الاتحاد

الإمارات

«ثقافة احترام القانون» يضيف لغة «برايل» إلى إصداراته

أبوظبي (الاتحاد) - أصدر مكتب ثقافة احترام القانون بالتعاون مع إدارة حقوق الإنسان في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، كتاب “المعاقين حقوق وواجبات” بلغة “برايل”، التي اعتمدها المكتب كلغة ثامنة لإصداراته، حيث ستتم طباعة المواد التثقيفية والتوعوية كافة الصادرة عن المكتب بطريقة برايل، بغية تمكين ذوي الإعاقة البصرية من الاطلاع على التشريعات والقوانين المعمول بها كافة في الدولة، ورفع مستوى الوعي القانوني لديهم.
جاء الإعلان عن ذلك خلال استقبال العميد أحمد محمد نخيرة مدير إدارة حقوق الإنسان، والمقدم الدكتور صلاح عبيد الغول مدير مكتب ثقافة احترام القانون في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، مجموعة من المعاقين، حيث ناقشا معهم العديد من القضايا والمعوقات القانونية التي تواجه هذه الفئة.
وقال العميد نخيرة إن وزارة الداخلية تضطلع بدور اجتماعي أساسي يجعلها أكثر قرباً من المجتمع بشرائحه وقطاعاته كافة، وإن قضية المعاقين تتصدر سلم أولويات الوزارة لما تحظى به من اهتمام خاص ورعاية حثيثة من قيادتنا العليا، تجلت في نموذج مراكز وزارة الداخلية لتأهيل وتشغيل المعاقين، ومبادرة غراس الأمل التي أطلقها الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، في أبريل الماضي، حيث تأتي هذه الخطوة بالتزامن مع اليوم العالمي للمعاق بهدف التعريف بحقوق هذه الفئة وتكريس ثقافة حضارية للتعامل معهم.
وأضاف أن رعاية أبناء هذه الفئة ودمجهم في المجتمع لا تتم من منطلق الرأفة والشفقة، وإنما من الإيمان بأن للمعاق حقوقاً قانونية أساسية اجتماعية وإنسانية ووطنية، تستهدف تمكينه من أداء وظيفته في الحياة، وإشباع حاجاته كأي عضو آخر في المجتمع على أساس من تكافؤ الفرص وحق التنافس بما يحقق له احترام الذات والاعتماد على النفس والشعور بالأمن والاستقرار.
من جانبه، قال المقدم الدكتور صلاح الغول إن المواد التثقيفية والتوعوية كافة الصادرة عن مكتب ثقافة احترام القانون، ستطبع أيضاً بطريقة برايل، بغية تمكين ذوي الإعاقة البصرية من الاطلاع على التشريعات والقوانين المعمول بها كافة في الدولة ورفع مستوى الوعي القانوني لديهم.
وقام العميد نخيرة بتسليم المكفوفين نسخاً من كتيب “المعاقين حقوق وواجبات” مطبوعة بلغة برايل، معرباً عن استعداد الإدارة لبذل كل الجهود لحل المشاكل والمعوقات التي تواجههم من خلال التنسيق مع الجهات المختصة كافة على مستوى الوزارة وخارجها، بهدف تسهيل أمورهم اليومية وتيسير تنقلاتهم وتمكينهم من المشاركة الكاملة في مناحي الحياة كافة.

اقرأ أيضا

رئيس جمهورية أوزبكستان يزور جامع الشيخ زايد الكبير