الاتحاد

الرياضي

قمة «الكبار» بين القادسية والعربي اليوم

القادسية يتطلع إلى استعادة الصدارة عبر بوابة العربي

القادسية يتطلع إلى استعادة الصدارة عبر بوابة العربي

تنطلق اليوم منافسات الجولة الحادية عشرة للدوري الكويتي الممتاز لكرة القدم، حيث ستقام 4 مباريات هي القادسية مع العربي على ستاد محمد الحمد، والكويت مع السالمية على ستاد الكويت، والجهراء مع كاظمة على ستاد مبارك العيار، والساحل مع النصر على ستاد النصر، وهي مباريات يصعب التكهن بنتائجها بعد أن شهدت نتائج الجولات الأخيرة مفاجأت من النوع القيل.
تحظى مباراة القادسية والعربي بالاهتمام الأكبر اليوم باعتبارها بين كبيرين للكرة الكويتية وصاحبا أكبر شعبية فى البلاد، وهي صعبة للغاية على الفريقين، “الأصفر” يرغب فى الاستمرار فى حصد النقاط والأهداف ليستعيد الصدارة التى فقدها بفارق هدفين الجولة الماضية لصالح الكويت المتصدر بنفس الرصيد 23 نقطة.
كما أنها مهمة لن تكون سهلة لأن العربي يسعى لمصالحة جماهيره الغاضبة بعد الخسارة المذلة من الكويت بخماسية أبعدته عن الصدارة التي كاد يلامسها على مدى الأسابيع الأخيرة حتى خسارته من “الأبيض” ليتوقف رصيده عند 20 نقطة إلا أنه قد يعود من جديد لصراع القمة في حال الفوز على القادسية، وسيناريو المباراة المتوقع يشير إلى أن اللقاء سيكون مفتوحا لرغبة الفريقين للفوز وليس التعادل الذى سيكون في مصلحة الكويت.
مواجهة السالمية
ويدخل الكويت مواجهته اليوم مع السالمية وهو في أفضل حالاته المعنوية بعد سلسلة انتصاراته المتتالية وتألق لاعبيه خصوصا نجومه الكبار جراح العتيقي ووليد علي وفهد عوض ويعقوب الطاهر والعماني إسماعيل العجمي. ويسعى اليوم لحصد النقاط الثلاث للحفاظ على الصدارة، وتبدو فرصته أرجح من السالمية الذي يعاني من تذبذب مستواه واهتزاز نتائجه، وآخرها التعادل مع الجهراء، وكان آخر فوز للسماوي بالجولة السابعة على النصر، وهو في حاجة إلى فوز ليستعيد قوته، وسيكون موقف مدربه البوسني زيادتش حرجاً أمام إدارة السالمية إذا خرج بنتيجة سلبية اليوم.
ويحاول كاظمة فى لقائه مع الجهراء الى العودة من جديد إلى المربع الذهبي وهو ما قد يتحقق في حال فوزه اليوم وخسارة العربي، حيث يحتل البرتقالي المركز الخامس برصيد 17 نقطة، والفريق حقق في الجولة السابقة فوزاً كاسحاً على الساحل بسداسية، ولاعبيه في حال جيدة خصوصا الدولي فهد العنزي والمهاجم فهد الفهد، أما الجهراء فهو يجمع النقاط درجة درجة بتعادلاته الأخيرة مع العربي والقادسية والسالمية، والفريق يجيد الدفاع المتقن.
ويعد لقاء النصر والساحل بين جريحين في المركزين الأخيرين ولكل منهما 8 نقاط فقط، وفوز أى منهما قد يحسن كثيراً من ترتيبهما، وتعادلهما يبقى الوضع كما هو عليه.

اقرأ أيضا

ليفاندوفسكي قد يخضع لجراحة الشهر المقبل