الاقتصادي

الاتحاد

«منتدى دبي العالمي لتجارة الشاي» ينطلق الأسبوع الجاري

تنطلق فعاليات الدورة الثالثة من «منتدى دبي العالمي لتجارة الشاي» 9 مارس الجاري في «منتجع ومارينا ويستن دبي شاطئ الميناء السياحي»ويستمر يومين بمشاركة نخبة من الخبراء والمعنيين بهذا القطاع من مختلف أنحاء العالم.
ويتوقع أن يشارك في الدورة، برعاية معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد، 350 ممثلاً من العاملين في القطاع.
وتشمل قائمة المتحدثين الرئيسيين كلاً من، معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد؛ وأحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي لـ»مركز دبي للسلع المتعددة»؛ وسانجاي سيتي، مدير «مركز دبي لتجارة الشاي»؛ وباسوديب بانيرجي، رئيس «مجلس الشاي الهندي»؛ وويليام غورمان، الرئيس التنفيذي لـ»مجلس الشاي البريطاني»؛ وسيسيلي كاريوكي، العضو المنتدب لـ»مجلس الشاي الكينى»؛ ولويزا روبيرج، رئيسة «جمعية الشاي الكندية»، وغيرهم. وسيتخلل الحدث أيضاً عروض توضيحية وجلسات نقاش يديرها عدد من أبرز خبراء قطاع تجارة الشاي من سريلانكا والصين وإيران وباكستان وروسيا وفيتنام، وغيرها.
وقال أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي لـ»مركز دبي للسلع المتعددة»: «تشكل الدورة الثالثة لـ»منتدى دبي العالمي لتجارة الشاي» فرصة كبيرة بالنسبة للمعنيين بالقطاع من جميع أنحاء العالم للالتقاء تحت مظلة واحدة وتبادل الأفكار والخبرات. وقد ساهم هذا المنتدى في تعزيز مكانة دبي كمركز لتجارة الشاي الإقليمية، حيث يشكل منصة يلتقي من خلالها كبار اللاعبين في هذا القطاع، ويسلط الضوء على التوجهات والفرص والمخاطر المحتملة التي تواجه قطاع تجارة الشاي». من جهته، قال سانجاي سيتي، مدير «مركز دبي لتجارة الشاي»: «لقد أثرت تقلبات الطقس على إنتاج الشاي العالمي في عام 2009. ومع دخولنا فترة جديدة من الاستقرار، بات من المهم الآن وأكثر من أي وقت مضى، بذل الجهود اللازمة لتشجيع الحوار بين كافة المعنيين بالقطاع».
وتابع قائلاً: «انطلاقاً من النجاح الذي حققته دورات المنتدى السابقة في استقطاب كبار ممثلي تجارة الشاي في القطاعين العام والخاص في دبي ومختلف أنحاء العالم، فإننا نتطلع هذا العام لاستقبال المزيد من الوفود المشاركة من مختلف البلدان المنتجة والمستهلكة للشاي».

اقرأ أيضا

سياسات أبوظبي تحصن اقتصاد الإمارة