الاتحاد

عربي ودولي

الأمم المتحدة تحذر من إبادة جماعية في دارفور


عواصم - وكالات الأنباء : حذر مسؤول كبير بالأمم المتحدة من احتمال وقوع عمليات إبادة جماعية في اقليم دارفور غرب السودان على غرار ما حدث في رواندا قبل حوالي عشر سنوات· وقال كبير موظفي الامانة العامة للأمم المتحدة مارك مالوتش براون إن الدول الأعضاء بالمنظمة الدولية في حاجة إلى بذل المزيد من الضغط السياسي لحل الازمة في منطقة دارفور· وأضاف أن ما يحدث في دارفور يعكس افتقارا لاستعداد المجتمع الدولي للتدخل·وقال في جلسة استماع عقدتها لجنة الشؤون الدولية بمجلس النواب الاميركي بشان إصلاح الأمم المتحدة 'دارفور هي الاختبار الحاسم· إنها يمكن أن تصبح رواندا اخرى' في إشارة الى عمليات الابادة الجماعية العرقية التي شهدتها تلك الدولة الواقعة في وسط افريقيا في عام 1994 وقتل فيها حوالي 800 ألف شخص· وقال مالوتش براون 'الجميع يريدون وقف ما يحدث في دارفور لكن لا أحد يريد تعريض قواته لمخاطر'·وشكا من أن أعداد قوات الاتحاد الافريقي التي أرسلت إلى السودان قليلة للغاية لكنه قال إن السودان أوضح انه ستكون هناك مشكلات إذا جاءت قوات من خارج أفريقيا·
على صعيد متصل قال مصدر غربي مطلع في باريس امس أن حلف الاطلسي علي وشك الاستجابة لمطلب تقديم مساعدات لوجستية لمساندة القوات الافريقية المكلفة بحفظ السلام في دارفور في إطار قرار الأمم المتحدة·والجدير بالذكر أن الأمين العام للحلف جاب دو هووب شيفر كان قد استقبل الفا عمر كوناراي رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي في 17 مايو الحالي لبحث إمكانية قيام الحلف بتقديم مساعدات لوجستية لقوات منظمة الوحدة الاقريقية·
وابلغ المصدر مراسل وكالة انباء الامارات في باريس إن فرنسا لن تستطيع التمسك بموقفها المبدئي لمعارضة تدخل الحلف ليس فقط لأن الحلف لا يتدخل عسكريا ولكنه سيقدم دعما لوجستيا لقوات افريقية بناء على طلب افريقي·وأضاف أن الولايات المتحدة عرضت أن يتولي الاتحاد الأوربي الإشراف على هذه العملية بالكامل لتهدئة مواقف المعارضة· وقال المصدر إن الولايات المتحدة اتصلت بعدد من الدول الأعضاء في الحلف لدفعها للمشاركة في قوة الدعم اللوجستية كخطوة قد تسبق في مرحلة لاحقة توسيع مهمة قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة لتشمل إقليم دارفور·
واوضح المصدر أن الإدارة الأميركية أجرت اتصالات بعدد من دول المنطقة للتحضير لنشر قوات المساعدة اللوجستية وان تشاد وافقت على أن تكون أراضيها قاعدة خلفية لهذه المساعدات اللوجستية من قبل الحلف ·

اقرأ أيضا

الشرطة السريلانكية تعثر على عبوة متفجرة قرب مطار دولي