الاتحاد

الرياضي

صدارة «الكوماندوز»

اهتزت الصدارة في الخامسة بهدف كومارا.. اتحاد كلباء يغرق في الخليج.. ابناء خورفكان قدموا هدية للكوماندوز.. والشعب قبل الهدية واقتحم الصدارة.. فاز دبي.. تعادل حتا واصل نزيف النقاط.. سقط العروبة. تلك أهم عناوين الجولة الخامسة لدوري الهواة “أ” التي اختتمت أمس الاول، حيث ذاق خلالها الكبار طعم المرارة بعدما بدأت انتفاضة فرق الوسط في وجه الشعب واتحاد كلباء.
شهدت الجولة انقلاباً في القمة ونزيفاً في الصدارة، ورغم جراح الكوماندز وفقدهم نقطتين غاليتين على أرضهم بالتعادل مع الفجيرة، الا أن أبواب القمة بنقطة واحدة انفتحت لهم، ليصبح المركز الأول شعباوياً، بعدما نزف فريق اتحاد كلباء وفقد بهزيمته على ملعبه ثلاث نقاط كلفته خسارته المركز الأول وانتقاله لمقعد الوصيف.

سعداء الجولة
خالد «الفجيرة» في «عيد»


الفجيرة (الاتحاد) - يأتي على رأس سعداء الجولة الخامسة باولو سيزار مدرب الخليج، بعد أن غسل هموم فريقه وضمد جراحة بالفوز بثلاث نقاط غالية أطاحت بفريق اتحاد كلباء من القمة وأعادت الشعب لعرش المسابقة وأنعشت الروح، وبعثت الفرحة بالخليج.
ثم يأتي أيمن الرمادي الذي نجح في قيادة دبي للفوز الثاني، والذي جاء على حساب دبا الحصن وخالد عيد مدرب الفجيرة، بعد نجاحه في الجولة الأولى مع الفريق، بعدما حل بدلاً من الكابتن هلال محمد، وحرم عيد الشعب في عقر داره من نقطتين غاليتين والعودة بنقطة.
ولم يكن باترسيو مدرب اتحاد كلباء سعيدا بتلقي فريقه الهزيمة الأولى، ولم يفرح كل من مدرب العروبة الدكتور عبدالله مسفر وحتا قاسم بور بنقطة التعادل بين الفريقين.


زفة وزفة

اتحاد كلباء (الاتحاد) - قبل مباراة اتحاد كلباء مع الخليج جاء فريق الاتحاد إلى مقر ناديه وسط زفة جماهيرية كنوع من الفرحة بنتائج الفريق بالجولات الأربع الماضية وكثقة غالية في أن الفرسان سيكونون على موعد مع الفوز الخامس.
وفي الجهة الثانية، حضر لاعبو الخليج في صمت وجماهيرهم خلفهم، وكانوا قمة في التركيز خلال المباراة واستحقوا زفة جماهيرهم بعد صافرة النهاية، بينما سرقت الفرحة المبكرة فريق الاتحاد وافتقد لاعبوه التركيز.


البدواوي: نبني فريقا للمستقبل وجددنا الثقة في المدرب

رضا سليم (حتا) - قال ماجد خلفان البدواوي رئيس نادي حتا: “المباراة لم تخرج بالصورة المطلوبة، ولم يقدم الفريقان المستوى المطلوب، على عكس التوقعات رغم أن بداية المباراة كانت لصالحنا، إلا أن الفريق تراجع ولم يقدم المستوى المطلوب حتى بعد التغييرات التي أجراها المدرب قاسم بور في الشوط الثاني لتحسين الأداء ولكن النتيجة لم تتحسن”.
وعن تجديد الثقة في المدرب قاسم بور قال: “تعاقدنا مع بور من أجل أن نبني فريقا للمستقبل، ندرك أن مهمته صعبة ولكننا نثق في إمكاناته كمدرب، كما أننا لا نصدر قرارات عشوائية في اي اتجاه، نحن نبحث عن الاستقرار للفريق من خلال استقرار الجهاز الفني”.


غياب رشيد وإصابة قيسي في دبي


علي معالي (دبي) - يعتبر فريق دبي الأكثر تعرضاً للاصابات حتى الآن، حيث يغيب عن صفوف الفريق المحترف البرازيلي مارسيو بعد مرور 5 دقائق من الشوط الثاني في المباراة الاولى أمام اتحاد كلباء، وافتقد الفريق لجهوده طوال الفترة الماضية، ولم يظهر إلا في مباراة دبا الحصن أمس الأول.
وفقد الفريق في مباراة الفريق العروبة ضمن مباريات الجولة الثالثة جهود مدافعه هيثم ربيع لطرده، ومن المنتظر أن يعود اللاعب إلى صفوف فريقه في المباراة المقبلة في الجولة السادسة.
والمفاجأة الأخرى كانت غياب المحترف البلجيكي من أصل مغربي رشيد كايي عن صفوف الفريق في المباراة المقبلة بعد حصوله على الانذار الثالث.
كما افتقد الفريق في الدقيقة 20 جهود يزيد قيسي بعد الاصابة التي لحقت به.
ويخضع المغربي يزيد قيسي محترف فريق دبي للفحص الطبي خلال هذين اليومين، حيث يتم تجهيزه للمباريات المقبلة ويحصل اللاعب على 48 ساعة راحة، على أن يتم بعدها دراسة موقفه في الاستفادة من جهوده في اللقاء المقبل من عدمه.


اترام تخصص إهدار فرص !!


الفجيرة (الاتحاد) - رغم أن الغاني جودين اترام مهاجم فريق حتا سجل هدف فريقه الوحيد في مرمى العروبة، إلا انه أهدر العديد من الفرص السهلة التي تكفي كي يحقق فريقه الفوز الأول له هذا الموسم بسهولة.
اترام قدم خدمة كبيرة لفريق العروبة بعد أن أهدر أكثر من ثلاث فرص مؤكدة لا يهدرها لاعب صغير أمام المرمى، والغريب في الأمر أن الجهاز الفني اعتاد الإشادة به بعد كل مباراة

اقرأ أيضا