الاتحاد

الرياضي

مهدي علي: «الأولمبي» حقق الفوز على العراق قبل بداية المباراة

أحمد علي (يسار) سجل هدف إعادة الأمل (رويترز)

أحمد علي (يسار) سجل هدف إعادة الأمل (رويترز)

سالم النقبي (دبي) - بالفوز المستحق على العراق بهدف أمس الأول في الدوحة بالجولة الرابعة لتصفيات المجموعة الآسيوية الثانية لدورة الألعاب الأولمبية “لندن 2012”، يكون منتخبنا قد خرج من عنق الزجاجة، وجدد أمله في المنافسة على البطاقة المباشرة للصعود إلى النهائيات الأولمبية، حيث رفع رصيده إلى 5 نقاط، في المركز الثاني بفارق ثلاث نقاط عن المنتخب الأوزبكي صاحب الصدارة.
وعقب الفوز وجه المدير الفني لمنتخبنا الأولمبي لكرة القدم مهدي علي شكره العميق للاعبيه على المستوى الفني الكبير الذي قدموه خلال المباراة جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي عقب نهاية المباراة.
وأكد مهدي علي أن سيناريو المباراة جاء مثلما خطط له، حيث إن الهدف جاء في الدقائق العشر الأولى، وهو الأمر الذي سهل من مهمة الفريق داخل أرضية الملعب، خاصة أنه كان مطالباً بتحقيق الفوز ولا شيئ سواه، للمحافظة على آماله في المنافسة على بطاقة التأهل إلى لندن.
كما أشاد مهدي علي بالحارس خالد عيسى الذي أنقذ مرماه من هدف محقق في الدقيقة الأخيرة للمباراة، وكشف أن المهاجم أحمد علي صاحب هدف الفوز وعده قبل فترة وتحديداً حينما كان معه في ألمانيا للعلاج بأنه سوف يقود الفريق إلى الفوز في مباراة العراق وبالفعل أوفى أحمد علي بوعده وسجل هدفاً رائعاً.
وعن المباراة المقبلة أمام أستراليا يوم 22 فبراير الجاري بالعاصمة أبوظبي، قال المدرب إن المواجهة ستكون صعبة وقوية ومهمة لـ”الأبيض” إذا ما أراد مواصلة المشوار نحو لندن، كما أنها سوف تشهد عودة بعض اللاعبين الذين غابوا عن مباراة العراق لظروف مختلفة منها الإصابات مثل عمر عبد الرحمن وأحمد خليل وحمدان الكمالي.
ومن جانبه، هنأ يوسف يعقوب السركال رئيس اللجنة الانتقالية المؤقتة لاتحاد الكرة أعضاء الجهازين الإداري والفني ولاعبي المنتخب بمناسبة الفوز المهم، جاء ذلك خلال لقائه مع أعضاء البعثة في غرفة تغيير الملابس بعد نهاية المباراة مباشرة، وأشاد السركال بالمستوى الذي ظهر عليه اللاعبون طوال شوطي المباراة، والذي توج في نهاية المطاف بثلاث نقاط غالية، جعلت من منتخبنا منافساً قوياً على البطاقة المؤهلة إلى لندن.
جائزة أفضل لاعب
وفاز أحمد علي مهاجم منتخبنا الأولمبي بجائزة أفضل لاعب في المباراة، والمقدمة من شركة سامسونج، وكان اللاعب أحد أبرز نجوم اللقاء، حيث نجح في حسم المواجهة من خلال هدفه الجميل في الدقيقة الثالثة من المباراة من تسديدة يسارية من خارج منطقة الجزاء، فضلاً عن مجهوده الكبير خلال شوطي اللقاء، وحتى لحظة استبداله، حيث شكل صداعاً دائماً على جبهة الدفاع العراقي بفضل تحركات المستمرة.
والمعروف أن هدف أحمد العائد للمشاركة مع المنتخب بعد غيبة بداعي الإصابة، هو الأول لمنتخبنا في الدور الثالث للتصفيات، حيث أنهى به صيام “الأبيض” الطامح للتأهل للنهائيات للمرة الأولى في تاريخه عن التسجيل خلال ثلاث مباريات ماضية خاضها ضمن المجموعة، حيث تعادل من دون أهداف في مباراتيه الأوليين أمام أستراليا وأوزبكستان قبل أن يخسر في الجولة الثالثة أمام ضيفه العراقي بهدفين.
إشادة السفير
وأشاد جمعة راشد سيف الظاهري سفير الدولة لدى قطر بالجهد الكبير الذي قدمه لاعبو منتخبنا الأولمبي، والذي حققوا من خلاله الفوز على العراق الشقيق، وهنأهم بهذا النصر الذي جاء في وقته المناسب، وقال الظاهري إن هذه المجموعة من اللاعبين عودتنا على تحقيق النتائج الإيجابية، والحصول على الألقاب، ونحن فخورون بأدائهم وإنجازاتهم، وكذلك جهازهم الفني الذي يقوده المدرب الوطني مهدي علي، ودعا السفير الجميع إلى الوقوف خلف هؤلاء الموهوبين، وتقديم الدعم اللازم لهم، من أجل مواصلة مشوارهم في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى أولمبياد لندن 2012، وأشاد بالروح القتالية التي تميز بها لاعبونا خلال المباراة، وتمنى أن تواصل المجموعة الموهوبة نتائجها الطيبة، من أجل تحقيق الهدف والوصول إلى لندن، فقد قطعت مشواراً مهماً، وأصبح المنتخب الأولمبي في المركز الثاني خلف المنتخب الأوزبكي، وكان لاعبونا خير سفراء لدولتنا العزيزة، وأكد السفير أن النجاحات التي تحققها منتخباتنا الوطنية ورياضيونا في العديد من المنافسات تأتي تجسيداً للدعم الكبير الذي تحظى به الرياضة من قيادتنا الرشيدة.
وكانت البعثة قد عادت إلى الدولة في الساعة الواحدة فجر أمس قادمة من العاصمة القطرية الدوحة، وكان في استقبال البعثة لدى وصولها الدكتور أحمد ثاني الدوسري المنسق العام للجنة العلاقات العامة.

اقرأ أيضا

فان دايك يمتدح حماس مدربه كلوب وأسلوبه المباشر مع لاعبيه