أبوظبي (الاتحاد)

تشهد نسخة 2020 من المعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر «آيسنار أبوظبي» تركيزاً مكثفاً وقوياً على الذكاء الاصطناعي، باعتبار أنه سيكون من أبرز المسرعات في مجال تحديد وتبني ابتكارات تحولية وريادة الأعمال في قطاعات الأمن الوطني والسيبراني. ويقام المعرض خلال الفترة من 17 إلى 19 مارس 2020 في مركز أبوظبي الوطني للمعارض «أدنيك». وسيقدم الحدث مجموعة متنوعة من الأنشطة الرئيسة التي ستشمل مبادرة «هاكاثون لعالم أفضل» تحت شعار «ابتكارك أمان 2020»، ومركز الإبداع «AI HUB» الخاص بالذكاء الاصطناعي والشركات الناشئة. ووضعت وزارة الداخلية تصوراً لمبادرتها الابتكارية «هاكاثون لعالم أفضل» التي من المرتقب أن تكون أحد أبرز وأجد ملامح معرض «آيسنار أبوظبي 2020»، وضمن جهود دعم استراتيجية حكومة دولة الإمارات من خلال استقطاب المبتكرين والملهمين.
وستشهد هذه المبادرة تنافس نخبة من أشهر علماء البيانات في العالم لابتكار وطرح حلول لمواجهة التحديات الماثلة في مجال السلامة والدفاع المدني وخدمات المواطنين سعياً للفوز بالجائزة الكبرى بقيمة 100 ألف دولار أميركي لكل فئة بمجموع جوائز يصل إلى 310 آلاف دولار أميركي.
وقال اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، المفتش العام بوزارة الداخلية، ورئيس اللجنة العليا لـ«آيسنار أبوظبي 2020»: يكمن الهدف من مبادرة «هاكاثون لعالم أفضل» في استقطاب وجذب نخبة من المواهب والعقول المبدعة في مجال الذكاء الاصطناعي في الإمارات العربية المتحدة والعالم لوضع حلول للتحديات الحاسمة الناشئة في الدولة والعالم عموماً نحو تعزيز الأمن والأمان.