الرياضي

الاتحاد

ذهبيتان وفضية للإمارات في آخر أيام «الألعاب الشتوية»

محمد البلوشي و مريم الزعابي أهديا الإمارات ذهبيتين في آخر أيام مشاركتنا بالبطولة (الصور من المصدر)

محمد البلوشي و مريم الزعابي أهديا الإمارات ذهبيتين في آخر أيام مشاركتنا بالبطولة (الصور من المصدر)

محمد سيد أحمد (بيونج شانج) - حصدت الإمارات ميداليتين ذهبيتين وفضية في ختام مشاركتها في فعاليات دورة الألعاب الشتوية للأولمبياد الخاص، لترتفع الحصيلة الإماراتية إلى 7 ميداليات، جمعها فرسان وفارسات الإرادة في منافسات الجري على الجليد والتزلج السريع والهوكي الأرضي.
ونجح الثنائي مريم الزعابي ومحمد البلوشي في إضافة ذهبيتين أمس في سباق 50 متراً ضمن منافسات الجري على الجليد، وقطعت مريم مسافة السباق في 14:49 ثانية، بينما حلت وصيفة لها نج مان من مكاو ونالت الميدالية الفضية بزمن بلغ 16:19 وتساوت في الزمن مع الأردنية هادية العدوان التي نالت الميدالية البرونزية.
وتفوق محمد البلوشي ليحقق زمناً قدره 9:08 ثانية ليتوج بالميدالية الذهبية وحل وصيفاً له الموريتاني أحمد سيدي محمد بزمن بلغ 9:67 ثانية، ونال الميدالية الفضية، بينما ذهبت الميدالية البرونزية للجيبوتي دجاما عثمان بزمن قدره 11:26 ثانية.
ونال منتخبنا الوطني الميدالية الفضية في منافسات الهوكي أمس أيضاً بعد مباراة صعبة أمام كوستاريكا في نهائي المجموعة الخامسة، خسرها بهدفين دون مقابل، وكان المنتخب قد جدد فوزه في مباراة نصف النهائي على فنزويلا بخماسية نظيفة، بينما تأهلت كوستاريكا على حساب ألمانيا.
وبالميداليات الثلاث التي تحققت أمس، ارتفعت حصيلة بعثتنا في بيونج شانج إلى 7 ميداليات، منها 3 ذهبية و3 فضية وميدالية برونزية.
وتوج عبدالله خلفان الرميثي سفير الدولة في كوريا الجنوبية أبطالنا، وحضر المباراة النهائية لمنتخبنا للهوكي الأرضي الذي عانق الميدالية الفضية، كما حيا المنتخب على الأداء الرفيع الذي خدمه خلال المنافسة ولم يخسر الفريق إلا في النهائي هي الأولى، حيث سبق أن تعادل في أولى مبارياته مع ألمانيا، ثم فاز في مباراتيه الأخريين على فنزويلا وكوستاريكا في ختام مباريات المرحلة الأولى.
وأكد الرميثي أن الجميع يشعرون بالفخر والإعزاز لما قدمته بعثتنا المشاركة في دورة الألعاب الشتوية للأولمبياد الخاص والإنجازات التي تحققت التي تظهر بوضوح أن شباب الإمارات في كل المجالات قادرين على التفوق في أي منافسة يخوضونها.
وقال: “هذا التميز لم يأتِ من فراغ، بل يعكس اهتمام قيادة الدولة بقطاعات المجتمع كافة وبصفة خاصة قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة الذي نزف لهم التهنئة، كما نهنئ القيادة الرشيدة وكل شعب الإمارات بما حققه هؤلاء الأبطال الذين كسروا حاجز الخوف، وأكدوا أنهم قادرين على التميز والمنافسة في البطولات كافة التي يشاركون فيها”.
وكان سفير الدولة قد أقام مأدبة غداء للبعثة عقب انتهاء مراسم التتويج امتدت حتى موعد العشاء، كما حرص على لقاء جميع أفراد البعثة وتهنئتهم بالإنجازات التي تحققت.
من جانبه، أعرب ماجد العصيمي رئيس البعثة عن سعادته الكبيرة بحصاد الإمارات في الألعاب الشتوية، مقدما التهنئة إلى القيادة الرشيدة، وإلى الشعب الإماراتي والمقيمين كافة في الدولة، وقدم شكره للدور المقدر للسفير عبدالله خلفان الرميثي وأسرة السفارة في دعم ورعاية البعثة منذ وصولها إلى كوريا الجنوبية، وجدد شكره لـ”طيران الاتحاد” الشريك الرئيسي في الإنجازات التي تحققت.
وقال العصيمي: إن أداء اللاعبين في الجري على الجليد والهوكي باليوم الأخير لمنافساتهم صاحبه الحماس بعد النتائج الجيدة التي تحققت في الأيام الماضية، ما أسهم في رفع علم الدولة عالياً ومواصلة الأفراح التي تعيشها دولتنا الحبيبة بعد الإنجاز الأخير للمنتخب الوطني لكرة القدم في “خليجي 21”.
وأضاف: “هذه النتائج لم تتحقق من فراغ أو بالمصادفة، بل هي نتيجة للإعداد الذي تم داخل الدولة قبل التوجه إلى كوريا، حيث استفدنا كثيراً من الإمكانات المتوافرة من صالات للتدريب على الهوكي على الجليد والتزلج السريع والجري، وساعد التكيف السريع لأعضاء المنتخبات الثلاثة على الأجواء الباردة ورغبتهم في تحقيق نتائج جيدة، والحقيقة لم نكن نتوقع هذا العدد من الميداليات، خاصة أنها المشاركة الأولى، لكن فرسان الإرادة رفضوا إلا أن يقلبوا هذه التوقعات بهذا العدد الجيد من الميداليات التي أفرحت الجميع”.
وتابع: “بالطبع الإمارات ليست بلداً شتوياً، لكن فيها العديد من البنيات التحتية التي تمكن من التحضير للمشاركة في الألعاب الشتوية، ونعتبر ما تحقق مجرد بداية ونتطلع للمزيد من النجاحات في الفترة المقبلة”.
وكشف العصيمي عن أن التحضيرات ستكون مبكرة للمشاركة في الأولمبياد الخاص الصيفي في لوس أنجلوس 2015 الذي ستكون المشاركة فيه واسعة ونحو 15 أو 16 لعبة، خاصة أن الإمارات متخصصة في الأولمبياد الصيفي.
واعتبر أن التفكير في رفع عدد الألعاب الشتوية سيكون وارداً بقوة بعد النجاحات التي تحققت في بيونج شانج، وسيتم التركيز على الألعاب التي تتوافر إمكانية التدرب عليها داخل الدولة؛ لأن هذه النتائج التي تحققت تنح دافعاً للاستمرار بقوة وتحقيق المزيد، حيث نعتبر أن ما تحقق حالياً بعد قليلاً قياساً على الإمكانات الموجودة. وتقدم العصيمي بشكر لاتحاد الهوكي على إعارته للمدرب الشربيني الذي بذل جهداً كبيراً مع فريق الهوكي قبل شهر من السفر وهي مرحلة التحضير، كما شكر المدربين والإداريين والأجهزة المساعدة مع المنتخبات الثلاثة، واعداً بالمزيد من الناجحات للأولمبياد الخاص بالدولة على الصعيدين الإقليمي والدولي.


سفير الإمارات يحتفي بالوفود العربية
بيونج شانج (الاتحاد) - أقام السفير عبدالله خلفان الرميثى سفير الدولة بكوريا الجنوبية بمنزله مأدبة غداء احتفاء بالوفود العربية المشاركة في الأولمبياد الخاص الشتوي، وحضر المأدبة المهندس أيمن عبد الوهاب الرئيس الإقليمي والفنان حسين فهمى سفير الأولمبياد الخاص الدولي وسفراء الدول العربية المشاركة في الألعاب العالمية.


الشربيني: نهدي الإنجاز لكل أهل الإمارات
بيونج شانج (الاتحاد) - أهدى محمد الشربيني مدرب منتخب الهوكي الإنجاز الذي تحقق لكل أهل الإمارات واعتبره محصلة طبيعية للجهود التي بذلها اللاعبين بالفترة الماضية سواء في التدريبات أو المباريات الرسمية للبطولة التي أكدوا خلالها عن قدرتهم على التميز.
وأضاف: لقد كانت المحصلة جيدة، حيث حققنا ثلاث انتصارات وتعادلنا مرة وخسرنا فقط المباراة النهائية أمام كوستاريكا الذي يتميز بالخبرة واللياقة البدنية العالية، رغم أننا كنا نطمح في الميدالية الذهبية، إلا أننا سعداء كبيرة بالفضية، وأعتقد أن مشاركتنا كانت ناجحة ومثمرة وتعد بداية مبشرة لمنتخب الهوكي الذي بإمكانه تحقيق نجاحات كبيرة في المستقبل.


البعثة تصل صباح غدٍ

بيونج شانج (الاتحاد) - تصل بعثة الإمارات المشاركة في الأولمبياد الخاص الشتوي في بيونج شانج في السادسة والنصف صباح غد الأربعاء عبر مطار أبوظبي الدولي بعد رحلة ستمتد نحو 9 ساعات. وذكر ماجد العصيمي رئيس البعثة أن الدعوة وجهت للعديد من القيادات الرياضية وأسر اللاعبين لاستقبال الأبطال في المطار، كما وجه دعوة مفتوحة لكل الرياضيين لاستقبال البعثة الظافرة.

الروح الرياضية تنتصر

بيونج شانج (الاتحاد) - رغم العنف الزائد الذي شهدته مباراة منتخبنا وكوستاريكا في نهائي الهوكي، إلا أن الروح الرياضية سيطرت بعد نهاية المباراة، حيث تبادل اللاعبون التهاني قبل أن يأخذوا صورة جماعية للفريقين مع السفير عبدالله خلفان الرميثي.

المصري حسين يحرز أول ذهبية لبلاده

بيونج شانج (الاتحاد) - أحرز اللاعب المصري حسين إبراهيم أول ذهبية لبلاده في الأولمبياد الشتوي في الجرى على الجليد في سباق 100متر، وكان اللاعب قد جري إقناعه بصعوبة لركوب الطائرة والحضور للمشاركة في الأولمبياد الخاص. وكان فريق التتابع المصري قد أحرز تتابع المركز الرابع في سباق 100 متر في الجري على الجليد.


سالم محمد:
كوستاريكا تفوقت بالخبرة
بيونج شانج (الاتحاد) - أكد سالم محمد أحمد لاعب منتخب الهوكي أن الخبرة رجحت كفة كوستاريكا في النهائي خاصة أن منتخبنا بذل مجهوداً كبيراً في نصف النهائي أمام فنزيلا قبل 4 ساعات من النهائي.
وزاد: لقد بذلنا جهدنا، لكن خبرة توزيع الجهد خلال الأشواط التسع لعبت دوراً في منح التفوق لكوستاريكا بالشوط الخامس مستغلاً النقص الذي حدث لدقيقة ليسجل هدفيه اللتان انتهت عليهما المباراة بجانب أن الخشونة الزائدة كانت سمة مميزة لأداء كوستاريكا الذي سبق وأن تفوقنا عليه 3 ـ 2 في المرحلة الأولى من المنافسة.
من ناحيته، أكدت حنان باخوش مدرب منتخب الجري على الجليد أن الإصرار كان كبيراً من مريم الزعابي ومحمد البلوشي في تحقيق المركز الأول والتتويج بالميدالية الذهبية، خاصة بعد أن زالت الرهبة التي صاحبت المشاركة في سباق 25 متراً للاعبين والذي تسبب سوء الطالع في عدم خروج محمد البلوشي منه بميدالية.
وأضافت: سعيد جداً بما تحقق وسعادتي أكبر بالزمن الذي حققته مريم والبلوشي والذي يعطي مؤشراً قوياً عن أنهما بالمزيد من التدرب سيحققان إنجازات أكبر في المستقبل.

فاضل المنصوري:
الإنجازات صفحة أولى في الأولمبياد الشتوي

بيونج شانج (الاتحاد) - قدم فاضل المنصوري التهنئة لكل أهل الإمارات ووجه تهنئة خاصة لأسر اللاعبين، مؤكداً أن ما تحقق في بيونج شانج يعتبر الصفحة الأولى للرياضيين الإماراتيين في الأولمبياد الشتوي، حيث لم تكن المشاركة الأولى لمجرد الحضور الشرفي، بل للحصاد الذهب الذي كان أبطالنا أهل له.
وثمن المنصوري المشاركة في الألعاب الشتوية في بيونج شانج، وقال: لقد كسرت هذه المشاركة الكثير من الحواجز واكتسب أبطالنا خبرة ما كانت لتتأتى لهم لولا وجودهم في هذا المحفل هذا الكبير، فضلاً عن تواصلهم مع لاعبين من مختلف دول العالم، وزيادة خبرتهم ليس في التنافس الرياضي فقط بل في الصعد كافة، وهو ما يعد المكسب الأكبر من المشاركة في مثل هذه الأحداث العالمية الكبيرة.

اقرأ أيضا

خفض الرواتب يرفع أسهم اليوفي