الاتحاد

الرياضي

الرجاء يخطط لعبور نصف الطريق نحو كأس المغرب


بدر الدين الإدريسي:
تدخل منافسات كأس العرش مربعها الذهبي في غياب نادي الجيش الملكي الفائز بآخر دورتين·· وستضع أولى مواجهات الدور النصف النهائي نادي اتحاد الفتح أمام نادي الرجاء عشية اليوم بملعب الفتح بالرباط·· وبرغم أنها مباراة غير متكافئة لوجود الناديين في مستويين متباعدين·· نادي الرجاء متزعم الدوري الممتاز والذي يضع نصب أعينه الفوز بلقب كأس العرش الذي لم يتحصل عليه منذ سنة ،1996 ونادي اتحاد الفتح الذي رمت به مشاكله إلى دوري الدرجة الثانية ويسعى جادا للعودة هذا الموسم إلى مصاف الكبار··إلا أنه برغم هذا التباعد في المواقع، فإن الكل يذكر ما فعله نادي الفتح في أكثر من مناسبة بنادي الرجاء، وكآخر مثال على ذلك إقصاؤه لنادي الرجاء في الدور الربع النهائي لدورة ·2004
وشدد الفرنسي هنري سطمبولي مدرب نادي الرجاء على ضرورة أخذ كامل الحذر ولعب المباراة بما يلزم من صرامة·· كأس العرش هي واجهتنا الثالثة، ولنا أمل في إحراز لقبها، لذلك علينا أن نوظف كل تراكماتنا ونخرج الأداء الجيد لنتمكن من هزم خصم يلعب على أرضه ويتحمس لإسقاط الأندية الكبيرة·· أما نورالدين بنعمر مدرب الفتح فقد أبدى استعداد لاعبيه لكسب الرهان··في مناسبات كهاته يكون ضروريا أن نخلص اللاعب من الضغط النفسي الذي يقع عليه عندما يلعب أمام فريق كبير مثل الرجاء·· أتصور أن لنا كل الإمكانيات لندافع عن حظوظنا في بلوغ المباراة النهائية التي لم نصلها منذ سنة 1995 وهي سنة فوزنا بآخر لقب لكأس العرش· وعلى الواجهة الأخرى، توصف المباراة الثانية بين أولمبيك خريبكة وشباب المسيرة والتي ستجري عشية يوم غد بأنها مباراة متوازنة لتقارب المستوى بين الناديين ولو أن أولمبيك خريبكة يتمتع بأفضلية اللعب بالميدان وأمام جماهيره·
ويعمل المدرب الجديد لشباب المسيرة عبد الرزاق خيري الذي قاد في السابق اتحاد تواركة إلى الصعود للدوري الممتاز بل وأكثر من ذلك بوأه مكانة متقدمة، على شحن لاعبيه لكسب الرهان برغم من صعوبته·

اقرأ أيضا

اللجنة المنظمة لسباق القفال تراقب حالة البحر