الاتحاد

الاقتصادي

الحكومة البريطانية تنأى بنفسها عن انتقادات بعض الصحف اللندنية لدبي

جون ويلكس

جون ويلكس

قال المتحدث الرسمي باسم الحكومة البريطانية جون ويلكس إن حكومة بلاده لا تشاطر رأي بعض الصحف البريطانية في الانتقادات الموجهة ضد إمارة دبي فيما يتعلق بتبعات الأزمة المالية العالمية، واصفاً إياها بالمبالغة التي تتسم بها بعض وسائل الإعلام· وأكد أن دبي ليست المكان الوحيد في العالم الذي تأثر بالأزمة المالية، بل إن آثارها قد طالت العالم أجمع·
وكانت صحف بريطانية وجهت انتقادات حادة إلى دبي على خلفية حجم تأثرها بالأزمة المالية وتراجع قيمة الأصول والاستثمارات فيها، ما ألحق خسائر بمستثمرين بريطانيين وغيرهم كانوا ضخوا استثمارات ركزت على العقارات التي اعتبرت التجارة الأكثر رواجا في دبي خلال السنوات الخمس الماضية قبل اندلاع الأزمة التي أطاحت بعدد من المشاريع وأجلت بعضها الآخر بسبب ضعف مصادر التمويل·
وجاءت تصريحات ويلكس خلال لقاء له مع وسائل الإعلام تم عقده بالتعاون مع السفارة البريطانية في دبي ونادي دبي للصحافة، من أجل إطلاع الصحفيين والمهتمين على نتائج زيارة وزير التجارة البريطاني بيتر ماندلسون إلى العراق يوم أمس وزيارته المقررة إلى أبوظبي اليوم وغداً إلى دبي، كما تحدث حول دور بريطانيا في مواجهة الأزمة المالية الراهنة·
وأشار ويلكس في مطلع حديثه إلى كبر حجم الوفد المرافق لوزير التجارة البريطاني، الذي يضم نخبة من كبار المستثمرين البريطانيين في إشارة واضحة إلى أهمية هذه اللقاءات وإلى رغبة بريطانيا في تسريع عجلة تعافي الاقتصاد العالمي عبر تطوير العلاقات التجارية والاستثمارية في العراق بشكل أساسي ومع دول الخليج والمنطقة·
وقال ويلكس إن الحكومة البريطانية تستعد لدخول مرحلة جديدة من العلاقات التجارية البريطانية في العراق خصوصا بعد المؤشرات الإيجابية حول تحسن الوضع الأمني والاقتصادي وانفتاح العراق وجاهزيته للاستثمار رغم وجود بعض التحديات الأمنية، معتبراً أن التحدي الأكبر هو إيجاد إطار قانوني أو نظام يمهد لبيئة ملائمة للاستثمارات الأجنبية في العراق· ولفت ويلكس إلى أن الإمارات تعد أكبر سوق في المنطقة للتجارة البريطانية تليها السعودية وقطر، وأن الحكومة البريطانية ملتزمة بتوفير كل ما يلزم من أجل تمتنين وتطوير العلاقات التجارية وبحث الفرص الاستثمارية في المنطقة·
وأكد ويلكس أن لدى الحكومة البريطانية ''ثقة كبيرة جداً'' بالقدرات الاقتصادية لدولة الإمارات العربية المتحدة ودول الخليج، وأن كل ما يشاع في وسائل الإعلام البريطانية هو مبالغة قد تلجأ إليها بعض الصحف للحاق وراء الإثارة، مؤكداً في الوقت ذاته حرية الصحافة في بلاده وأهمية ممارستها للانتقاد البناء في سياق دورها ومسؤولياتها الطبيعية· وأشار ويلكس إلى أن دول الخليج تمتلك احتياطات مالية ضخمة من شأنها أن تقوي من قدرتها في التعاطي مع تبعات الأزمة المالية العالمية·

اقرأ أيضا

«المركزي» يتوقع نمو التمويل للقطاعات الاقتصادية