الاتحاد

الإمارات

الهاملي: 859 مواطناً حصلوا على عروض عمل

الهاملي يتحدث إلى الحضور خلال المؤتمر الصحفي (وام)

الهاملي يتحدث إلى الحضور خلال المؤتمر الصحفي (وام)

تحرير الأمير (دبي)

أعلن معالي ناصر بن ثاني الهاملي، وزير الموارد البشرية والتوطين، أن 859 مواطناً حصلوا على عروض عمل خلال أيام التوظيف الثلاث التي نظمتها الوزارة في دبي مؤخراً، بتعاون وثيق مع الهيئة العامة للطيران المدني وهيئة الأوراق المالية والسلع وهيئة تنظيم الاتصالات وتيكوم، وبمشاركة 80 شركة، عرضت 707 فرص وظيفية.
وأكد معاليه، خلال حديثه عن نتائج الأيام الثلاثة، أن ملف التوطين موضوع مشترك ضمن خطة منهجية، مشيراً إلى أن 693 باحثاً عن العمل تم رفض قبولهم، بينما تعمل الوزارة في الوقت الراهن مع الشركات للوقوف على أسباب الرفض لتحليلها وتوفير الحلول الذكية لمعالجتها، تمهيداً لتأهيلهم عبر إشراكهم في برامج الإرشاد المهني والتدريب، موضحاً أن 71 مواطناً ومواطنة وقعوا على عقود عمل، بينما حصل 859 مواطناً على عروض وموافقات مبدئية للعمل في قطاعات الطيران والنقل والتطوير العقاري والاتصالات والتكنولوجيا، وذلك من بين ألف و623 باحثاً عن العمل، حضروا الأيام الثلاثة المفتوحة للتوظيف.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عقده معاليه أمس بديوان الوزارة في دبي، بحضور سيف أحمد السويدي وكيل وزارة الموارد البشرية والتوطين لشؤون الموارد البشرية، وسيف محمد السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، ومالك آل مالك نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة تيكوم، ومحمد جنيد من هيئة الأوراق المالية والسلع، وعدد من المسؤولين في الوزارة.
وأضاف معاليه أنه تم التواصل مع نحو 9000 باحث عن العمل من المسجلين في بوابة التوطين، إضافة إلى الخريجين وفقاً لقوائم مؤسسات التعليم عبر الاتصالات الهاتفية والرسائل النصية والبريد الإلكتروني، بالتوازي مع خطة استراتيجية لاستقطاب الباحثين عن العمل للأيام المفتوحة للتوظيف التي تحمل شعار «عملي فخري واعتزازي» عبر الإعلانات الإذاعية، وفي الصحف اليومية، ومن خلال وسائل التواصل الاجتماعي.
وأوضح معاليه أن أيام التوظيف مرت بأربع مراحل رئيسة، الأولى، فالتسجيل والاختيار ثم مرحلة الإرشاد المهني، وأخيراً مرحلة المقابلات الوظيفية التي بلغ عددها 2414 مقابلة. تصدر قائمة الباحثين عن العمل حملة الشهادة الجامعية بنسبة 48 %، أما حملة الثانوية العامة فبنسبة 37 %، والدبلوم 9 %، والدراسات العليا 4 %، والدبلوم العالي 2% ، بينما تراوحت الرواتب المطروحة ما بين 10 آلاف درهم و70 ألف درهم .
وأعلن معاليه أن من المقرر أن يتم تنظيم يومين مفتوحين للتوظيف في جميع القطاعات المستهدفة يومي 28 الشهر الجاري والأول من شهر مارس المقبل في الفجيرة، مشيراً إلى أن تجربة التوظيف عن بعد لاقت استحساناً من عدد كبير من الشركات وطالبي الوظائف. من جهته، قال سيف محمد السويدي، المدير العام للهيئة العامة الطيران المدني: «إن ملف التوطين يشهد تقدماً ملموساً على أرض الواقع، بفضل ما أطلقته وزارة الموارد البشرية والتوطين من مبادرات فاعلة في هذا المجال»، مشيراً إلى أن قطاع الطيران يساهم بـ17 % في نمو الناتج المحلي.
وذكر أن هناك تجاوباً كبيراً من قبل الشركات العاملة في قطاع الطيران المدني التي تقدم العديد من فرص العمل الواعدة والمستقبلية للكوادر البشرية الوطنية.
وقال مالك آل مالك، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة « تيكوم»: «إن قطاع الاتصالات في الدولة يضم أكبر تجمع للشركات العاملة في مجال الاتصالات والتكنولوجيا في الشرق الأوسط، الأمر الذي يؤكد أنه قطاع واعد لتشغيل الكوادر المواطنة»، واصفاً مبادرات الوزارة الخاصة بالتوطين بالإيجابية والجيدة.
بدوره، أشاد محمد جنيد، من هيئة الأوراق المالية والسلع، بجهود الوزارة لتعزيز التوطين في قطاعات اقتصادية مستهدفة، الأمر الذي يوفر عدداً واعداً من الفرص الوظيفية، مؤكداً الحرص على المشاركة الفاعلة للشركات العاملة في قطاع التطوير العقاري للتوظيف في هذا الجانب.

اقرأ أيضا

رئيس الدولة يمنح سفير الجزائر وسام الاستقلال من الطبقة الأولى