الإمارات

الاتحاد

6 ملايين زائر لجامع الشيخ زايد الكبير

أبوظبي (وام)

كثف مركز جامع الشيخ زايد الكبير جهوده خلال «عام التسامح» كرافد مهم لجهود الدولة في الريادة كوجهة عالمية وملتقى لثقافات العالم، حيث قصده خلال العام الماضي، 6.656.818 منهم 1.562.149 مصليا، و4.132.309 زوار، و891.860 مفطرا خلال الشهر الفضيل، و70.500 مستفيد من الوجبات الخيرية الأسبوعية.
وتوافد على الصرح الكبير زواره ومرتادوه من مختلف قارات العالم، التي تصدرتها قارة آسيا، بواقع 2.329.903 زوار، وجاء ترتيب باقي القارات من حيث أعداد المتوافدين منها إلى الجامع، على النحو التالي، قارة أوروبا بواقع 1.276.024 زائرا، تليها قارة أميركا الشمالية بواقع 216.528 زائرًا، وقارة أفريقيا بواقع 138.045 زائرا، ثم قارة أميركا الجنوبية التي بلغ عدد الزوار منها 106.521 زائرا، تليها قارة أستراليا بواقع 59.646 زائرًا، ثم القارة القطبية الجنوبية التي بلغ عدد الزوار منها 5.642 زائرًا. وتعددت جنسيات ضيوف الجامع لتتجاوز أكثر من مائتي جنسية، وجاءت على رأس قائمة الدول العشر الأكثر حضورًا في الجامع خلال عام 2019، الهند التي بلغ عدد زوار الجامع من أبنائها 879.049 زائرًا، تلتها الصين التي وصل إجمالي المتوافدين على الجامع منها 704.680 زائرًا، ومن ثم روسيا بواقع 234.849 زائرًا، ويأتي ترتيب باقي الجنسيات حسب أعداد المتوافدين منها كالتالي: ألمانيا 193.234 زائرًا، وفرنسا 155.223، والمملكة المتحدة 144.223، وباكستان 140.977، والولايات المتحدة الأميركية 132.262، والفلبين 104.502 زائر، ثم إيطاليا 91.200 زائر، تم استقبالهم جميعا برحابة التسامح والقيم النبيلة التي أرسى جذورها في مجتمع دولة الإمارات، الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.
فيما بلغ عدد زوار الجامع من الأفراد 2.640.877 زائرًا، أما إجمالي زوار الجامع ضمن المجموعات السياحية فبلغ 1.466.545 زائرا، بينما بلغ عدد الزوار عبر المؤسسات الحكومية 9.783 زائرا، و11.111 زائرا، توافدوا عبر المؤسسات التعليمية، أما عدد زوار الجامع من مختلف السفارات في الدولة فقد بلغ 2.270 زائرا، في حين بلغ إجمالي الزوار الذين توافدوا إليه من القطاع الخاص والفنادق نحو 1.723 زائرا.
تجدر الإشارة، إلى أن الجامع قد شهد خلال الأسبوع الرابع من شهر ديسمبر تزايدا كبيرا في عدد مرتاديه- خلال اليوم -، حيث بلغ أعلاها بتاريخ 27 ديسمبر بواقع 36.977 بين مصل وزائر، وبلغ عدد الزوار خلال ساعات الذروة ما بين الساعة الرابعة عصرًا إلى الساعة السابعة مساء، أكثر من 9.400 زائر.
وتراوحت نسب ضيوف الجامع خلال العام الماضي 2019 بين 81% من السياح، و19% من المقيمين على أرض الدولة، وحظي العنصر النسائي بالنصيب الأكبر في أعداد مرتادي الجامع، إذ بلغت نسبة زائراته 53%، بينما بلغت نسبة الزوار من الرجال 47%، في حين شكلت الفئة العمرية من 25 إلى 35 عاما، غالبية زوار الجامع من مختلف البلدان، فقد بلغت نسبة الزوار من هذه الفئة 30%.
وقد بلغ إجمالي عدد المركبات التي استخدمت مواقف الجامع خلال العام الماضي، نحو 1.565.034 مركبةً، منها 1.184.425 مركبة خاصة، ونحو 273.382 سيارة أجرة، بينما بلغ عدد حافلات الشركات السياحية التي أقلّت الزوار نحو 75.004 حافلات، أما إجمالي حافلات النقل العام فقد بلغ عددها نحو 21.246 حافلة، أما حافلات «الباص الكبير» فبلغت 5.543 حافلة، بينما حافلات المطار التي أقلت الزوار إلى الجامع فقد بلغ عددها 5,434 حافلة. كما وفّر المركز لزواره خلال العام الماضي 3.549 جولة ثقافية، قدمها عدد من اختصاصيي الجولات الثقافية المؤهلين من أبناء الوطن، الذين يمثلون الوجه الحضاري للدولة، وبلغ عدد ملتحقي الجولات الثقافية العامة 66.302 زائر، كما قدم المركز خدمة الدليل الإلكتروني - جهاز يستخدمه الزائر ويستمع من خلاله إلى شرح لتفاصيل عمارة الجامع وجمالياته، حيث يثري تجربة الزائر ب 11 لغة -، وقد بلغ عدد مستخدميه 30.912 زائرا.
وإلى جانب كونه أنموذجًا معماريًا فريدًا، جذبت تفاصيله الهندسية البديعة وجمالياته الفريدة، العديد من الجهات الإعلامية، المحلية والعالمية، إذ بلغ عدد طلبات التغطية الإعلامية أكثر من 149 طلبًا، حيث كان تلفزيون أبوظبي، وقناة دبي، وسما دبي، وقناة ماجد، وصحيفة الاتحاد، وصحيفة الخليج، وصحيفة الرؤية، وموقع العين الإخباري، وموقع 24 الإخباري، وصحيفة ذا ناشونال وصحيفة جلف نيوز وصحيفة الخليج تايمز، أبرز الجهات المحلية التي جعلت من الجامع مادة ثرية في تغطياتها المختلفة، في حين كانت شبكة CNN الأميركية، وشبكة ABC الأميركية، وشبكة CNBC، وقناة روسيا اليوم، والتلفزيون البلجيكي الرسمي، والتلفزيون الألماني، والقناة الاسترالية السابعة، والتلفزيون المصري، وجامعة أكسفورد البريطانية وصحيفة اليوم السابع المصرية، أبرز الجهات الإعلامية على مستوى العالم، والتي سعت لنقل رسالة الصرح الكبير ورؤيته، لنشر القيم الإنسانية النبيلة. يذكر أن مركز جامع الشيخ زايد الكبير التابع لوزارة شؤون الرئاسة يحظى برعاية ومتابعة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة وتأسس المركز ليكون نواة للحركة الثقافية والفكرية التي تتمحور حول القيمة الثقافية والوطنية التي يمثلها الجامع.

إحصائية مركز جامع الشيخ زايد الكبير للعام 2019 (من المصدر)

اقرأ أيضا