الاتحاد

الإمارات

«البيئة والمياه» تعد دراسة تقييم مصادر المياه الجوفية بالدولة

دبي (الاتحاد) - تعمل وزارة البيئة والمياه، وضمن خطتها الاستراتيجية لاستدامة الأمن المائي، على مشروع دراسة تقييم مصادر المياه الجوفية وخزان المياه في الدولة.
ويساهم المشروع في الادارة المتكاملة للموارد المائية والتي تعد إحدى المقومات الرئيسية في الاستراتيجية المائية، التي أقرها مجلس الوزراء الموقر، من خلال توفير المعلومات اللازمة للمحافظة على المخزون الاستراتيجي للمياه في الدولة في أماكن الدراسة.
وأبرمت وزارة البيئة والمياه اتفاقية علمية مع جامعة الإمارات العربية المتحدة لتقديم الاستشارات حول مشروع لتقييم مصادر المياه الجوفية ونوعيتها بمبلغ اجمالي يبلغ مليونا ومئة وخمسين ألف درهم.
ويستمر المشروع لمدة سنتين، حيث سيقوم فريق بحثي من الوزارة ومن قسم الجيولوجيا بكلية العلوم بدراسة لمصادر المياه الجوفية العميقة و سيتم التركيز على خزان المياه الجوفية الجبلي.
وتكمن أهمية المشروع في دراسة امكانيات الخزان الجبلي من حيث توافر المياه الجوفية بها، وامكانية تحديد مواقعها، و التي يوجد بها مكاشف من طبقات الصخور. ويعتبر خزان المياه الجوفية السطحي الرئيسي المكون من طبقات الحصى والرمال، عالي الإنتاجية المائية في بعض المناطق الجبلية، وقليل السمك أو غير متواجد ويتعرض للاستنزاف المستمر.
وسيتم تنفيذ الدراسة على عدة مراحل تشمل أولا الدراسة الجيولوجية و الهيدروجيوكيميائية، وثانيا اجراء المسح الجيوفيزيائي الأرضي باستخدام مجموعة من الطرق المسحية، منها طريقة السبر الكهربائي العمودي، والمسح المغناطيسي.
وفي مرحلة لاحقة سيتم حفر ابار استكشافية في المناطق التي تحددها نتائج المرحلتين السابقتين وسيتم تحديد القطاع الليثولوجي لها بطريقة تعريف العينات، والرصد الجيوفيزيائي، والتحاليل المخبرية، واجراء تجارب الضخ لتحديد الإمكانيات المائية وحدود السحب الآمن.
كما سيتضمن المشروع العديد من الدورات التدريبية للكوادر الوطنية في مجالات المسح الجيوفيزيائي والدراسات المائية. ويصب هذا المشروع ضمن توجه الوزارة للتعاون مع بيوت الخبرة وتدريب الكوادر الوطنية.

اقرأ أيضا