الاتحاد

عربي ودولي

واشنطن : الانتهاكات في دارفور مستمرة بلا هوادة ودون عقاب

اتهمت الولايات المتحدة السودان بأنها تنتهك “بلا مبالاة” عقوبات الأمم المتحدة التي تهدف لتقييد تدفق الأسلحة وكبح العنف في اقليم دارفور . وقالت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة سوزان رايس للصحفيين الليلة قبل الماضية بعد اجتماع مغلق لمجلس الأمن الدولي “نعرف أن الاسلحة تستمر في التدفق على دارفور وأن أعمال العنف الجنسي مستمرة بلا هوادة وبلا عقاب وان طلعات الطائرات العسكرية والأعمال الهجومية مستمرة. وقالت رايس “عدم الاكتراث الصارخ بإرادة المجلس يقوض الاستقرار بدلًا من أن يعززه وهو ما كان هدف نظام (العقوبات) في المقام الأول”.وانتقدت رايس أيضاً بعض أعضاء مجلس الأمن لتقاعسهم عن تنفيذ أي من التوصيات التي قدمتها لجنة خبراء تابعة للأمم المتحدة بهدف تحسين التقيد بالحظر. وقالت اللجنة إن جماعات في جميع أطراف الصراع مذنبة وان الهجمات على سكان دارفور مستمرة. وقالت رايس “نشعر بخيبة أمل عميقة لفشل اللجنة في الوصول الى إجماع حتى بشأن توصية واحدة من هذه التوصيات” لإنهاء “الانتهاك بلا مبالاة لنظام العقوبات هذا.”
من جانبه قال السفير السوداني لدى واشنطن ومندب السودان لدى الأمم المتحدة ، عبد المحمود عبد الحليم ، إن رايس “تسبح ضد تيار الموضوعية والفكر السليم”. وأضاف قائلاً “نتوقع منها أن تدعم عملية السلام الحالية لا أن تقدم تصورات لا ضرورة لها بشان لجنة العقوبات”.
وفرضت الأمم المتحدة في عام 2005 حظرًا على نقل المعدات العسكرية إلى إقليم دارفور. ويمكن للخرطوم استيراد الأسلحة لكن ليس للاستخدام في دارفور.
من جانب آخر ، أعربت الولايات المتحدة عن أملها في أن تلعب جميع الفصائل الممثلة لدارفور دورًا في مفاوضات السلام السودانية مشيرة إلى أن سكان المنطقة يريدون تطورًا ملموسًا في أمنهم.
وقال الموفد الاميركي إلى السودان سكوت جريشن إن “الولايات المتحدة تؤيد عملية سلام شاملة”. وبعد التوصل الى اتفاق بين الخرطوم و”حركة العدل والمساواة” (ابرز الفصائل المتمردة)، طالب الجنرال جريشن بأن تشارك “حركة العدالة والتحرير” التي تمثل معظم الفصائل المتمردة الأخرى، في مفاوضات الدوحة.وأضاف أن “المجتمع المدني الدارفوري والنازحين والشتات واللاجئين يجب أن يسمعوا صوتهم في المفاوضات”.واوقع النزاع في دارفور نحو 300 ألف قتيل وتسببت بنزوح 2,7 مليون نسمة منذ ,1993 حسب الأمم المتحدة. ولكن الخرطوم تقر بحصيلة 10 آلاف قتيل.

اقرأ أيضا

رئيس البرلمان العربي يدعو برلمانات العالم للاعتراف بدولة فلسطين