الاتحاد

الاقتصادي

احتدام المنافسة بين الوكالات يشعل العروض على السيارات الجديدة

يوسف العربي (دبي)

تتسابق وكالات سيارات في الإمارات لطرح عروض قوية لتنشيط المبيعات على السيارات الجديدة، بعد أن سجل الطلب على السيارات استقراراً خلال الربع الأول من العام الحالي، الأمر الذي دفعها لتقديم عروض تنافسية للحفاظ على حصصها السوقية. وأكد مديرون تنفيذيون في وكالات معتمدة لبيع السيارات في الدولة، أنهم تنازلوا عن جزء كبير من هامش الأرباح للحفاظ على الحصص السوقية التي اكتسبوها على مدار السنوات الماضية.

ووفق رصد لـ«الاتحاد»، تنوعت العروض التي طرحتها وكالات السيارات في الدولة بين الحسومات المباشرة على أسعار بيع موديلات 2016، وعروض القيمة المضافة التي شملت تمديد فترات الضمان، وعقود الصيانة المجانية لمدد تتراوح بين عامين وثلاثة أعوام، بالإضافة إلى تقديم خدمة التأمين المجاني الشامل عن السنة الأولى.

ولجأت وكالات معتمدة لبيع السيارات في الدولة إلى توفير خدمة تقسيط ثمن السيارة الجديدة على خمس سنوات من دون فوائد، بالإضافة إلى توفير الضمان على جميع أجزاء السيارة لتتراوح بين 5 و7 سنوات من دون تطبيق حد أقصى لـ «الكيلو مترات». وفي الوقت الذي ساهمت فيه العروض المقدمة من وكالات السيارات في الدولة إلى تقليص تكلفة اقتناء وتمويل السيارة الجديدة، فضلت شريحة كبيرة من العملاء الانتظار، أملاً في طرح عروض ترويجية أقوى بحلول شهر رمضان المبارك الذي يمثل موسماً سنوياً للتخفيضات، وفق عملاء.

مستويات الطلب

وقال كمال الشخشير، مدير التسويق في شركة «الرستماني التجارية»، الوكيل المعتمد لبيع سيارات «سوزوكي» اليابانية في الإمارات لـ «الاتحاد» إن مستويات الطلب على السيارات الجديدة في الدولة شهدت استقراراً ملموساً على مدار الربع الأول من العام الحالي، وهو الأمر الذي دفع وكلاء بيع السيارات إلى طرح عروض قوية لتنشيط المبيعات.

وأضاف أن احتدام المنافسة أدى إلى تطبيق تخفيضات غير مسبوقة على أسعار الموديلات الجديدة للعام الحالي تراوحت بين 6 و7%، مشيراً إلى أن هذه التخفيضات جاءت مصحوبة بتمديد فترة الضمان على السيارة إلى سبع سنوات. وأكد الشخشير أن التخفيضات المقدمة للعملاء لم تكن بفضل ارتفاع سعر صرف الدولار أمام الين الياباني، حيث إن جزءاً كبيراً من سيارات «سوزوكي» التي تبيعها شركة «الرستماني التجارية» تصنع خارج اليابان ويتم شراؤها بالدولار.

ولفت إلى أن الحسومات المطبقة على السيارات الجديدة تم اجتزاؤها بشكل مباشر من هامش أرباح وكيل البيع، بهدف تحفيز العملاء على اتخاذ قرار الشراء في الوقت الراهن. وقال الشخشير: إن العروض القوية تقلص تكلفة اقتناء السيارة الجديدة ما يوفر المزيد من الخيارات أمام العملاء الذين يستفيدون من المنافسة المفتوحة بين وكالات بيع السيارات في الدولة.

ولفت إلى أن شركة «الرستماني التجارية» قامت من جانبها بتغير قائمة أسعار بيع سيارات «سوزكي» الجديدة، ليتراجع سعر السيارة «أرتيجا» موديل 2016 من 49 ألف درهم، إلى 45,5 ألف درهم، كما تم تخفيض سعر البيع السيارة «سيليريو» من 38 ألف درهم إلى 32,9 ألف درهم. وبالنسبة للسيارة «جراند فيتارا» موديل 2016، تم تخفيض السعر من 64 ألف درهم إلى 59,9 ألف درهم، والسيارة «سويفت» من 43 ألف درهم إلى 38,9 ألف درهم و«سياز» من 46 ألف درهم إلى 40,9 ألف درهم و«ديزاير» من 43 ألف درهم إلى 36,9 ألف درهم.

صفقات مغرية

من جانبه، قال خلدون عبد الحافظ، مدير التسويق في شركة هيونداي الإمارات، إنه تم تخفيض أسعار بيع سيارات «هيونداي» الجديدة موديل 2016 بما يسهم في توفير صفقات مغرية أمام العملاء لتحفيزهم على اتخاذ قرار الشراء.

وأوضح أن طرح هذه الحسومات قبل حلول شهر رمضان المبارك من خلال مؤسسة جمعة الماجد، الوكيل الحصري لسيارات هيونداي في الإمارات جاء لإتاحة الوقت والفرصة أمام العملاء لاقتناء السيارة بأسعار تنافسية دون الحاجة إلى الانتظار لمدة ثلاثة أشهر إضافية. وأضاف عبد الحافظ أن السوق المحلية تشهد منافسة محتدمة بين وكالات بيع السيارات، ما أدى إلى تعزيز قوة العروض المقدمة للعميل النهائي، حيث تجمع العروض الحالية بين الحسومات المباشرة على سعر السيارة، بالإضافة إلى عروض القيمة المضافة. وأوضح أنه في الوقت الذي استفاد فيه وكلاء بيع السيارات اليابانية من انخفاض تكلفة استيراد السيارات، ظلت تكلفة استقدام السيارات الكورية ومنها سيارات «هيونداي» عند المستويات المعتادة، حيث يتم سداد ثمن هذه السيارات بالدولار، ورغم ذلك قامت الشركة بتقديم الحسومات على أسعار السيارات من خلال تقليص هامش الأرباح.

ولفت إلى أن العروض المقدمة شملت تخفيضات تراوحت بين 5 و10 آلاف درهم على السيارات «فولستر كامباك 2016» المدمجة، «ألنترا 2016»، وسيارة «أكسنت 2016» شبه المدمجة وغيرها.

وقال: إن دور وكالات بيع السيارات المعتمدين يتمحور حول تعزيز القيمة المضافة المقدمة للمشترين، لذلك تبرز أهمية الحلول الابتكارية للعروض.

في السياق ذاته قدمت شركة «رينو» الأوروبية عرضاً على سيارتها الجديدة «رينو كابتشر» موديل 2016، إذ خفضت سعر بيع السيارة ليبدأ من 54,9 ألف درهم، بالإضافة إلى تقديم خدمة الصيانة المجانية لمدة عامين مع تأمين مجاني للسنة الأولى.

عروض قوية

ومن جهته، قال محمد خضر، مدير التسويق في شركة «الماجد للسيارات»، إن السوق المحلية تشهد سباقاً محموماً بين وكالات السيارات في الدولة، لطرح العروض القوية التي تشمل التخفيضات المباشرة على الأسعار، فضلاً عن خدمات القيمة المضافة.

وأكد أن الوكالات تقوم بطرح العروض الترويجية بالتعاون مع البنوك وشركات التأمين، لتحفيز قرار الشراء لدى العملاء عبر توفر أكثر من 10% من سعر السيارة من خلال تقليص تكلفة التمويل والتأمين وغيرها من خدمات القيمة المضافة.

ولفت خضر إلى أن التخفيضات المطبقة ضغطت بدورها على هامش الأرباح لدى معظم وكالات البيع في الدولة، لاسيما الوكالات التي تقوم بشراء السيارات المستوردة بالدولار.

ووفق القائمة الجديدة لأسعار سيارات «كيا» موديل 2016، تم تخفيض سعر السيارة «أوبتيما» من 71,9 ألف درهم، إلى 62,9 ألف درهم، كما خفض سعر بيع السيارة «سورانتو» من 79,9 ألف درهم إلى 69,9 ألف درهم.

وشملت الحسومات تخفيض سعر بيع السيارة «كادينزا» من 79,9 ألف درهم إلى «69,9» و«بيكانتو» من 37,9 ألف درهم إلى 32,9 ألف درهم و«ريو» من 45,9 ألف درهم إلى 39,9 ألف درهم، وأخيراً «سيراتو» من 52,9 ألف إلى 44,9 ألف درهم.

سيارات فاخرة

دبي(الاتحاد)

امتدت عروض وكالات السيارات إلى السيارات الفاخرة، ولم تقتصر على السيارات الاقتصادية، إذ قدمت شركة «النابودة للسيارات» عروضاً تمويلية مرنة ضمن باقات متكاملة شملت تمويل السيارة من دون فوائد لمدد متفاوتة، مع صيانة مجانية لمدة 5 سنوات أو 105 آلاف كيلو متر، وعقد خدمة لمدة 5 سنوات أو 105 كيلو مترات وضمان لمدة 3 سنوات مع تقديم خدمة المساعدة على الطريق.

وطرحت الفطيم عروضها على سيارات «لكزس» والتي شملت تمويل السيارات الجديدة من دون فوائد لخمس سنوات مع صيانة مجانية لمدة عامين، وضمان 5 سنوات غير محدود الكيلومترات. وتم تطبيق العرض على جميع سيارات «لكزس» اليابانية 2016، بهدف تنشيط المبيعات في الوقت الراهن.
 

اقرأ أيضا

توقعات بسعـر 60 دولاراً لبرميل النفط في 2020