الاتحاد

عربي ودولي

80 بالمائة من سكان غزة بحاجة إلى المساعدات

شاب فلسطيني بعد تسلمه كيسا من الطحين من مقر  الأونروا  في غزة

شاب فلسطيني بعد تسلمه كيسا من الطحين من مقر الأونروا في غزة

حذر مسؤول في برنامج الاغذية العالمي امس، من ان انعدام الامن في قطاع غزة، يعرقل جهود توزيع المساعدات الغذائية التي يعتمد عليها 80 بالمائة على الاقل من سكان القطاع، الذي يتعرض لهجوم اسرائيلي مستمر منذ 14 يوما· وقالت المتحدثة باسم البرنامج نانسي رونان الموجودة على معبر رفح على الحدود بين مصر وقطاع غزة، ان ''الاحتياجات الغذائية هائلة''· وقد امكن ارسال المساعدات الطبية والغذائية بانتظام الى الاراضي الفلسطينية عبر هذا المعبر·
واضافت ان ''80% من الاهالي في حاجة الان للمساعدات الغذائية، وربما اكثر من ذلك''· واوضحت ''لقد ادخلنا الاغذية الى غزة لكننا نواجه مشاكل في التوزيع بسبب الوضع الامني''· وكانت منظمة اخرى تابعة للامم المتحدة وهي وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الاونروا) قد اعلنت يوم الخميس، تعليق كل انشطتها في قطاع غزة بعد ان اصابت قذائف اسرائيلية قافلة تابعة لها ما اسفر عن سقوط قتيل·
إلى ذلك أعربت منظمة الأمم المتحدة للطفولة ''يونيسيف'' عن بالغ القلق لأعمال العنف المستمرة في قطاع غزة، والتي أجبرت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ''الأونروا'' على وقف عملياتها الإنسانية هناك·
وحذرت المديرة التنفيذية لـ''يونيسيف'' في بيان أصدرته في نيويورك، من خطورة العنف الإسرائيلي في غزة، وما يمكن أن يؤدي إليه من وضع إنساني حرج بالفعل، فضلاً عن تعريضه للأطفال، لمزيد من احتمالات الموت أو الإعاقة الدائمة، مؤكدة انه لا يجوز أن يكون هناك أي إعاقة في توزيع الغذاء أو الماء أو الوقود أو الدواء·
وأهابت المسؤولة الدولية، بجميع أطراف الصراع اتخاذ كافة التدابير الممكنة لحماية الأطفال، مشيرة إلى أن إنهاء الصراع هو السبيل الوحيد الذي من شأنه أن يفضي إلى مراعاة حقوق الأطفال على نحو كامل·

اقرأ أيضا

مقتل 3 عراقيين في انفجار عبوة ناسفة شمالي العراق