، وتعريفهم على البيئة الإماراتية قديماًِ البحرية والبرية وجانب من الألعاب الشعبية وبيئة القنص، ومن ثم تعلم فنون المقناص وهو ما لاقى هوى لدى جميع المشاركين.
ويتابع الرميثي: استطاع المدربون الميدانيون أن ينفذوا البرنامج باقتدار، حيث اصطحبوا الطلاب إلى ميدان الشراع الرملي، والطيران الإلكتروني، ثم تقديم بعض عروض الهجن بمشاركة طلابية واسعة، مع وجود جمعية ساعد، وشركة ساعد، لإلقاء محاضرة تخص السلامة المرورية، في حضور لفيف من أولياء الأمور، وزوار الجزيرة ،وهو ما أضفى على الجميع طابعاًِ ترفيهياً في ظل الأجواء الشتوية الممتعة التي يصاحبها اعتدال في درجات الحرارة.
سلامة مروريةفي أحد الخيم المطلة على البحر في ميدان التحدي بجزيرة السمالية وقف المحاضر أحمد البلوشي من جمعية ساعد ليلقي على الطلاب محاضرة بعنوان «السلامة المرورية» بصورة عملية، إذ تفاعل معه الطلاب نظراً لكلماته المؤثرة، وأسلوبه المبسط والواضح في الشرح، وأوضح أثناء المحاضرة أن من الضروري الالتزام بإشارات المرور عند عبور الشارع، وعدم قطعه إلا عندما تضيء الإشارة باللون الأخضر، حتي لا يتعرض المشاة إلى حوادث مميتة، بالإضافة إلى تشديده على ضرورة ربط حزام الأمان، وعدم زيادة السرعة أو الحديث في الهاتف في أثناء القيادة، وفي نهاية المحاضرة وجه للطلاب بعض الأسئلة ومن ثم كان يكافئ المتميز الذي استوعب المحاضرة جيداً.
برنامج المقناصوفي ساحة ميدان التحدي قدم مدرب الصقور في مركز السمحة سويد المنصور ورشة عملية لطلاب المراكز التابعة لنادي تراث الإمارات حول برنامج الصيد بالصقور «المقناص» وعبر في بدايتها عن سعادته لنقله تراث الأجداد للأبناء بصورة مقاربة ولفت إلى أن مثل هذا البرنامج يستقطب الناشئة والشباب في نادي تراث الإمارات، للتعريف برياضة صيد الصقور ،وبين أن البرنامج يتضمن أنواع الصقور وأدوات التدريب وكيفية تدريب الصقور، ومن ثم عمليات اكتساب مهارات التدريب عبر تطبيق عملي يشارك فيه جميع الطلاب.
تجربة استثنائية
حرص علي جودة المدرب التربوي في مركز السمحة على إطلاع الطلاب على تجربة حية في ميدان الشراع الرملي من خلال وجود ما يقرب من 40 طالباً سحبوا سيارات السباق وفردوا الأشرعة التي حركتها الرياح وسط دهشة الجميع، ويلفت جودة إلى أن ملتقى السمالية الربيعي الوطني يعد تجربة استثنائية بكل المقاييس، فهو يشرك الطلاب في فعاليات مفيدة تنشط الذهن وترفع من مستوياتهم الإبداعية وتنمي لديهم الذكاء في إطار ترفيهي جذاب وهو ما يجعل من هذه العطلة، فرصة لاستعادة النشاط والحيوية في رحاب جزيرة السمالية، التي تتمتع بكل المقومات التراثية.


معرض تراثي
استمتع طلاب الملتقى بزيارة معرض «الكتاب التراثي» في صالة الأنشطة بجزيرة السمالية والذي ركز على عرض كتب تستعرض تراث الدولة، والألعاب الشعبية.

اقرأ أيضا